Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Die SlideShare-Präsentation wird heruntergeladen. ×

أساسيات ضبط الجودة 2016 ابريل

Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige

Hier ansehen

1 von 25 Anzeige
Anzeige

Weitere Verwandte Inhalte

Diashows für Sie (20)

Anzeige

Ähnlich wie أساسيات ضبط الجودة 2016 ابريل (20)

Anzeige

Aktuellste (20)

أساسيات ضبط الجودة 2016 ابريل

  1. 1. ‫الجو‬ ‫ضبط‬ ‫أساسيات‬‫دة‬ ‫المهندسة‬ ‫إعداد‬:‫المهدي‬ ‫على‬ ‫منال‬ ‫لسنة‬2016
  2. 2. (‫أحدكم‬‫عمل‬ ‫إذا‬‫يحب‬ ‫هللا‬ ‫إن‬ ً‫ال‬‫عم‬‫يتقنه‬ ‫أن‬)  ‫صدق‬‫هللا‬ ‫رسول‬
  3. 3. ‫م‬‫ـــ‬‫قدم‬‫ــ‬‫ة‬ ‫من‬ ‫استعملت‬ ‫الذي‬ ‫المعنى‬ ‫ولكن‬ ‫متعددة‬ ‫معان‬ ‫لها‬ ‫الجودة‬ ‫إن‬ ‫ثمرة‬ ‫هي‬ ‫هنا‬ ‫اجله‬‫وتعني‬ ‫الشيء‬‫الصحية‬ ‫الرعاية‬ ‫في‬ ‫الجودة‬ ‫المقدمة‬ ‫الخدمات‬ ‫إليه‬ ‫وصلت‬ ‫الذي‬ ‫للمدى‬ ‫المقياس‬ ‫األولية‬ ‫نب‬ ‫فسوف‬ ‫المعايير‬ ‫هذه‬ ‫تطبيق‬ ‫تم‬ ‫ولو‬ ‫المطلوبة‬ ‫للمعايير‬‫لغ‬ ‫المطلوب‬ ‫الهدف‬. ‫الص‬ ‫الرعاية‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫ة‬َّ‫ص‬‫خا‬ ‫َّة‬‫ي‬‫أهم‬ ‫تكتسب‬ ‫والجودة‬‫بصفة‬ ‫حية‬ ‫األ‬ ‫الجوانب‬ ‫وتالمس‬ ،‫باإلنسان‬ ‫ق‬َّ‫تتعل‬ ‫ها‬َّ‫ن‬‫أل‬ ‫عامة‬‫أهمية‬ ‫كثر‬ ‫ا‬َّ‫ن‬‫م‬ ‫يقتضي‬ ‫والواجب‬ ،‫حياته‬ ‫في‬ ‫حساسية‬ ‫واألكثر‬–‫كعاملين‬ ‫الصحي‬ ‫القطاع‬ ‫في‬–‫ال‬ ‫من‬ ‫ممكن‬ ‫مستوى‬ ‫أفضل‬ ‫تقديم‬‫رعاية‬ ‫لبلو‬ ً‫ا‬‫سعي‬ ،‫عالية‬ ‫وبكفاءة‬ ‫طريقة‬ ‫بأسلم‬ ،‫الصحية‬‫هللا‬ ‫مرضاة‬ ‫غ‬ –َّ‫ل‬‫وج‬ َّ‫عز‬. .
  4. 4. •‫والخد‬ ‫العمل‬ ‫جودة‬ ‫لتشمل‬ ‫مداها‬ ‫يتسع‬ ‫قد‬ ‫الجودة‬ ‫إن‬‫مة‬ ‫و‬ ‫الموظفين‬ ‫وعمل‬ ‫والنظام‬ ‫والتشغيل‬ ‫والمعلومات‬‫غير‬ ‫من‬ ‫المتعددة‬ ‫وأبعادها‬ ‫الجودة‬ ‫مفهوم‬ ‫يجعل‬ ‫مما‬ ، ‫ذلك‬ ‫المنشودة‬ ‫األهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫األساسية‬ ‫األدوات‬.
  5. 5. ‫الجودة‬ ‫ضبط‬ ‫أساسيات‬ 1-‫القيادة‬‫المست‬ ‫التحسين‬ ‫عملية‬ ‫تدعم‬ ‫التي‬ ‫هي‬ ‫المتميزة‬ ‫اإلدارية‬‫تقود‬ ‫و‬ ‫مر‬ ‫الجودة‬ ‫تحقيق‬ ‫إلي‬ 2-‫المس‬ ‫التطوير‬ ‫مع‬ ‫العاملين‬ ‫لجميع‬ ‫المستمر‬ ‫والتدريب‬ ‫التعليم‬‫تمر‬ ‫التدريبية‬ ‫للطرائق‬ 3-‫االتصاالت‬‫األنشطة‬ ‫كافه‬ ‫بين‬ ‫والتنسيق‬ ‫الفعالة‬ 4-‫ضرورة‬‫توكي‬ ‫منظومات‬ ‫احدي‬ ‫اساس‬ ‫علي‬ ‫مبنية‬ ‫المنظمة‬ ‫تكون‬ ‫ان‬‫د‬ ‫الجودة‬ ‫ضمان‬ 5-‫وجود‬‫من‬ ‫العاملين‬ ‫جميع‬ ‫فيه‬ ‫يشارك‬ ‫رسمي‬ ‫غير‬ ‫تنظيمي‬ ‫هيكل‬‫خالله‬ ‫الجودة‬ ‫فريق‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫لجودة‬ ‫المستمر‬ ‫تحسين‬ ‫في‬.
  6. 6. ‫القيادة‬‫اإلدارية‬‫المتميزة‬‫و‬‫تحقيق‬‫الجودة‬:- •‫وا‬ ‫التزامها‬ ‫ومدي‬ ‫العليا‬ ‫باإلدارة‬ ‫يبدأ‬ ‫الجودة‬ ‫تحقيق‬‫قتناعها‬ ‫ال‬ ‫اإلدارة‬ ‫تلعبه‬ ‫الذي‬ ‫الدور‬ ‫وأهميه‬ ‫التطبيق‬ ‫ببرامج‬‫يمكن‬ ‫إغفاله‬,‫فالقيادة‬‫لها‬ ‫لما‬ ‫الجودة‬ ‫دعم‬ ‫في‬ ‫أساسية‬ ‫تعد‬‫من‬ ‫محددة‬ ‫أهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫اآلخرين‬ ‫في‬ ‫إيجابي‬ ‫تأثير‬,‫و‬‫عمل‬ ‫المجهو‬ ‫لتوجيه‬ ‫المنظمة‬ ‫نشاط‬ ‫في‬ ‫المؤثر‬ ‫هو‬ ‫القيادة‬‫دات‬ ‫المرجوة‬ ‫األهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫إلى‬ ‫يؤدي‬ ‫الذي‬ ‫االتجاه‬ ‫في‬ ‫للوصول‬ ‫والسعي‬‫إليه‬‫في‬‫ظل‬‫علمي‬ ‫إطار‬‫ف‬ ‫وإنساني‬‫ي‬ ‫الوقت‬ ‫نفس‬ •‫أساس‬ ‫سببا‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫اإلدارة‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫االلتزام‬ ‫وفقدان‬‫لفشل‬ ‫يا‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫جهود‬.
  7. 7. ‫أه‬‫ـ‬‫م‬‫ــ‬‫ية‬‫الق‬‫ـــ‬‫ي‬‫ـــ‬‫ادة‬ 1)‫وتصورات‬ ،‫المؤسسة‬ ‫خطط‬ ‫وبين‬ ،‫العاملين‬ ‫بين‬ ‫الوصول‬ ‫حلقة‬ ‫أنها‬‫ها‬ ‫المستقبلية‬. 2)‫واالستراتيجيات‬ ‫المفاهيم‬ ‫كافة‬ ‫داخلها‬ ‫تنصهر‬ ‫التي‬ ‫البوتقة‬ ‫أنها‬ ‫والسياسات‬. 3)‫السلب‬ ‫الجوانب‬ ‫وتقليص‬ ،‫المؤسسة‬ ‫في‬ ‫االيجابية‬ ‫القوى‬ ‫تدعيم‬‫قدر‬ ‫ية‬ ‫اإلمكان‬. 4)‫ب‬ ‫والترجيح‬ ،‫الخالفات‬ ‫وحسم‬ ،‫وحلها‬ ‫العمل‬ ‫مشكالت‬ ‫على‬ ‫السيطرة‬‫ين‬ ‫اآلراء‬. 5)‫أ‬ ‫كما‬ ،‫للمؤسسة‬ ‫مورد‬ ‫أهم‬ ‫باعتبارهم‬ ‫األفراد‬ ‫ورعاية‬ ‫وتدريب‬ ‫تنمية‬‫ن‬ ‫لهم‬ ‫قدوة‬ ‫القائد‬ ‫من‬ ‫يتخذون‬ ‫األفراد‬. 6)‫المؤسسة‬ ‫لخدمة‬ ‫وتوظيفها‬ ‫المحيطة‬ ‫المتغيرات‬ ‫مواكبة‬. 7)‫المرسومة‬ ‫األهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫للمؤسسة‬ ‫تسهل‬ ‫التي‬ ‫هي‬.
  8. 8. ‫التعليم‬‫والتدريب‬‫المستمر‬ ‫من‬ ‫الهدف‬‫التدريب‬ •-‫اي‬ ‫تنظيميه‬ ‫ثقافة‬ ‫لبناء‬ ‫التنظيمي‬ ‫التطوير‬‫عن‬ ‫جابيه‬ ‫و‬ ‫للجميع‬ ‫المستمرين‬ ‫والتعليم‬ ‫التدريب‬ ‫طريق‬‫تطوير‬ ‫والمشرفي‬ ‫القادة‬ ‫مهارات‬ ‫لتنميه‬ ‫البشرية‬ ‫الموارد‬‫ن‬ ‫والعاملين‬. •-‫ع‬ ‫التعرف‬ ‫من‬ ‫المشاركين‬ ‫وتمكين‬ ‫الوعي‬ ‫نشر‬‫لى‬ ‫التطوير‬ ‫أساليب‬,‫تحقيقه‬ ‫يمكن‬ ‫الكامل‬ ‫فالوعي‬‫عن‬ ‫الفعالة‬ ‫التدريب‬ ‫برامج‬ ‫طريق‬.
  9. 9. -‫وتنمي‬ ‫والمعارف‬ ‫بالمعلومات‬ ‫العمل‬ ‫فريق‬ ‫تزويد‬‫ته‬ ‫من‬ ‫يزيد‬ ‫بما‬ ‫وخبرات‬ ‫مهارات‬ ‫من‬ ‫لديه‬ ‫ما‬ ‫وتطوير‬ ‫ذا‬ ‫أعمال‬ ‫إلي‬ ‫وبعدها‬ ‫الحالي‬ ‫عملهم‬ ‫أداء‬ ‫في‬ ‫كفاءتهم‬‫ت‬ ‫المستقبل‬ ‫في‬ ‫اعلي‬ ‫مستوي‬ -‫المال‬ ‫والمهارات‬ ،‫تنقصه‬ ‫التي‬ ‫المعلومات‬ ‫تحصيل‬‫ئمة‬ ‫المطل‬ ‫الشروط‬ ‫في‬ ‫كفاءته‬ ‫لرفع‬ ‫الالزمة‬ ‫والعادات‬‫وبة‬ ‫المبذو‬ ‫الجهود‬ ‫في‬ ‫فاعليته‬ ‫وظهور‬ ،‫العمل‬ ‫إلتقان‬‫لة‬ ‫المستغرق‬ ‫والوقت‬.
  10. 10. ‫آلية‬‫التدريب‬ •‫ولكي‬‫يكون‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫صحيح‬ ‫بشكل‬ ‫ذلك‬ ‫تطبيق‬ ‫يتم‬‫التدريب‬ ‫إ‬ ‫يؤدي‬ ‫بالتالي‬ ‫صلب‬ ‫و‬ ‫سليم‬ ‫أساس‬ ‫علي‬ ‫والتعليم‬‫النتائج‬ ‫لي‬ ‫تطبيقه‬ ‫من‬ ‫المرغوبة‬ •‫العا‬ ‫لجميع‬ ‫والتعليم‬ ‫التدريب‬ ‫برامج‬ ‫تقديم‬ ‫ويكون‬‫في‬ ‫ملين‬ ‫المستويات‬ ‫جميع‬ ‫وعلي‬ ‫األقسام‬,‫بتقدي‬ ‫يكون‬ ‫وذلك‬‫برامج‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫العاملين‬ ‫يقوم‬ ‫حيث‬ ‫الجودة‬ ‫لقسم‬ ‫األولية‬ ‫التدريب‬‫القسم‬ ‫تدري‬ ‫علي‬ ‫قادرين‬ ‫يصبحوا‬ ‫حتى‬ ‫ألنفسهم‬ ‫بالتدرب‬‫ب‬ ‫األقسام‬ ‫في‬ ‫العاملين‬‫األخرى‬.
  11. 11. •‫ال‬ ‫األنشطة‬ ‫علي‬ ‫مشتملة‬ ‫مكثفه‬ ‫التدريب‬ ‫برامج‬ ‫وتكون‬‫يومية‬ ‫القسم‬ ‫بمشكالت‬ ‫وعي‬ ‫علي‬ ‫العاملون‬ ‫يكون‬ ‫حتى‬ ‫للقسم‬‫وتقييمها‬ ‫م‬ ‫وقت‬ ‫في‬ ‫و‬ ‫الخسائر‬ ‫وبأقل‬ ‫سريع‬ ‫بشكل‬ ‫حلها‬ ‫ومحاولة‬‫حدد‬. •‫فالتدريب‬‫يشمل‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫التنفيذية‬ ‫بالهيئة‬ ‫الخاص‬‫ا‬‫ستراتيجية‬ ‫ا‬ ‫يشمل‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫العمل‬ ‫لفرق‬ ‫التدريب‬ ‫بينما‬ ‫التطبيق‬‫لطرق‬ ‫واالقت‬ ‫السرعة‬ ‫مع‬ ‫العمليات‬ ‫لتطوير‬ ‫الفنية‬ ‫واألساليب‬‫في‬ ‫صاد‬ ‫التكلفة‬.
  12. 12. ‫يوجه‬ ‫لمن‬‫التدريب‬ •.‫فئات‬ ‫لجميع‬ ‫موجها‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫التدريب‬ ‫وهذا‬ ‫مثل‬ ‫العمل‬ ‫ومستويات‬ •‫والمشرفين‬ ‫اإلدارة‬. •‫التنفيذية‬ ‫الهيئة‬. •‫العمل‬ ‫فريق‬. •‫الفنيين‬. •‫العاملين‬.
  13. 13. ‫االتصاالت‬‫كافه‬ ‫بين‬ ‫والتنسيق‬ ‫الفعالة‬‫األنشطة‬ ‫و‬ ‫الجودة‬ ‫ضبط‬ ‫نظم‬ ‫لتطبيق‬ ‫واألساسي‬ ‫المهم‬ ‫من‬‫جود‬ ‫والح‬ ‫التعاون‬ ‫بها‬ ‫يسود‬ ‫مالئمة‬ ‫تنظيميه‬ ‫بيئة‬‫ماس‬ ‫والوالء‬ ‫والمشاركة‬,‫الجماعي‬ ‫والعمل‬,‫والرغبة‬ ‫العمل‬ ‫في‬,‫المهارات‬ ‫لتطوير‬ ‫المستمر‬ ‫والسعي‬ ‫والقدرات‬,‫وتوصيل‬ ‫نقل‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫يتم‬ ‫وهذا‬ ‫واستقبا‬ ‫وإرسالها‬ ‫والمعلومات‬ ‫األفكار‬ ‫وتبادل‬‫لها‬ ‫في‬ ‫الفهم‬ ‫وتبادل‬‫بينهم‬ ‫ما‬‫ش‬ ‫من‬ ‫يختلف‬ ‫وذلك‬‫خص‬ ‫االجتماعي‬ ‫والخلفية‬ ‫الثقافة‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫أخر‬ ‫إلي‬‫و‬ ‫ة‬ ‫االقتصادية‬‫التعليم‬ ‫ومستوي‬ ‫والعمر‬.,‫وتجن‬‫ب‬ ‫المصطلحات‬ ‫استخدام‬‫الخاصة‬ ‫الفنية‬‫مأل‬ ‫الغير‬‫وفة‬ ‫بالض‬ ‫نريد‬ ‫كما‬ ‫المعلومة‬ ‫تصل‬ ‫لكي‬ ‫العمالء‬ ‫مع‬‫بط‬
  14. 14. •‫األشخ‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫في‬ ‫البساطة‬ ‫استخدام‬ ‫المهم‬ ‫ومن‬‫اص‬ ‫والخارج‬ ‫الداخل‬ ‫في‬. •‫وتوص‬ ‫للتواصل‬ ‫بسيط‬ ‫أسلوب‬ ‫نستخدم‬ ‫كذلك‬ ‫و‬‫يل‬ ‫األعضاء‬ ‫لجميع‬ ‫المعلومات‬.
  15. 15. ‫ضرورة‬‫ضما‬ ‫توكيد‬ ‫منظومات‬ ‫احدي‬ ‫اساس‬ ‫علي‬ ‫مبنية‬ ‫المنظمة‬ ‫تكون‬ ‫ان‬‫ن‬ ‫الجودة‬(‫االعتماد‬) •‫الجيد‬ ‫األداء‬ ‫معايير‬ ‫نشر‬ ‫هو‬ ‫ذلك‬ ‫من‬ ‫الرئيسي‬ ‫والهدف‬ ‫لضمان‬ ‫المؤسسات‬ ‫هذه‬ ‫في‬ ‫وتطبيقها‬ ،‫الصحية‬ ‫للمؤسسات‬ ‫األمثل؛‬ ‫بشكلها‬ ‫الصحية‬ ‫الخدمة‬ ‫على‬ ‫الخدمة‬ ‫متلقي‬ ‫حصول‬‫ومن‬ ‫اإلجراءات‬ ‫بوضع‬ ‫الصحية‬ ‫المؤسسات‬ ‫التزام‬ ‫ضمان‬ ‫أخرى‬ ‫جهة‬ ‫المؤس‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫المحدد‬ ‫األداء‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫للحفاظ‬ ‫الضرورية‬‫سة‬ ‫وإد‬ ً‫ا‬‫طبي‬ ‫المستمر‬ ‫للتطوير‬ ‫خطة‬ ‫ووضع‬ ‫لالعتماد‬ ‫المانحة‬‫اريا‬.
  16. 16. ‫بتقي‬ ‫لالعتماد‬ ‫المانحة‬ ‫المؤسسة‬ ‫خاللها‬ ‫من‬ ‫تقوم‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫وهو‬‫يم‬ ‫بالم‬ ‫تفي‬ ‫المؤسسة‬ ‫هذه‬ ‫كانت‬ ‫إذا‬ ‫فيما‬ ‫وتحدد‬ ،‫الصحية‬ ‫المؤسسة‬‫عايير‬ ‫المق‬ ‫الصحية‬ ‫الرعاية‬ ‫نوعية‬ ‫على‬ ‫للمحافظة‬ ْ‫ت‬َ‫ع‬ ِ‫ض‬ ُ‫و‬ ‫التي‬‫دمة‬ ‫وتحسينها‬‫وهذه‬ ،‫و‬ ،‫إليه‬ ‫الوصول‬ ‫يمكن‬ ‫ما‬ ‫أفضل‬ ‫تحقق‬ ‫المعايير‬‫إن‬ ‫ملتزمة‬ ‫المؤسسة‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫الملموس‬ ‫الدليل‬ ‫يمثل‬ ‫المؤسسة‬ ‫اعتماد‬ ‫بيئ‬ ‫سالمة‬ ‫من‬ ‫والتأكد‬ ‫للمريض‬ ‫المقدمة‬ ‫الخدمة‬ ‫نوعية‬ ‫بتحسين‬‫الرعاية‬ ‫ة‬ ‫األولى‬ ‫بالدرجة‬.,‫الذي‬‫ويتم‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫لبرنامج‬ ‫اساس‬ ‫يقدم‬‫ذلك‬ ‫هي‬ ‫جوانب‬ ‫ثالث‬ ‫علي‬ ‫بالتركيز‬:- 1-‫التطبيق‬‫الجودة‬ ‫علي‬ ‫للرقابة‬ ‫الفعال‬. 2-‫توثيق‬‫الجودة‬ ‫علي‬ ‫تؤثر‬ ‫التي‬ ‫المتعددة‬ ‫والعمليات‬ ‫اإلجراءات‬‫و‬‫الخدمة‬. 3-‫التطبيق‬‫الجودة‬ ‫لتوكيد‬ ‫الفعال‬.
  17. 17. ‫وجود‬‫يشارك‬ ‫رسمي‬ ‫غير‬ ‫تنظيمي‬ ‫هيكل‬‫التحسين‬ ‫في‬‫المس‬‫تمر‬ ‫للجودة‬‫الجودة‬ ‫فريق‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫العمل‬ ‫موقع‬ ‫نفس‬ ‫من‬ ‫أعضاء‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫يتم‬ ‫التشكيل‬ ‫وهذا‬ ‫وذلك‬ ‫المشكالت‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫علي‬ ‫يعمل‬ ‫التنظيم‬ ‫وهذا‬ ‫والمهارة‬ ‫المعرفة‬ ‫من‬ ‫متنوعة‬ ‫درجات‬ ‫علي‬ ‫بعرضها‬ ‫أسهل‬ ‫بصوره‬ ‫عليها‬ ‫للتغلب‬ ‫وذلك‬ ‫والخبرة‬.
  18. 18. ‫وعندا‬‫ستع‬ ‫فإنها‬ ‫صحيح‬ ‫بشكل‬ ‫العمل‬ ‫فريق‬ ‫إدارة‬‫مل‬ ‫علي‬ ‫والحصول‬ ‫المشكالت‬ ‫حل‬ ‫عمليه‬ ‫تطوير‬ ‫علي‬ ‫ال‬ ‫أسلوب‬ ‫ويعد‬ ‫واقتصادي‬ ‫سريع‬ ‫بشكل‬ ‫نتائج‬‫عمل‬ ‫ال‬ ‫بناء‬ ‫علي‬ ‫مساعد‬ ‫عامل‬ ‫األقسام‬ ‫داخل‬ ‫في‬ ‫الجماعي‬‫ثقة‬ ‫والترابط‬ ‫التواصل‬ ‫أساليب‬ ‫تطوير‬ ‫و‬ ‫وتحسين‬‫بين‬ ‫األقسام‬,‫الق‬ ‫مع‬ ‫االستقالل‬ ‫ثقافة‬ ‫إلي‬ ‫يؤدي‬ ‫وذلك‬‫من‬ ‫ليل‬ ‫تطو‬ ‫في‬ ‫المتخصصة‬ ‫والمعلومات‬ ‫األفكار‬ ‫مشاركه‬‫ير‬ ‫ا‬ ‫إلي‬ ‫االستقالل‬ ‫مفهوم‬ ‫تغيير‬ ‫علي‬ ‫ويعمل‬ ‫الجودة‬‫لترابط‬ ‫وتب‬ ‫اكبر‬ ‫وثقه‬ ‫متطورة‬ ‫تواصل‬ ‫أساليب‬ ‫خالل‬ ‫من‬‫ادل‬ ‫والمعرفة‬ ‫والبيانات‬ ‫لألفكار‬ ‫حر‬.
  19. 19. •‫الخ‬ ‫المعايير‬ ‫بعض‬ ‫توفر‬ ‫يجب‬ ‫ناجح‬ ‫عمل‬ ‫فريق‬ ‫ولتكوين‬‫اصة‬ ‫بالفريق‬‫المشترك‬. -‫الفريق‬ ‫لعمل‬ ‫األساسية‬ ‫والقواعد‬ ‫المعايير‬ ‫وضع‬. -‫المعايير‬ ‫ُّل‬‫ب‬‫وتق‬ ‫المسئوليات‬ ‫بين‬ ‫التوفيق‬. -‫الفريق‬ ‫ضمن‬ ‫الجديدة‬ ‫األدوار‬ ‫ُّل‬‫ب‬‫وتق‬ ‫االنسجام‬. -‫إلى‬ ‫التنافسية‬ ‫العالقات‬ ‫ل‬ ُّ‫وتحو‬ ‫الصراعات‬ ‫تناقص‬‫تعاون‬. -‫اء‬َّ‫ن‬‫ب‬ ‫ونقد‬ ‫متبادلة‬ ‫وثقة‬ ‫ارتياح‬ ‫حالة‬. -‫الفريق‬ ‫أنشطة‬ ‫ومناقشة‬ ‫المشكالت‬ ‫حل‬ ‫في‬ ‫المشاركة‬. -‫والهدف‬ ‫الجماعية‬ ‫والروح‬ ‫بالتالحم‬ ‫اإلحساس‬
  20. 20. ‫المعايي‬ ‫بعض‬ ‫به‬ ‫تتوفر‬ ‫إن‬ ‫يجب‬ ‫العمل‬ ‫فريق‬ ‫كفاءة‬ ‫ولضمان‬‫ر‬ •‫المشاركة‬‫وتشجيع‬ ‫دعم‬ ‫مناخ‬ ‫ضمن‬ ‫الفريق‬ ‫أعضاء‬ ‫كل‬ ‫من‬ ‫الة‬َّ‫الفع‬. •‫المناقشة‬ ‫ع‬‫موضو‬ ‫حسب‬ ً‫ال‬‫تأهي‬ ‫األكثر‬ ‫للشخص‬ ‫القيادة‬ ‫إعطاء‬. •‫الفريق‬ ‫بها‬ ‫يعمل‬ ‫التي‬ ‫للطريقة‬ ‫األعضاء‬ ‫اك‬‫ر‬‫إد‬. •‫األعضاء‬ ‫لجميع‬ ‫الفريق‬ ‫أهداف‬ ‫وضوح‬. •‫بديلة‬ ‫حلول‬ ‫عن‬ ‫البحث‬ ‫على‬ ‫الفريق‬ ‫ة‬‫مقدر‬. •‫األعضاء‬ ‫مشاعر‬ ‫مع‬ ‫احة‬‫ر‬‫بص‬ ‫التعامل‬‫اعات‬‫ز‬‫الن‬ ‫حل‬ ‫على‬ ‫ة‬‫المقدر‬‫و‬. •‫بها‬ ‫الجميع‬ ‫ام‬‫ز‬‫الت‬‫و‬ ‫باإلجماع‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫اتخاذ‬. •‫هو‬ ‫عنه‬ ‫اإلجابة‬ ‫المطلوب‬ ‫ال‬‫ؤ‬‫الس‬ َّ‫أن‬ ‫على‬ ‫األعضاء‬ ‫اتفاق‬: ‫كيف‬‫بالعمل‬ ‫نقوم‬‫؟‬‫وليس‬:‫؟‬ ‫نعمل‬ ‫ماذا‬
  21. 21. ‫ال‬‫ـــ‬‫مراج‬‫ــ‬‫ع‬ •‫جودة‬‫الصحية‬ ‫الرعاية‬:‫العمل‬ ‫والتطبيق‬ ‫النظرية‬ ‫األسس‬‫ي‬. ‫نياز‬ ‫هللا‬ ‫حبيب‬ ‫بن‬ ‫العزيز‬ ‫عبد‬.،‫الرياض‬1425‫هـ‬/2004 •‫كيف‬‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫أسرار‬ ‫تتعلم‬. ‫إعداد‬:‫الصرن‬ ‫حسن‬ ‫رعد‬,‫الطبعة‬2010. •‫الصحية‬ ‫الخدمات‬ ‫جودة‬ ‫تحسين‬ ‫في‬ ‫المدخل‬ ‫خوجة‬ ‫أحمد‬ ‫بن‬ ‫توفيق‬ ‫ط‬4. –‫يونيو‬ ‫الرياض‬2010 ‫واعتماد‬ ‫ترجمة‬ ‫الجودة‬ ‫إلدارة‬ ‫العالمي‬ ‫المرجع‬‫د‬.‫العامري‬ ‫خالد‬–‫دار‬ ‫للترجمة‬ ‫الفاروق‬2004‫االنجليزية‬ ‫بالطبعة‬-2008‫العربية‬ ‫بالطبعة‬.
  22. 22. International Society for Quality in Healthcare www. isqua.org.au National Committee for QA www.ncqa.org Quality and safety http://www.ashc.com http://www.squ.edu.om/med/mededu. http://www.gdqa.com http://www.mlshcq.com http://www.taking quality.gov http://www.urac.org http://www.carf.org
  23. 23. Quality assurance project http://www.urc-chs. Com http://www.Leapfrog.org http://www.ncaa.org http://www.Intergual.org http://www.Milliman and Reberts.org http://www.who.int http://www.HealthyPeople2010.org (gov) http://www.AAAHC.org http://www.hipaa.org

×