Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Die SlideShare-Präsentation wird heruntergeladen. ×

فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها

Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige
Anzeige

Hier ansehen

1 von 12 Anzeige

فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها

Herunterladen, um offline zu lesen

ورقة علمية لدراسة
فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث
العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها

ورقة علمية لدراسة
فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث
العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها

Anzeige
Anzeige

Weitere Verwandte Inhalte

Ähnlich wie فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها (20)

Weitere von Nasser Elgizawy (16)

Anzeige

Aktuellste (20)

فاعلية برنامج iThenticate في منع اإلنتحال وتحسين جودة مخرجات البحث العلمي لدى طالب الدراسات العليا بجامعة بنها

  1. 1. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 1 ‫برنامج‬ ‫فاعلية‬iThenticate‫اإل‬ ‫منع‬ ‫في‬‫البحث‬ ‫مخرجات‬ ‫جودة‬ ‫وتحسين‬ ‫نتحال‬ ‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫لدى‬ ‫العلمي‬ ‫إ‬‫عداد‬ ‫العينين‬ ‫أبو‬ ‫محمد‬ ‫هشام‬1 ‫خليل‬ ‫النبي‬ ‫حسب‬ ‫ماهر‬ ،2 ‫الجيزاوي‬ ‫خميس‬ ‫ناصر‬ ‫و‬3 1‫والبحوث‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫لشئون‬ ‫بنها‬ ‫جامعة‬ ‫رئيس‬ ‫نائب‬،2‫العلمي‬ ‫للبحث‬ ‫بنها‬ ‫جامعة‬ ‫رئيس‬ ‫مستشار‬ 3‫برنامج‬ ‫ومنسق‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫لشئون‬ ‫الزراعة‬ ‫كلية‬ ‫وكيل‬iThenticate ‫البحث‬ ‫مستخلص‬: ‫استخد‬ ‫ومردود‬ ‫العلمي‬ ‫باالنتحال‬ ‫التعريف‬ ‫الدراسة‬ ‫تناولت‬‫ام‬‫برنامج‬iThenticate‫العلياا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫مخرجات‬ ‫جودة‬ ‫على‬ ‫حيث‬ ‫بنها‬ ‫بجامعة‬‫العلمية‬ ‫السرقات‬ ‫تعتبر‬‫أ‬‫حد‬‫أ‬‫المطروحة‬ ‫القضايا‬ ‫هم‬‫على‬‫السامعة‬ ‫علاى‬ ‫يبيار‬ ‫ك‬ ‫بكا‬ ‫تاثرر‬ ‫والتي‬ ‫العلمية‬ ‫الساحة‬ ‫و‬ ‫البحثياة‬ ‫والمثسسات‬ ‫للباحثين‬ ‫االياديمية‬‫بارامج‬ ‫يعتبار‬iThenticate‫االدوات‬ ‫احاد‬‫الهاماة‬‫والمثسساات‬ ‫البااحثين‬ ‫تسااعد‬ ‫التاي‬ ‫العل‬ ‫والمجاالت‬ ‫النكار‬ ‫ودور‬ ‫والبحثية‬ ‫التعليمية‬‫رياة‬ ‫ال‬ ‫ياة‬ ‫المل‬ ‫حقاو‬ ‫وحماياة‬ ‫العلماي‬ ‫البحاث‬ ‫مخرجاات‬ ‫جاودة‬ ‫تحساين‬ ‫علاى‬ ‫مياة‬ ‫واالدبي‬ ‫العلمي‬ ‫لالنتاج‬.‫العلمياة‬ ‫والرساالك‬ ‫البحاوا‬ ‫فاي‬ ‫والتكااب‬ ‫األنتحال‬ ‫اء‬ ‫اخ‬ ‫في‬ ‫المحرك‬ ‫هذا‬ ‫على‬ ‫التغلب‬ ‫الصعب‬ ‫من‬ ‫حيث‬، ‫فاالنتحال‬‫رية‬ ‫ال‬ ‫السرقة‬ ‫أو‬Plagiarism‫مان‬ ‫العدياد‬ ‫فيهاا‬ ‫يقاف‬ ‫التاي‬ ‫االنتهايات‬ ‫أو‬ ‫األخطاء‬ ‫أيثر‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫تعتبر‬‫الدراساات‬ ‫طلباة‬ ‫العليا‬‫أغل‬ ‫في‬ ‫أيثرها‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫وبالرغم‬ ‫والباحثين؛‬‫مقصاود‬ ‫غيار‬ ‫انتحال‬ ‫منها‬ ‫البعض‬ ّ‫أن‬ ّ‫ال‬‫إ‬ ،‫مقصود‬ ‫ك‬ ‫بك‬ ‫ون‬ ‫ي‬ ‫األحيان‬ ‫ب‬‫يرجاف‬ ‫اي‬‫ا‬‫العلم‬ ‫اث‬‫ا‬‫للبح‬ ‫احيحة‬‫ا‬‫الص‬ ‫اات‬‫ا‬‫بالمنهجي‬ ‫اة‬‫ا‬‫المعرف‬ ‫ادم‬‫ا‬‫ع‬ ‫اى‬‫ا‬‫إل‬‫ا‬ ‫اذ‬‫ا‬‫ه‬ ‫االج‬‫ا‬‫نت‬ ‫ان‬‫ا‬‫وم‬‫اد‬‫ا‬‫وج‬ ‫اة‬‫ا‬‫لدراس‬‫ان‬2..8%‫اا‬‫ا‬‫العلي‬ ‫اات‬‫ا‬‫الدراس‬ ‫االب‬‫ا‬‫ط‬ ‫ان‬‫ا‬‫م‬ ‫العلمية‬ ‫للمجالت‬ ‫ارسالها‬ ‫قبك‬ ‫البرنامج‬ ‫على‬ ‫علمية‬ ‫بحاا‬ ‫من‬ ‫ري‬ ‫ال‬ ‫انتاجهم‬ ‫فحص‬ ‫ضلون‬ ‫ي‬.‫البحاث‬ ‫هاذا‬ ‫ويساتعر‬‫برناامج‬ ‫فاعلياة‬ iThenticate‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫لدى‬ ‫العلمي‬ ‫البحث‬ ‫مخرجات‬ ‫جودة‬ ‫وتحسين‬ ‫االنتحال‬ ‫منف‬ ‫في‬ ‫كاشفة‬ ‫كلمات‬:‫بنها‬ ‫جامعة‬-iThenticate–‫العليا‬ ‫الدراسات‬-‫الع‬ ‫االنتحال‬‫ل‬‫مي‬ ‫المرجعي‬ ‫االستشهاد‬: ‫هكام‬ ،‫العينين‬ ‫أبو‬‫محمد‬‫خليك‬ ‫و‬‫و‬ ‫النباي‬ ‫حساب‬ ‫مااهر‬ ،‫برياات‬ ‫خماير‬ ‫نارار‬ ،‫الجياااوي‬.‫برناامج‬ ‫فاعلياة‬iThenticate‫فاي‬ ‫بنهاا‬ ‫بجامعاة‬ ‫العلياا‬ ‫الدراساات‬ ‫طاالب‬ ‫لادى‬ ‫العلماي‬ ‫البحاث‬ ‫مخرجاات‬ ‫جاودة‬ ‫وتحساين‬ ‫االنتحال‬ ‫منف‬.‫ا‬‫ؤز‬‫ك‬‫لمر‬ ‫االول‬ ‫ؤدولي‬‫ل‬‫ا‬ ‫ؤؤتمر‬‫م‬‫ل‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫ئ‬‫هي‬ ‫ؤاء‬‫ؤ‬‫ض‬‫اع‬ ‫ات‬‫ر‬‫ؤد‬‫ؤ‬‫ق‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫ي‬‫تنم‬‫ؤا‬‫ؤ‬‫ه‬‫بن‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫ع‬‫بجام‬ ‫ؤادات‬‫ؤ‬‫ي‬‫الق‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫ؤد‬‫ؤ‬‫ت‬‫ال‬"‫ؤل‬‫ؤ‬‫م‬‫الع‬‫و‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫ي‬‫المهن‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫ي‬‫التنم‬ ‫ؤودة‬‫ؤ‬‫ج‬ ‫ؤمان‬‫ؤ‬‫ض‬‫و‬ ‫يب‬‫ر‬‫ؤد‬‫ؤ‬‫ت‬‫ال‬ ‫ؤة‬‫ؤ‬‫م‬‫منظو‬ ‫ؤوير‬‫ؤ‬‫ط‬‫ت‬ ‫المؤسسي‬".‫النفس‬ ‫وعلم‬ ‫بية‬‫ر‬‫الت‬ ‫في‬ ‫بية‬‫ر‬‫ع‬ ‫اسات‬‫ر‬‫د‬ ‫مجلة‬381-391
  2. 2. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 2 ‫مقدمة‬ ‫ري‬ ‫ال‬ ‫االنتاج‬ ‫فحص‬ ‫يعتبر‬‫االياديمياة‬ ‫السامعة‬ ‫علاى‬ ‫اا‬ ‫والح‬ ‫العلماي‬ ‫البحاث‬ ‫مخرجاات‬ ‫لتحساين‬ ‫االدوات‬ ‫اهم‬ ‫أحد‬ ‫االنتحال‬ ‫ضد‬ ‫والدولية‬ ‫واالقليمية‬ ‫المحلية‬ ‫العلمية‬ ‫االوساط‬ ‫في‬ ‫للجامعة‬.‫وعلاى‬ ‫اي‬‫ا‬‫ف‬ ‫اات‬‫ا‬‫للجامع‬ ‫اى‬‫ا‬‫االعل‬ ‫االمجلر‬‫ا‬‫ب‬ ‫اات‬‫ا‬‫الترقي‬ ‫اد‬‫ا‬‫قواع‬ ‫ات‬‫ا‬‫نص‬ ‫ان‬‫ا‬‫ذل‬ ‫اار‬‫ا‬‫عك‬ ‫ااة‬‫ا‬‫الثاني‬ ‫ااا‬‫ا‬‫دورته‬(810.-8102)‫اااج‬‫ا‬‫االنت‬ ‫ااص‬‫ا‬‫فح‬ ‫ااى‬‫ا‬‫عل‬ ‫اد‬‫ا‬‫للمتق‬ ‫اي‬‫ا‬‫العلم‬‫ارامج‬‫ا‬‫الب‬ ‫اد‬‫ا‬‫اح‬ ‫اطة‬‫ا‬‫بواس‬ ‫اي‬‫ا‬‫العلم‬ ‫اال‬‫ا‬‫االنتح‬ ‫اد‬‫ا‬‫ض‬ ‫مين‬ ‫ارامج‬‫ا‬‫ب‬ ‫او‬ ‫اات‬‫ا‬‫للجامع‬ ‫اى‬‫ا‬‫االعل‬ ‫االمجلر‬‫ا‬‫ب‬ ‫اة‬‫ا‬‫الرقمي‬ ‫اة‬‫ا‬‫تب‬ ‫الم‬ ‫ادة‬‫ا‬‫بوح‬ ‫المصارية‬ ‫بالجامعاات‬ ‫متوفرة‬ ‫مكاب‬‫مدوناة‬ ‫المجلار‬ ‫اعتماد‬ ‫يماا‬ ‫العلمي‬ ‫النكر‬ ‫اخالقيات‬.‫وقد‬‫حسااب‬ ‫علاى‬ ‫بنهاا‬ ‫جامعاة‬ ‫حصلت‬ ‫اامج‬‫ا‬‫لبرن‬ ‫اد‬‫ا‬‫واح‬ ‫لمساتخدم‬iThenticate‫اث‬‫ا‬‫البح‬ ‫اة‬‫ا‬‫اياديمي‬ ‫ان‬‫ا‬‫م‬ ‫ناوفمبر‬ ‫اي‬‫ا‬‫ف‬ ‫العلماي‬8102‫العلماي‬ ‫اال‬‫ا‬‫االنتح‬ ‫لمناف‬ ‫ااداة‬‫ا‬‫ي‬.‫و‬‫اى‬‫ا‬‫عل‬ ‫ذلن‬ ‫ضوء‬‫فحاص‬ ‫علاى‬ ‫يانص‬ ‫بنهاا‬ ‫جامعاة‬ ‫لمجلار‬ ‫قارار‬ ‫ردر‬ ‫قباك‬ ‫وذلان‬ ‫العلماي‬ ‫االنتحاال‬ ‫ضاد‬ ‫والاديتوراة‬ ‫الماجستير‬ ‫رسالك‬ ‫نسابة‬ ‫واعتمادت‬ ‫الرسالك‬ ‫هذ‬ ‫مناقكة‬ ‫لجان‬ ‫يك‬ ‫تك‬ ‫على‬ ‫الموافقة‬ ‫تكابة‬82%‫االجراء‬ ‫مال‬ ‫الست‬‫البحث‬ ‫وطر‬ ‫والمواد‬ ‫المراجف‬ ‫قالمة‬ ‫استبعاد‬ ‫بعد‬ ‫ات‬. ‫و‬‫يعد‬‫بر‬‫ن‬‫امج‬iThenticate‫البارامج‬ ‫أهاهر‬ ‫مان‬‫البحا‬ ‫فاي‬ ‫العلماي‬ ‫االنتحاال‬ ‫يكاف‬ ‫اة‬ ‫ي‬ ‫بو‬ ‫تقاوم‬ ‫التاي‬‫االنتااج‬ ‫وساالر‬ ‫العلمياة‬ ‫وا‬ ‫اري‬ ‫ال‬،‫اين‬‫ا‬‫تحس‬ ‫اى‬‫ا‬‫عل‬ ‫اة‬‫ا‬‫العلمي‬ ‫االت‬‫ا‬‫والمج‬ ‫ار‬‫ا‬‫النك‬ ‫ودور‬ ‫اة‬‫ا‬‫والبحثي‬ ‫اة‬‫ا‬‫التعليمي‬ ‫اات‬‫ا‬‫والمثسس‬ ‫ااحثين‬‫ا‬‫الب‬ ‫ااعد‬‫ا‬‫يس‬ ‫اث‬‫ا‬‫حي‬‫اات‬‫ا‬‫مخرج‬ ‫اودة‬‫ا‬‫ج‬ ‫واالدبي‬ ‫العلمي‬ ‫لالنتاج‬ ‫رية‬ ‫ال‬ ‫ية‬ ‫المل‬ ‫حقو‬ ‫وحماية‬ ‫العلمي‬ ‫البحث‬‫ف‬‫فاي‬ ‫المحارك‬ ‫هذا‬ ‫على‬ ‫التغلب‬ ‫المستحيك‬ ‫من‬ ‫بك‬ ‫الصعب‬ ‫من‬ ‫العلمية‬ ‫والرسالك‬ ‫البحوا‬ ‫في‬ ‫والتكاب‬ ‫األنتحال‬ ‫اء‬ ‫اخ‬. ‫و‬‫تعتبر‬،‫علمية‬ ‫ون‬ ‫ت‬ ‫أن‬ ‫قبك‬ ‫أخالقية‬ ‫جريمة‬ ‫العلمية‬ ‫السرقات‬‫هاذ‬ ‫خطاورة‬ ‫درجاة‬ ‫ن‬ ‫ول‬،‫خار‬ ‫إلاى‬ ‫مجتماف‬ ‫مان‬ ‫تتبااين‬ ‫الجريماة‬ ‫وناا‬ ‫المتضارر‬ ‫األرالي‬ ‫المثلاف‬ ‫وتعاويض‬ ‫العلماي‬ ‫العماك‬ ‫إتاالم‬ ‫عليهاا‬ ‫ويترتاب‬ ،‫الجارالم‬ ‫هاذ‬ ‫مثك‬ ‫مف‬ ‫تتسامح‬ ‫ال‬ ‫بلدان‬ ‫فهناك‬ ‫او‬‫ا‬‫بحق‬ ‫الخاراة‬ ‫التكاريعات‬ ‫تالات‬ ‫ماا‬ ‫البلادان‬ ‫بعاض‬ ‫وفاي‬ ، ‫ارو‬‫ا‬‫المس‬ ‫العلماي‬ ‫العماك‬ ‫علاى‬ ‫ترتبات‬ ‫التاي‬ ‫االمتيااتات‬ ‫أو‬ ‫الادرجات‬ ‫ا‬ ‫ية‬ ‫المل‬،‫ة‬ ‫ضعي‬ ‫يذها‬ ‫وتن‬ ‫رية‬ ‫ل‬‫رقم‬ ‫القانون‬ ‫ردر‬ ‫مصر‬ ‫وفي‬28‫لسنة‬8118،‫رياة‬ ‫ال‬ ‫ياة‬ ‫المل‬ ‫حقاو‬ ‫لحماياة‬‫للسارقات‬ ‫أن‬ ‫إال‬ ‫ماا‬ ‫وهاذا‬ ،‫اة‬ ‫المختل‬ ‫جوانبهاا‬ ‫أو‬ ‫العلمياة‬ ‫السارقة‬ ‫بطبيعاة‬ ‫معرفاة‬ ‫بادون‬ ‫االساتالل‬ ‫أو‬ ‫االنتحاال‬ ‫جاناب‬ ‫وهاو‬ ،‫اا‬ً‫ئ‬‫بري‬ ‫خر‬ ‫ًا‬‫ب‬‫جان‬ ‫العلمية‬ ‫دون‬ ‫هنااك‬ ‫ومان‬ ‫هناا‬ ‫مان‬ ‫يجمعاون‬ ‫وهام‬ ‫ًا‬‫ع‬‫ران‬ ‫يحسانون‬ ‫أنهام‬ ‫ناون‬ ‫ي‬ ‫الاذين‬ ‫والبااحثين‬ ‫الطاالب‬ ‫مان‬ ‫يثير‬ ‫مف‬ ‫يحدا‬‫الاي‬ ‫االهاارة‬ ‫ا‬ ‫ار‬ ‫األف‬ ‫أرحاب‬‫ألرليين‬‫ل‬‫العلمي‬ ‫للبحث‬ ‫الصحيحة‬ ‫بالمنهجيات‬ ‫المعرفة‬ ‫عدم‬. ‫التاي‬ ‫المصاادر‬ ‫اك‬ ‫ل‬ ‫ذيارك‬ ‫أن‬ ‫تارى‬ ‫البحثياة‬ ‫الجمعياات‬ ‫فابعض‬ ،‫ياذلن‬ ‫يعتبار‬ ‫ال‬ ‫وماا‬ ‫علمياة‬ ‫سارقة‬ ‫يعتبار‬ ‫لماا‬ ‫مقاايير‬ ‫هناك‬ ‫يذلن‬ ‫ان‬‫ا‬‫م‬ ‫ار‬‫ا‬‫أيث‬ ‫ابة‬‫ا‬‫نس‬ ‫ك‬ ‫ا‬‫ا‬‫يك‬ ‫اا‬‫ا‬‫بم‬ ‫اا‬‫ا‬‫إليه‬ ‫ات‬‫ا‬‫رجع‬21%‫اى‬‫ا‬‫حت‬ ‫اة‬‫ا‬‫العلمي‬ ‫ارقة‬‫ا‬‫الس‬ ‫ال‬ ‫ا‬‫ا‬‫أه‬ ‫ان‬‫ا‬‫م‬ ً‫ال‬ ‫ا‬‫ا‬‫ه‬ ‫ار‬‫ا‬‫يعتب‬ ‫ا‬‫ا‬‫يتبت‬ ‫اا‬‫ا‬‫م‬ ‫او‬‫ا‬‫مجم‬ ‫ان‬‫ا‬‫م‬‫ارت‬‫ا‬‫ذي‬ ‫او‬‫ا‬‫ول‬ ‫اارك‬ ‫أف‬ ‫بناات‬ ‫مان‬ ‫فيا‬ ‫تاب‬ ‫ت‬ ‫لام‬ ‫وأنات‬ ‫اسامن‬ ‫عليا‬ ‫العماك‬ ‫تال‬ ‫فماا‬ ،‫أراحابها‬ ‫إلاى‬ ‫لماات‬ ‫ال‬ ‫وعاوت‬ ‫مواضعها‬ ‫في‬ ‫االستكهادات‬ ‫من‬ ‫أقك‬ ‫إال‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫أل‬ ‫وعيون‬21.%‫با‬ ‫الباحث‬ ‫تقيد‬ ‫المجالت‬ ‫وبعض‬02‫ياك‬ ‫مان‬ ‫يقتابر‬ ‫أال‬ ‫بكارط‬ ‫بحثا‬ ‫فاي‬ ‫عليهاا‬ ‫ياياد‬ ‫ال‬ ‫ًاا‬‫ع‬‫مرج‬ ‫من‬ ‫أيثر‬ ‫مرجف‬811‫يلمة‬.‫ي‬ ‫وبذلن‬‫يلا‬ ‫البحاث‬ ‫فاي‬ ‫اقتباسا‬ ‫ان‬ ‫يم‬ ‫لما‬ ‫األقصى‬ ‫الحجم‬ ‫ون‬0111‫أقصاى‬ ‫الاذي‬ ‫البحاث‬ ‫فاي‬ ‫يلماة‬ ‫لمات‬ ‫ل‬ ‫عدد‬2111‫يلمة‬. ‫ولذلن‬‫ان‬ ‫يجب‬‫والبااحثون‬ ‫اون‬ ‫المثل‬ ‫يقوم‬‫العلياا‬ ‫الدراساات‬ ‫وطاالب‬‫التكااب‬ ‫يكاف‬ ‫لبارامج‬ ‫بحاورهم‬ ‫بإخضاا‬Similarity‫وهاي‬ ‫للتأ‬ ‫البحثية‬ ‫والمجالت‬ ‫المثسسات‬ ‫يبرى‬ ‫تستخدمها‬ ‫برامج‬‫ااهرة‬ ‫ال‬ ‫واالنتحاال‬ ‫االساتالل‬ ‫ااهر‬ ‫م‬ ‫من‬ ‫الرسالة‬ ‫أو‬ ‫البحث‬ ‫خلو‬ ‫من‬ ‫يد‬ ‫والضمنية‬.
  3. 3. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 3 ‫اوال‬:‫الدراسة‬‫المنهجية‬: ‫الدراسة‬ ‫تساؤالت‬: •‫تجنبة‬ ‫ن‬ ‫يم‬ ‫وييف‬ ‫العلمي‬ ‫االنتحال‬ ‫هو‬ ‫ما‬ •‫ام‬ ‫ت‬ ‫هو‬ ‫ما‬ithenticate •‫برنامج‬ ‫عمك‬ ‫طريقة‬ ‫هي‬ ‫ما‬ithenticate. •‫برنامج‬ ‫فاعلية‬ ‫هي‬ ‫ما‬ithentecate‫الدراساات‬ ‫طاالب‬ ‫لادى‬ ‫العلمي‬ ‫البحث‬ ‫مخرجات‬ ‫جودة‬ ‫وتحسين‬ ‫االنتحال‬ ‫منف‬ ‫في‬ ‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسة‬ ‫أهداف‬: ‫الي‬ ‫الدراسة‬ ‫تهدم‬: ‫ببرنامج‬ ‫التعريف‬iThenticate ‫برنامج‬ ‫فاعلية‬ ‫دراسة‬ithenticate‫الدراساات‬ ‫طاالب‬ ‫لادى‬ ‫العلماي‬ ‫البحث‬ ‫مخرجات‬ ‫جودة‬ ‫وتحسين‬ ‫االنتحال‬ ‫منف‬ ‫في‬ ‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسة‬ ‫حدود‬: -‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫البيانات‬ ‫جمع‬ ‫أدوات‬: 0-‫فحص‬ ‫نتالج‬‫تقارير‬‫برنامج‬iThenticate‫االياديمي‬ ‫العام‬ ‫خالل‬ ‫والديتوراة‬ ‫الماجستير‬ ‫العلمية‬ ‫للرسالك‬8102-810.‫حياث‬ ‫تمنيتين‬ ‫فترتين‬ ‫الي‬ ‫تقسيمها‬ ‫تم‬:‫مان‬ ‫التالياة‬ ‫اههر‬ ‫الست‬ ‫تمثك‬ ‫والثانية‬ ‫البرنامج‬ ‫استخدام‬ ‫من‬ ‫االولى‬ ‫اههر‬ ‫الست‬ ‫تمثك‬ ‫االولي‬‫ار‬ ‫ن‬ ‫االياديمي‬ ‫العام‬‫ما‬ ‫فحاص‬ ‫تقاارير‬ ‫لاثالا‬ ‫التكاابة‬ ‫نسابة‬ ‫متوسان‬ ‫اخاذ‬ ‫تم‬ ‫حيث‬‫ن‬01‫تارتين‬ ‫ال‬ ‫فاي‬ ‫وذلان‬ ‫يلياات‬‫البياناات‬ ‫تحلياك‬ ‫وتام‬ ‫باختبار‬"‫ت‬". 8-‫تام‬‫تصاميم‬‫االساتبيان‬‫ك‬ ‫بكا‬‫تروناي‬ ‫ال‬‫يحتاوي‬‫علاى‬01‫و‬ ‫اسائلة‬‫تام‬‫توجيا‬‫هاذا‬‫االساتبيان‬‫بالجامعاة‬ ‫العلياا‬ ‫الدراساات‬ ‫لطاالب‬ ‫ومتابعة‬‫الردود‬‫وتحليلها‬‫والخروج‬‫بنتالج‬‫عن‬‫السرقات‬‫العلمية‬‫و‬‫في‬ ‫البرنامج‬ ‫استخدام‬ ‫مردود‬‫يكف‬‫السرقة‬‫العلمية‬. ‫عينة‬‫الدراسة‬‫وكيفية‬‫اختيارها‬: -‫تم‬‫ارسال‬‫االستبيان‬‫الي‬30‫طالب‬‫من‬‫طالب‬‫الدراسات‬‫العليا‬‫لمرحلتي‬‫الماجستير‬‫والديتوراة‬ ‫مصطلحات‬‫الدراسة‬: •‫العلمي‬ ‫االنتحال‬Plagiarism‫هو‬‫سرقة‬‫مصادر‬ ‫ذير‬ ‫دون‬ ‫للذات‬ ‫ونسبتها‬ ‫اآلخرين‬ ‫يتابات‬ ‫أو‬ ‫ار‬ ‫أف‬.‫مان‬ ‫ويعد‬‫أعماال‬ ‫واالحتيال‬ ‫النصب‬ •‫االقتباس‬citation ‫الباحث‬ ‫قبك‬ ‫من‬ ‫اإلهارات‬ ‫هذ‬ ‫يانت‬ ‫سواء‬ ،ٍ‫ل‬‫تا‬ ‫علمي‬ ‫مقال‬ ‫في‬ ،‫عك‬ ‫بال‬ ‫منكور‬ ‫علمي‬ ‫مقال‬ ‫إلى‬ ‫اإلهارات‬ ‫هي‬ /‫باحث‬ ‫قبك‬ ‫من‬ ‫أو‬ ،‫سهم‬ ‫أن‬ ‫الباحثين‬/‫خرين‬ ‫باحثين‬‫من‬ ‫دت‬ ‫است‬ ‫انن‬ ‫القارئ‬ ‫لتخبر‬ ‫طريقة‬ ‫انها‬ ‫يمصطلح‬ ‫تعني‬ ‫وهي‬ ‫المذيورة‬ ‫المصادر‬‫للقارئ‬ ‫ن‬ ‫يم‬ ‫ايثر‬ ‫معلومات‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫في‬ ‫رغبتة‬ ‫حالة‬ ‫وفي‬ ‫العلمية‬ ‫المقالة‬ ‫او‬ ‫الورقة‬ ‫نهاية‬ ‫في‬ ‫وعنوان‬ ‫النكر‬ ‫وسنة‬ ‫الباحث‬ ‫اسم‬ ‫عن‬ ‫معلومات‬ ‫تتضمن‬ ‫وهي‬ ‫الموضو‬ ‫هذا‬ ‫حول‬ ‫اريك‬ ‫الت‬ ‫من‬ ‫لمذيد‬ ‫للمراجف‬ ‫الرجو‬ ‫حات‬ ‫الص‬ ‫وعدد‬ ‫الناهر‬ ‫واسم‬ ‫المقالة‬ ‫ثانيا‬:‫للدراسة‬ ‫النظري‬ ‫االطار‬:
  4. 4. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 4 ‫أنواع‬‫العلمي‬ ‫االنتحال‬ 0.‫االستنساخ‬:‫رد‬ ‫لل‬ ‫عمك‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫امل‬ ‫ب‬ ‫اآلخرين‬ ‫عمك‬ ‫تقديم‬ ‫في‬ ‫ويتم‬. 8.‫النسخ‬:‫المصدر‬ ‫ذير‬ ‫دون‬ ‫محدد‬ ‫مصدر‬ ‫من‬ ‫يبيرة‬ ‫أجااء‬ ‫نسخ‬ ‫في‬ ‫ويتم‬. 0.‫االستبدال‬:‫للمصدر‬ ‫األساسية‬ ‫المعلومات‬ ‫على‬ ‫ا‬ ‫الح‬ ‫مف‬ ‫الرليسية‬ ‫لمات‬ ‫ال‬ ‫بعض‬ ‫تغيير‬ ‫بعد‬ ‫نصية‬ ‫قطعة‬ ‫نسخ‬ ‫في‬ ‫ويتم‬ ‫وعدم‬‫إلي‬ ‫اإلهارة‬. 4.‫الماج‬:‫ذيرها‬ ‫دون‬ ‫عديدة‬ ‫مصادر‬ ‫من‬ ‫أجااء‬ ‫ماج‬ ‫يتم‬ ‫وفي‬. 2.‫رار‬ ‫الت‬:‫ذيرها‬ ‫دون‬ ‫السابقة‬ ‫رد‬ ‫ال‬ ‫يتابات‬ ‫من‬ ‫نسخ‬. ..‫المايج‬:‫مصدرها‬ ‫يذير‬ ‫لم‬ ‫أخرى‬ ‫مقاطف‬ ‫من‬ ‫رحيح‬ ‫ك‬ ‫بك‬ ‫مصدرها‬ ‫ير‬ُ‫ذ‬ ‫نصية‬ ‫مقاطف‬ ‫دمج‬. ‫العلمي‬ ‫اإلنتحال‬ ‫حدوث‬ ‫احتمال‬ ‫لتقليل‬ ‫خطوات‬ ‫تذي‬ ‫االنتحال‬ ‫حدوا‬ ‫ولمنف‬‫إلى‬ ‫اإلهارة‬ ‫مف‬ ‫تقدمها‬ ‫التي‬ ‫العمك‬ ‫وأورا‬ ‫أبحارن‬ ‫في‬ ‫الخارة‬ ‫األرلية‬ ‫ارك‬ ‫بأف‬ ‫تأتي‬ ‫أن‬ ‫دالما‬ ‫ر‬ ‫اآلخرون‬ ‫عمل‬ ‫الذي‬ ‫العمك‬.‫البحثية‬ ‫واألورا‬ ‫البحوا‬ ‫في‬ ‫اإلنتحال‬ ‫لتقليك‬ ‫الخطوات‬ ‫بعض‬ ‫وهذ‬: ‫للبحث‬ ‫الجيد‬ ‫التخطين‬:‫نن‬ ‫يم‬ ‫التي‬ ‫األولى‬ ‫المهمة‬ ‫الخطوة‬ ‫هو‬ ‫جيد‬ ‫ك‬ ‫بك‬ ‫للبحث‬ ‫التخطين‬‫وإذا‬ ،‫االنتحال‬ ‫منف‬ ‫نحو‬ ‫اتخاذها‬ ‫عملن‬ ‫في‬ ‫إلدراجها‬ ‫خطة‬ ‫إلى‬ ‫تحتاج‬ ‫فإنن‬ ‫للمعلومات‬ ‫مصادر‬ ‫استخدام‬ ‫تنوي‬ ‫ينت‬. ‫الجيد‬ ‫التلخيص‬:‫يثير‬ ‫لدين‬ ‫ون‬ ‫ي‬ ‫بحيث‬ ‫المصادر؛‬ ‫لجميف‬ ‫هاملة‬ ‫ات‬ ‫مالح‬ ‫تدوين‬ ‫بحثية‬ ‫ورقة‬ ‫إلعداد‬ ‫الطر‬ ‫أفضك‬ ‫من‬ ‫إن‬ ‫تابة‬ ‫ال‬ ‫تبدأ‬ ‫أن‬ ‫قبك‬ ‫مة‬ ‫المن‬ ‫المعلومات‬ ‫من‬.‫وتساعد‬‫تتأيد‬ ‫أن‬ ‫وعلين‬ ،‫الاللق‬ ‫غير‬ ‫االستكهاد‬ ‫من‬ ‫التقليك‬ ‫على‬ ‫ات‬ ‫المالح‬ ‫هذ‬ ‫خر‬ ‫ان‬ ‫م‬ ‫في‬ ‫وجدتها‬ ‫التي‬ ‫المعلومة‬ ‫من‬ ‫بوضوح‬ ‫ارك‬ ‫أف‬ ‫تمييا‬ ‫من‬. ‫المصدر‬ ‫اذير‬ ‫الكن‬ ‫عند‬:‫علين‬ ‫اختلطت‬ ‫ن‬ ‫ول‬ ‫غيرك‬ ‫ار‬ ‫أف‬ ‫أنها‬ ‫اآلخرون‬ ‫ن‬ ‫ي‬ ‫ال‬ ‫بحيث‬ ‫ارك‬ ‫أف‬ ‫إبرات‬ ‫في‬ ‫رغبت‬ ‫إذا‬ ‫تعديالت‬ ‫أجريت‬ ‫أخرى‬ ‫بآراء‬ ‫راؤك‬‫دالما‬ ‫المصدر‬ ‫تذير‬ ‫أن‬ ‫علين‬ ‫فإن‬ ‫عليها‬. ‫الصياغة‬ ‫إعادة‬ ‫أسلوب‬ ‫معرفة‬:‫من‬ ‫لمات‬ ‫ال‬ ‫بعض‬ ‫تغيير‬ ‫أن‬ ‫وتذير‬ ‫الخاص‬ ‫بأسلوبن‬ ‫اآلخرين‬ ‫ار‬ ‫أف‬ ‫رياغة‬ ‫إعادة‬ ‫وتعني‬ ‫للجملة‬ ‫األرلي‬ ‫والبناء‬ ‫لمات‬ ‫ال‬ ‫من‬ ‫يك‬ ‫تغيير‬ ‫علين‬ ‫يجب‬ ‫لذا‬ ،‫مكروعة‬ ‫أربحت‬ ‫رياغتن‬ ‫إعادة‬ ‫أن‬ ‫يعني‬ ‫ال‬ ‫األرلية‬ ‫الجمك‬ ‫تغي‬ ‫دون‬‫المعنى‬ ‫ير‬ •‫ام‬ ‫ت‬ ‫هو‬ ‫ما‬iThenticate ‫هو‬‫تطبيق‬‫ال‬‫هرية‬ ‫بواسطة‬ ‫انتاجة‬ ‫وتم‬ ،‫العلمية‬ ‫والسرقة‬ ‫االنتحال‬ ‫ومنف‬ ‫كف‬ ‫ل‬ ‫االنترنت‬ ‫ة‬ ‫هب‬ ‫على‬ ‫يعمك‬ ‫تروني‬turnitin‫وقد‬ ‫االيااديمي‬ ‫العاام‬ ‫خاالل‬ ‫العلماي‬ ‫البحاث‬ ‫باياديمياة‬ ‫الخارة‬ ‫االستخدام‬ ‫رخصة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫بنها‬ ‫جامعة‬ ‫استخدمت‬8102-810.‫وهاو‬ ‫فقن‬ ‫النصوص‬ ‫مف‬ ‫يتعامك‬ ‫ام‬ ‫ن‬(‫الصور‬ ‫مف‬ ‫يتعامك‬ ‫ال‬)‫و‬‫ولطلبة‬ ‫واألساتذة‬ ‫وللباحثين‬ ‫العلمية‬ ‫النكر‬ ‫لدور‬ ‫المخصص‬ ‫البرنامج‬ ‫هو‬ ‫مثاك‬ ‫مان‬ ‫العالمياة‬ ‫النكار‬ ‫دور‬ ‫تساتخدم‬ ‫والبرنامج‬ ،‫والديتوراة‬ ‫الماجستير‬Elsevier, IEEE, nature, Springer,Wiley Blackwell.‫المثس‬ ‫تستخدم‬ ‫ولذلن‬‫مثك‬ ‫من‬ ‫برى‬ ‫ال‬ ‫والجامعات‬ ‫برى‬ ‫ال‬ ‫سات‬Harvard, Cambridge‫وغيرها‬. ‫برنامج‬ ‫عمك‬ ‫طريقة‬ithentecate.
  5. 5. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 5 ‫يقارن‬‫البرنامج‬‫على‬ ‫ل‬ ‫المقدم‬ ‫البحث‬‫ايثر‬012‫مليون‬‫من‬ ‫أيثر‬ ‫في‬ ‫علمية‬ ‫ويتب‬ ‫مثتمرات‬ ‫ويتاب‬ ‫ووريقة‬ ‫بحث‬21111‫يماا‬ ،‫بحثياة‬ ‫مجلاة‬ ‫مقابك‬ ‫يقارنها‬28‫مليون‬‫ومقابك‬ ‫البيانات‬ ‫قواعد‬ ‫في‬ ‫ألبحاا‬ ‫وملخص‬ ‫مستخلص‬.1‫مليون‬‫متاحة‬ ‫إنترنت‬ ‫حة‬ ‫ر‬‫األجاااء‬ ‫بتلاوين‬ ‫يقاوم‬ ‫رم‬ ‫معينااة‬ ‫بااألوان‬ ‫تكاااب‬ ‫بهااا‬ ‫التااي‬‫لدرجااة‬ ‫طبقااا‬ ‫التكاب‬ ‫وحجم‬ ‫خطورة‬،‫فاان‬ ‫لذلن‬21%‫مان‬ ‫اف‬ ‫المرت‬ ‫التاارير‬ ‫معامك‬ ‫ذات‬ ‫العلمية‬ ‫الدوريات‬ ‫اات‬ ‫المل‬ ‫ا‬ ‫وح‬ ‫تخاين‬ ‫ويتم‬ ‫البرنامج‬ ‫تستخدم‬ ‫السحابية‬ ‫الحوسبة‬ ‫بيئة‬ ‫في‬ ‫فحصها‬ ‫يتم‬ ‫التي‬ ‫ان‬‫ا‬‫فق‬ ‫اين‬‫ا‬‫المتخصص‬ ‫ألن‬ ‫ااب‬‫ا‬‫التك‬ ‫ا‬‫ا‬‫علي‬ ‫اق‬‫ا‬‫ويطل‬ ‫سارقة‬ ‫يعتبار‬ ‫التكاب‬ ‫هذا‬ ‫يان‬ ‫إذا‬ ‫يقرر‬ ‫من‬ ‫هم‬ ‫ااااطالحية‬‫ا‬‫ار‬ ‫ااااياغات‬‫ا‬‫ر‬ ‫اااارد‬‫ا‬‫مج‬ ‫أم‬ ‫ااااة‬‫ا‬‫علمي‬ ‫داخاك‬ ‫ررة‬ ‫مت‬‫اري‬ ‫ال‬ ‫االنتااج‬.‫تتارك‬ ‫ولاذلن‬ ‫على‬ ‫بناء‬ ‫القبول‬ ‫نسبة‬ ‫تحديد‬ ‫العلمية‬ ‫للمجالت‬ ‫اابعض‬‫ا‬‫ف‬ ،‫ااامج‬‫ا‬‫البرن‬ ‫ااالج‬‫ا‬‫نت‬‫ااك‬‫ا‬‫تقب‬ ‫ال‬ ‫ااالت‬‫ا‬‫المج‬ ‫ااان‬‫ا‬‫ع‬ ‫اااد‬‫ا‬‫تاي‬ ‫ااااب‬‫ا‬‫تك‬ ‫ااابة‬‫ا‬‫نس‬ ‫اااا‬‫ا‬‫به‬ ‫اااا‬‫ا‬ً‫ر‬‫أبحا‬2%، ‫حتى‬ ‫يتسامح‬ ‫وبعضها‬02%‫علاى‬ ‫تاياد‬ ‫بنسابة‬ ‫واحاد‬ ‫مصدر‬ ‫أي‬ ‫مف‬ ‫تكاب‬ ‫هناك‬ ‫ون‬ ‫ي‬ ‫أال‬ ‫بكرط‬.%‫ال‬ ‫حجام‬ ‫مان‬‫ب‬‫األرالي‬ ‫حاث‬. ‫يلمات‬ ‫عدد‬ ‫ا‬ً‫ث‬‫بح‬ ‫أن‬ ‫لو‬ ‫بمعنى‬8111‫من‬ ‫أنا‬ ‫واقتبست‬ ‫يلمة‬811‫ا‬ ‫ورقام‬ ‫المثلاف‬ ‫واسام‬ ‫الصاحيح‬ ‫التورياق‬ ‫وذيارت‬ ‫يلماة‬،‫حة‬ ‫لصا‬ ‫يمثك‬ ‫اقتبست‬ ‫ما‬ ‫ألن‬ ‫ًا‬‫د‬‫تال‬ ‫ًا‬‫ه‬‫تكاب‬ ‫هذا‬ ‫يعتبر‬ ‫البرنامج‬ ‫فإن‬01%‫األرك‬ ‫حجم‬ ‫من‬.‫لبادء‬ ‫المجلاة‬ ‫لمحارر‬ ‫النهاياة‬ ‫فاي‬ ‫يرجف‬ ‫والقرار‬ ‫البحث‬ ‫يم‬ ‫تح‬ ‫مرحلة‬.‫التي‬ ‫التكاب‬ ‫نتيجة‬ ‫على‬ ‫بناء‬ ‫يم‬ ‫التح‬ ‫عملية‬ ‫قبك‬ ‫أرحابها‬ ‫إلى‬ ‫األبحاا‬ ‫تعيد‬ ‫المجالت‬ ‫م‬ ‫ومع‬‫تقرير‬ ‫هرها‬ ‫ا‬ ‫ا‬‫ا‬‫يع‬ ‫اي‬‫ا‬‫ي‬ ‫اامج‬‫ا‬‫البرن‬‫ارى‬‫ا‬‫أخ‬ ‫ارة‬‫ا‬‫م‬ ‫اال‬‫ا‬‫إرس‬ ‫اك‬‫ا‬‫قب‬ ‫اث‬‫ا‬‫البح‬ ‫اي‬‫ا‬‫ف‬ ‫اروا‬‫ا‬‫ويغي‬ ‫دلوا‬.‫اك‬‫ا‬‫قب‬ ‫اى‬‫ا‬‫حت‬ ‫اث‬‫ا‬‫البح‬ ‫ارفض‬‫ا‬‫ت‬ ‫اا‬‫ا‬ً‫م‬‫التاا‬ ‫اد‬‫ا‬‫األه‬ ‫االت‬‫ا‬‫المج‬ ‫اض‬‫ا‬‫وبع‬ ‫يم‬ ‫التح‬.‫يما‬‫برنامج‬ ‫أن‬ithenticate‫اللغات‬ ‫أيواد‬ ‫مف‬ ‫يتعامك‬ ‫ألن‬ ‫اللغات‬ ‫جميف‬ ‫في‬ ‫المقارنات‬ ‫بهذ‬ ‫يقوم‬.‫أماام‬ ‫تحد‬ ‫هناك‬ ‫ولذلن‬ ‫البحوا‬‫العلمي‬ ‫العربي‬ ‫المحتوى‬ ‫إن‬ ‫إذ‬ ‫العربية‬‫المر‬ ‫أو‬ ‫اإلنترنت‬ ‫على‬ ‫المتاح‬‫قمي‬‫ماف‬ ‫التااياد‬ ‫فاي‬ ‫ا‬ً‫ذ‬‫خا‬ ‫ياان‬ ‫وإن‬ ،‫ا‬ً ‫ضاعي‬ ‫تال‬ ‫ما‬ ‫بعاد‬ ‫العربياة‬ ‫الادول‬ ‫ام‬ ‫مع‬ ‫فاي‬ ‫ديتاوراة‬ ‫أو‬ ‫ماجساتير‬ ‫بحاث‬ ‫يوجد‬ ‫فال‬ ،‫الجديدة‬ ‫ية‬ ‫األل‬ ‫دخول‬8111‫ولا‬ ‫إال‬‫فاي‬ ‫ترونياة‬ ‫إل‬ ‫رايغة‬ ‫معينة‬ ‫بيانات‬ ‫قاعدة‬.‫تحري‬ ‫من‬ ‫ولمايد‬‫والمقارناة‬ ‫والتادقيق‬ ‫البحاث‬ ‫فاي‬ ‫الدقة‬‫برناامج‬ ‫مثسساة‬ ‫قامات‬ithenticate‫ماف‬ ‫باالتحااد‬ ‫مثسساة‬Crossref‫البرناامج‬ ‫مان‬ ‫الجدياد‬ ‫اإلرادار‬ ‫وأخرجتاا‬Cross Check powered by Ithenticate‫برناامج‬ ‫اوين‬ ‫لت‬ ‫العلمية‬ ‫المثسسات‬ ‫في‬ ‫التكاب‬ ‫كف‬ ‫ل‬ ‫أقوى‬ ‫التالفي‬‫المنهك‬ ‫البيانات‬ ‫قواعد‬ ‫مف‬ ‫وبالمثك‬. ‫ثالثا‬:‫الميدانية‬ ‫الدراسة‬: ‫ار‬ ‫تم‬‫تروني‬ ‫االل‬ ‫االستبيان‬ ‫رابن‬ ‫سال‬‫تصميمة‬ ‫تم‬ ‫الذي‬‫لعينة‬‫او‬ ‫تروناي‬ ‫االل‬ ‫البرياد‬ ‫بواساطة‬ ‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫االجتماعي‬ ‫التوارك‬ ‫مواقف‬ ‫بواسطة‬‫الطالب‬ ‫لبعض‬ ‫ورقية‬ ‫بصورة‬ ‫او‬‫مان‬ ‫تارة‬ ‫ال‬ ‫في‬ ‫وذلن‬0-01‫ينااير‬8102‫فاي‬ ‫هاارك‬ ‫وقاد‬ ‫طالب‬ ‫االستبيان‬‫العليا‬ ‫الدراسات‬‫ة‬ ‫مختل‬ ‫تخصصات‬ ‫من‬‫ب‬‫التالية‬ ‫ليات‬ ‫ال‬:
  6. 6. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 6 ‫جدول‬(0:)‫االستبيان‬ ‫في‬ ‫هاريو‬ ‫اللذين‬ ‫الطالب‬ ‫تخصصات‬: ‫م‬‫الكلية‬‫الطالب‬ ‫عدد‬ 0‫الاراعة‬2 8‫البيطري‬ ‫الطب‬0 0‫هبرا‬ ‫هندسة‬8 4‫التربية‬4 2‫االداب‬0 .‫الطب‬0 2‫العلوم‬0 2‫الحقو‬8 2‫التمريض‬4 01‫التجارة‬0 ‫أوال‬:‫البرنامج‬ ‫تقارير‬ ‫تحليل‬ ‫نتئج‬: ‫العام‬ ‫من‬ ‫االول‬ ‫بالنصف‬ ‫مقارنة‬ ‫الثاني‬ ‫النصف‬ ‫خالل‬ ‫للطالب‬ ‫ري‬ ‫ال‬ ‫االنتاج‬ ‫في‬ ‫التكابة‬ ‫نسبة‬ ‫ا‬ ‫انخ‬ ‫الدراسة‬ ‫هرت‬ ‫ا‬ ‫األياديمي‬8102-810..
  7. 7. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 7 ‫ثانيا‬:‫الميدانية‬ ‫الدراسةة‬ ‫نتئج‬: 0-‫أن‬ ‫الدراسة‬ ‫هرت‬ ‫أ‬2..2%‫بالجامعة‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫من‬‫بينماا‬ ‫العلماي‬ ‫باالنتحاال‬ ‫المقصاود‬ ‫ما‬ ‫يعرفون‬80.0%‫ال‬ ‫العلمي‬ ‫باالنتحال‬ ‫المقصود‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫يعرفون‬. 8-‫العلماي‬ ‫االنتحاال‬ ‫يكاف‬ ‫بارامج‬ ‫اساتخدام‬ ‫في‬ ‫الراغبين‬ ‫الطالب‬ ‫نسبة‬ ‫بلغت‬20.0%‫راغباين‬ ‫الغيار‬ ‫الطاالب‬ ‫نسابة‬ ‫بلغات‬ ‫بينماا‬ 00.0%.
  8. 8. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 8 3-‫ان‬ ‫رة‬‫ر‬‫الميداني‬ ‫رة‬‫ر‬‫الدراس‬ ‫رائج‬‫ر‬‫نت‬ ‫ررت‬‫ر‬‫اظه‬..66%‫رد‬‫ر‬‫ق‬ ‫رامج‬‫ر‬‫البرن‬ ‫ان‬ ‫رامج‬‫ر‬‫البرن‬ ‫رتخدموا‬‫ر‬‫اس‬ ‫رويط‬‫ر‬‫والل‬ ‫را‬‫ر‬‫العلي‬ ‫رات‬‫ر‬‫الدراس‬ ‫رالب‬‫ر‬‫ط‬ ‫رط‬‫ر‬‫م‬ ‫العلمية‬ ‫رسائلهم‬ ‫فحص‬ ‫بعد‬ ‫االجزاء‬ ‫بعد‬ ‫صياغة‬ ‫اعادة‬ ‫في‬ ‫ساعدهم‬6 4-‫ان‬ ‫رة‬‫ر‬‫الميداني‬ ‫رة‬‫ر‬‫الدراس‬ ‫رائج‬‫ر‬‫نت‬ ‫ررت‬‫ر‬‫اظه‬3363%‫رة‬‫ر‬‫الملكي‬ ‫رو‬‫ر‬‫حق‬ ‫رول‬‫ر‬‫ح‬ ‫ريهم‬‫ر‬‫وع‬ ‫لاد‬ ‫رد‬‫ر‬‫ق‬ ‫رة‬‫ر‬‫بالجامع‬ ‫را‬‫ر‬‫العلي‬ ‫رات‬‫ر‬‫الدراس‬ ‫رالب‬‫ر‬‫ط‬ ‫رط‬‫ر‬‫م‬ ‫عند‬ ‫الفكرية‬‫العلمي‬ ‫االنتحال‬ ‫لمنح‬ ‫كاداة‬ ‫البرنامج‬ ‫استخدام‬6
  9. 9. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 9 5-‫ان‬ ‫االستبيان‬ ‫نتائج‬ ‫تشير‬.363%‫حريط‬ ‫فري‬ ‫العلميرة‬ ‫رسرائلهم‬ ‫كتابة‬ ‫عند‬ ‫الفقرات‬ ‫بعض‬ ‫ولصق‬ ‫لقص‬ ‫تلجأ‬ ‫كانت‬ ‫الطالب‬ ‫مط‬ ‫ان‬1.66%‫للك‬ ‫الي‬ ‫تلجأ‬ ‫ال‬ ‫كانت‬ ‫الطالب‬ ‫مط‬6 .-‫ان‬ ‫رد‬‫ر‬‫وج‬ ‫رامج‬‫ر‬‫البرن‬ ‫رتخدمو‬‫ر‬‫اس‬ ‫رويط‬‫ر‬‫الل‬ ‫رالب‬‫ر‬‫الط‬ ‫ريط‬‫ر‬‫ب‬ ‫رط‬‫ر‬‫م‬5.66%‫رط‬‫ر‬‫ع‬ ‫رة‬‫ر‬‫ودقت‬ ‫رة‬‫ر‬‫نتائج‬ ‫ري‬‫ر‬‫ف‬ ‫رئ‬‫ر‬‫مختل‬ ‫رامج‬‫ر‬‫البرن‬ ‫ان‬ ‫ررون‬‫ر‬‫ي‬ ‫رنهم‬‫ر‬‫م‬ ‫االخرى‬ ‫البحث‬ ‫محركات‬6
  10. 10. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 10 6-‫ان‬ ‫رات‬‫ر‬‫البيان‬ ‫رير‬‫ر‬‫تش‬7.66%‫ري‬‫ر‬‫العلم‬ ‫رال‬‫ر‬‫االنتح‬ ‫رئ‬‫ر‬‫كش‬ ‫ري‬‫ر‬‫ف‬ ‫رة‬‫ر‬‫فعال‬ ‫اداة‬ ‫رامج‬‫ر‬‫البرن‬ ‫ان‬ ‫رد‬‫ر‬‫تج‬ ‫رة‬‫ر‬‫الدراس‬ ‫ري‬‫ر‬‫ف‬ ‫رتخدمة‬‫ر‬‫المس‬ ‫رة‬‫ر‬‫العين‬ ‫رط‬‫ر‬‫م‬ ‫االخرى‬ ‫الفكرية‬ ‫االعمال‬ ‫مع‬ ‫التشابة‬ ‫درجة‬ ‫وتحديد‬6 7-‫الط‬ ‫نسبة‬ ‫بلغت‬‫مشابهه‬ ‫برامج‬ ‫مع‬ ‫تعاملو‬ ‫اللويط‬ ‫الب‬‫الرقمية‬ ‫المعلومات‬ ‫شبكة‬ ‫على‬ ‫مجانا‬ ‫متاحة‬(‫االنترنت‬)4363%‫بينمرا‬ 5.66%‫قبل‬ ‫مط‬ ‫شبيهه‬ ‫برامج‬ ‫تستخدم‬ ‫لم‬ ‫الطالب‬ ‫مط‬6
  11. 11. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 11 3-‫وافق‬6363%‫ووجردوها‬ ‫االنتحرال‬ ‫رد‬ ‫الفكرري‬ ‫االنترا‬ ‫فحص‬ ‫خدمة‬ ‫مقابل‬ ‫الجامعة‬ ‫حددتها‬ ‫التي‬ ‫الرسوم‬ ‫على‬ ‫الطالب‬ ‫مط‬ ‫وجد‬ ‫حيط‬ ‫في‬ ‫مناسبة‬22%‫مناسبة‬ ‫غير‬ ‫انها‬ ‫الطالب‬ ‫مط‬6 12-‫أن‬ ‫رد‬‫ر‬‫وج‬7.62%‫ري‬‫ر‬‫ف‬ ‫ررة‬‫ر‬‫نش‬ ‫رل‬‫ر‬‫قب‬ ‫رال‬‫ر‬‫االنتح‬ ‫رد‬‫ر‬ ‫رري‬‫ر‬‫الفك‬ ‫راجهم‬‫ر‬‫انت‬ ‫رص‬‫ر‬‫فح‬ ‫رلون‬‫ر‬‫يفن‬ ‫رتبيان‬‫ر‬‫االس‬ ‫رملهم‬‫ر‬‫ش‬ ‫رويط‬‫ر‬‫الل‬ ‫رالب‬‫ر‬‫الط‬ ‫رط‬‫ر‬‫م‬ ‫له‬ ‫المجلة‬ ‫لرفض‬ ‫تجنبا‬ ‫به‬ ‫التسابهه‬ ‫نسبة‬ ‫لمعرفة‬ ‫العلمية‬ ‫المجالت‬6
  12. 12. ‫ا‬‫هيئة‬ ‫اعضاء‬ ‫ات‬‫ر‬‫قد‬ ‫تنمية‬ ‫لمركز‬ ‫االول‬ ‫الدولي‬ ‫لمؤتمر‬‫بنها‬ ‫بجامعة‬ ‫القيادات‬‫و‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬"‫جودة‬ ‫وضمان‬ ‫يب‬‫ر‬‫التد‬ ‫منظومة‬ ‫تطوير‬ ‫المؤسسي‬ ‫العمل‬‫و‬ ‫المهنية‬ ‫التنمية‬" 12 ‫والتوصيات‬ ‫النتائج‬ ‫رابعا‬: •‫االقتباساات‬ ‫وانتحال‬ ‫التكابة‬ ‫نسبة‬ ‫ا‬ ‫انخ‬ ‫الدراسة‬ ‫هرت‬ ‫ا‬‫فاي‬‫بنهاا‬ ‫بجامعاة‬ ‫العلياا‬ ‫الدراساات‬ ‫لطاالب‬ ‫اري‬ ‫ال‬ ‫االنتااج‬ ‫برنامج‬ ‫استخدام‬ ‫عند‬iThenticate‫العلمي‬ ‫االنتحال‬ ‫لمنف‬ ‫يادا‬‫االول‬ ‫بالنصف‬ ‫بالمقارنة‬ ‫العام‬ ‫من‬ ‫الثاني‬ ‫النصف‬ ‫في‬. •‫في‬ ‫التكاب‬ ‫نسبة‬ ‫ا‬ ‫انخ‬ ‫الدراسة‬ ‫اربتت‬‫علاى‬ ‫ساتمر‬ ‫اعماالهم‬ ‫ان‬ ‫يعلمون‬ ‫عندما‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫لطالب‬ ‫ري‬ ‫ال‬ ‫االنتاج‬ ‫البرنامج‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫حص‬ ‫ال‬ •‫نسبة‬ ‫ان‬ ‫االستبيان‬ ‫هر‬ ‫ا‬2..8%‫علاى‬ ‫علمياة‬ ‫بحااا‬ ‫مان‬ ‫ري‬ ‫ال‬ ‫انتاجهم‬ ‫فحص‬ ‫ضلون‬ ‫ي‬ ‫العليا‬ ‫الدراسات‬ ‫طالب‬ ‫من‬ ‫العلمية‬ ‫للمجالت‬ ‫ارسالها‬ ‫قبك‬ ‫البرنامج‬ •‫بجامع‬ ‫البرنامج‬ ‫استخدام‬ ‫ساعد‬‫رية‬ ‫ال‬ ‫ية‬ ‫المل‬ ‫حقو‬ ‫حماية‬ ‫تقرير‬ ‫في‬ ‫االنتحال‬ ‫لمنف‬ ‫يادا‬ ‫بنها‬ ‫ة‬ ‫توصيات‬‫الدراسة‬ •‫ان‬‫ون‬ ‫ي‬‫لجامعة‬‫بنها‬‫رخصة‬‫االستخدام‬‫الخارة‬‫بها‬‫لبرنامج‬iThenticate •‫فحص‬‫االنتاج‬‫ري‬ ‫ال‬‫بماا‬‫يكاملة‬‫مان‬‫مقااالت‬‫علمياة‬‫او‬‫رساالك‬‫ماجساتير‬‫أو‬‫ديتاوراة‬‫و‬‫الاذي‬‫يحماك‬‫اسام‬‫الجامعاة‬‫قباك‬ ‫الموافقة‬‫على‬‫نكرة‬ •‫التوعية‬‫بمدونة‬‫اخالقيات‬‫النكر‬‫العلمي‬‫والتي‬‫اعتمدها‬‫المجلر‬‫االعلى‬‫للجامعات‬‫في‬810. •‫تصميم‬‫برنامج‬‫تدريبي‬‫لطالب‬‫الدراسات‬‫العليا‬‫وهباب‬‫الباحثين‬‫بالجامعة‬‫حول‬‫ية‬ ‫يي‬‫تجنب‬‫السرقات‬‫العلمية‬ •‫ان‬‫تستخدم‬‫المجالت‬‫العلمية‬‫التي‬‫تصدرها‬‫الجامعة‬‫ويلياتها‬‫البرنامج‬‫حص‬ ‫ل‬‫االبحاا‬‫العلمية‬‫قبك‬‫الموافقة‬‫على‬‫نكرها‬ ‫المراجع‬ •‫سالم‬‫محمد‬‫السالم‬(8101)‫السرقات‬‫العلمية‬‫في‬‫البيئة‬‫ترونية‬ ‫االل‬.‫والمعلومات‬ ‫تبات‬ ‫الم‬ ‫لجمعية‬ ‫السادس‬ ‫المثتمر‬ ‫السعودية‬"‫االمنة‬ ‫المعلوماتية‬ ‫البيئة‬-‫والتطبيقات‬ ‫والتكريعات‬ ‫اهيم‬ ‫الم‬"‫من‬ ‫ترة‬ ‫ال‬ ‫في‬.-2‫ابريك‬8101. •‫عماد‬‫عيسى‬،‫رالح‬‫و‬‫اماني‬‫محماد‬‫السايد‬(8104)‫دور‬‫تباا‬ ‫الم‬‫ت‬,‫االياديمياة‬‫فاي‬‫مناف‬‫السارقات‬‫العلمياة‬‫وايتكاافها‬." ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة‬‫ة‬ ‫ت‬ ‫اا‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة‬‫ة‬‫و‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة‬‫ة‬ ‫ر‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة‬‫ة‬ ‫ت‬ ‫ا‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةد‬‫ة‬ ‫ك‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة‬‫ة‬‫و‬ ‫است‬ ‫ةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةك‬‫ة‬‫دراس‬" http://libraries.kau.edu.sa/Files/12510/Researches/63572_34719.pdf •‫اء‬ ‫هي‬‫مكعك‬‫الحربي‬‫و‬‫ميساء‬‫النكمي‬‫الحربي‬(8102)‫برمجيات‬‫يكف‬‫السرقة‬‫العلمية‬)‫د‬‫ا‬‫رسة‬‫ي‬ ‫ور‬‫تحليل‬). ‫السعودية‬ ‫العربية‬ ‫ة‬ ‫الممل‬ ،‫طيبة‬ ‫جامعة‬. .  Prevent Plagiarism in Published Works (2016). http://www.ithenticate.com/  Steel, R.G.D., and J.H. Torrie, 1980. Principles and procedures of statistics: Abiometrical approach. 2nd ed. Mc Graw-Hill, New York.  https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%84_%D8%B9% D9%84%D9%85%D9%8A

×