Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Wir verwenden Ihre LinkedIn Profilangaben und Informationen zu Ihren Aktivitäten, um Anzeigen zu personalisieren und Ihnen relevantere Inhalte anzuzeigen. Sie können Ihre Anzeigeneinstellungen jederzeit ändern.
1
2
‫الصفي‬‫البيداغوجي‬‫التواصل‬
‫اته‬‫ومعوق‬ ،‫أسسه‬ ،‫ديناميته‬
‫تأليف‬
‫ارة‬ ‫ب‬ ‫اج‬‫اهلل‬‫د‬‫م‬‫ح‬
3
4
‫داء‬ ‫إه‬
‫فو‬ ‫ال‬‫ي‬ ‫ل‬ ‫ف‬ ‫تو‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ـ‬ ‫ديت‬ ‫ي‬ ‫ـوجت‬ ‫ت‬ ‫إل‬
‫الب‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫زة‬ ‫المحف‬.‫ـ‬ ‫اب‬ ‫ت‬ ‫الك...
5
6
‫ف‬ ‫شك‬
‫ال‬ ، ‫ف‬ ‫ح‬‫م‬‫ت‬ ‫ك‬ ‫ي‬‫فح‬‫ال‬‫د‬ ‫ب‬‫ع‬ ‫ور‬ ‫الدكت‬ ،‫ك‬ ‫في‬ ‫الك‬‫اال‬‫ف‬ ‫أشك‬
‫عل‬ ‫ف‬ ‫أش‬‫و‬ ‫فة‬...
7
8
9
10
‫ام‬ ‫ع‬ ‫ل‬ ‫د‬ ‫م‬
‫ا‬ ‫ه‬ ‫و‬‫لموض‬ ‫العامـ‬‫للـضيـ‬ ‫جامعـ‬‫تكون‬ . ‫ا‬ ‫ه‬ ‫كتابي‬ ‫بها‬ ‫أصدر‬‫قولـ‬ ‫أجد‬‫لك‬
‫ا...
11
‫ان‬‫اعـس‬‫إن‬ . ‫وان‬‫الحي‬‫ا‬‫له‬ ‫فض‬‫يتع‬ ‫ي‬‫الت‬‫فويت‬‫الت‬‫ـ‬‫وعملي‬ ،‫ـ‬‫التبعي‬‫ود‬‫قي‬
‫ي‬ ‫يفغب‬ ‫طموح‬ ‫ن‬ ...
12
‫د‬ ‫عن‬ ‫ي‬ ‫الدراس‬‫يل‬ ‫التحص‬‫تول‬ ‫مس‬ ‫دـي‬ ‫لت‬ ‫ـ‬ ‫الحـيـي‬‫باـ‬ ‫ااس‬‫ـ‬ ‫معف‬
‫حـ‬‫موض‬ ‫ون‬‫تك‬ ‫د‬‫ق‬ ‫الت...
13
‫نتناوله‬‫س‬ ‫ا‬‫م‬ ‫ا‬ ‫وه‬ ‫يته؛‬‫وشخص‬ ‫تعلك‬‫الم‬‫وين‬‫تك‬ ‫علت‬ ‫سلبيـ‬ ‫ثارا‬ ‫تخلف‬ ‫أن‬
. ‫الث‬ ‫ال‬‫الفصل‬‫ي‬
...
14
15
‫ااو‬‫الفصل‬
‫ي‬ ‫الصف‬‫ي‬ ‫وج‬ ‫داغ‬ ‫البي‬‫ل‬ ‫واص‬ ‫الت‬‫أسس‬
16
17
‫ـ‬ ‫دم‬‫ـ‬‫م‬‫׃‬
‫أن‬ ،‫فد‬ ‫الف‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫اعي‬ ‫اـجتم‬‫يم‬ ‫الع‬‫ط‬ ‫ـم‬ ‫فض‬ ‫يف‬‫اركهك‬ ‫يـ‬ ‫و‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬‫ع‬ ‫م...
18
‫ه‬‫ات‬ ‫ب‬ ‫ل‬‫تـ‬‫مس‬ ‫خص‬‫كـ‬ ‫االتلمي‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫ف‬ ‫ال‬‫ل‬‫لتـب‬ ‫إرادة‬‫و‬ ،‫ل‬‫تواص‬
،‫ف‬‫ااس‬‫ع‬‫م‬ ، ‫ف‬‫ـعتب...
19
‫والتممي‬ ، ‫بالتممي‬ ‫المدرس‬ ‫تفبط‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫والعمق‬ ‫اعمت‬‫بالتف‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫تتميز‬
‫من‬ ‫تحمله‬ ‫ما‬ ‫و‬ ‫...
20
‫يبدو‬ .‫الفصل‬ ‫جماعـ‬‫إـتاـ‬ ‫و‬ ‫التممي‬ ‫بين‬ ‫المهام‬ ‫اسك‬‫تـ‬ ‫أن‬ ‫جليا‬ ،‫ن‬ ‫،إ‬
. ‫التلمي‬‫تعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫عل...
21
‫اـحتكاك‬ ‫من‬ ‫ويمكنه‬ ‫أداء‬ ‫يه‬ ‫يبفـ‬ ‫تكويني‬ ‫ا‬ ‫مدرسي‬ ‫وسط‬ ‫إلت‬ ‫المتعلك‬ ‫يحتاج‬
‫م‬ .‫الفصل‬‫جماعـ‬‫فاد‬ ...
22
4-،‫اادوات‬ ‫ل‬ ‫م‬ ،‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫ي‬ ‫توتف‬ ‫التي‬ ‫ط‬ ‫والوسا‬ ،‫الـنوات‬
‫للتع‬ ‫عادة‬ ‫تستعمل‬ ‫التي‬ ‫ال...
23
3.‫؛‬ ‫المتباد‬‫اـحتفام‬
4.‫الفسالـ‬‫׃‬‫تـديمها؛‬ ‫وكيفيـ‬ ‫مضموـها‬
5.‫؛‬ ‫المفسل‬
6.‫اعرسا‬‫قناة‬‫׃‬‫الخ؛‬ ... ‫الديد...
24
‫و‬ ،‫التعليميـ‬ ‫المفسسات‬‫ي‬ ‫اصـ‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬‫مع‬ ‫ـتواصل‬ ‫أـنا‬ ،‫ااحيان‬‫بعت‬ ‫ي‬ ،‫ـتوهك‬
‫الف‬ ‫ل‬ ‫دا‬‫للكلمـ...
25
‫اللغو‬ ‫التواصل‬ ‫ا‬ ‫ل‬ .‫جديدة‬ ‫ايات‬‫لكف‬ ‫اكتسابه‬ ‫أو‬ ‫يـ‬ ‫المعف‬ ‫حصيلته‬
.‫الصفي‬‫البيداغوجي‬‫التواصل‬‫عمليـ...
26
. ‫اد‬‫اـتـ‬ ‫أو‬ ‫عليه‬ ‫الفد‬ ‫أو‬ ‫فـا‬ ‫ـ‬ ‫بوجهـ‬‫ح‬ ‫للغـ‬ ‫استعما‬ ‫كل‬ ‫وراء‬ ‫تختبئ‬‫اجـ‬
.‫اهفها‬ ‫م‬ ‫أبسط‬‫...
27
‫إـتاج‬‫التوهف‬‫ي‬ ‫هو‬ ‫لغو‬ ‫إـتاج‬ ‫أ‬‫اإن‬ ‫علت‬ ‫يفص‬ ‫إ‬‫ف‬ ‫رأ‬ ‫الفكفة‬ ‫ه‬ ‫وتفكد‬
‫اللغـ‬ ‫اطع‬‫مـ‬ ‫من‬ ‫عا‬...
28
‫التعليميـ‬ ‫العمليـ‬ ‫عـتاح‬ ‫أساسيـ‬ ‫و‬ ‫اعلـ‬ ‫كـوة‬ ‫باللغـ‬ ‫اـهتمام‬ ‫وجب‬ ‫ا‬ ‫ل‬-‫و‬ ‫التكوينيـ‬
‫الدراس‬ ‫الف...
29
‫تصب‬ ‫بالتالي‬ ‫و‬ ،‫الصفي‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫علت‬ ‫تفثف‬ ‫قد‬ ‫التعويت‬ ‫عمليـ‬ ‫أن‬ ‫ن‬ ‫ـ‬
‫سيصعب‬ ‫معين؛‬ ‫هد‬ ‫ل...
30
‫صاحب‬ ‫مـصد‬ ‫إلت‬ ‫يصل‬ ‫حتت‬ ‫بالتأويل‬ ‫يـوم‬ ‫هو‬ ‫و‬ ،‫الفعل‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫إـتاج‬
‫الكمم‬‫.ا‬xxi
‫طف‬ ‫من‬ ‫الفسالـ‬ ...
31
‫يتب‬ ،‫رسالـ‬ ‫المدرس‬ ‫يصوغ‬ ‫عندما‬‫ل‬ ‫يد‬ ‫و‬ ،‫اـعتبار‬ ‫بعين‬ ‫يأ‬ ‫أن‬ ‫عليه‬
‫بل‬ ، ‫للتلمي‬ ‫اللغو‬ ‫والمعتك‬...
32
‫إعادة‬ ‫،و‬ ‫بالفهك‬ ‫رهينـ‬ ‫؛‬ ‫التكوين‬ ‫و‬ ‫التعلك‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫والتحكك‬ ‫اتيـ‬ ‫ال‬
. ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫عن‬ ‫الت...
33
‫عملياته‬ ‫علت‬ ‫معتمدا‬ ‫قدراته‬ ‫تنميـ‬ ‫و‬ ‫ايات‬‫الكف‬ ‫باكتساـ‬ ‫المتعلك‬ ‫يـوم‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬
‫لحل‬ ‫مـ‬ ‫مم‬ ‫تبد...
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
التواصل البيداغوجي الصفي
Nächste SlideShare
Wird geladen in …5
×

التواصل البيداغوجي الصفي

658 Aufrufe

Veröffentlicht am

التواصل البيداغوجي الصفي

Veröffentlicht in: Bildung
  • Als Erste(r) kommentieren

  • Gehören Sie zu den Ersten, denen das gefällt!

التواصل البيداغوجي الصفي

  1. 1. 1
  2. 2. 2 ‫الصفي‬‫البيداغوجي‬‫التواصل‬ ‫اته‬‫ومعوق‬ ،‫أسسه‬ ،‫ديناميته‬ ‫تأليف‬ ‫ارة‬ ‫ب‬ ‫اج‬‫اهلل‬‫د‬‫م‬‫ح‬
  3. 3. 3
  4. 4. 4 ‫داء‬ ‫إه‬ ‫فو‬ ‫ال‬‫ي‬ ‫ل‬ ‫ف‬ ‫تو‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ـ‬ ‫ديت‬ ‫ي‬ ‫ـوجت‬ ‫ت‬ ‫إل‬ ‫الب‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫زة‬ ‫المحف‬.‫ـ‬ ‫اب‬ ‫ت‬ ‫الك‬‫و‬ ‫ث‬ ‫ح‬ .‫مها‬ ‫و‬ ‫فام‬ ‫إك‬‫فتين‬ ‫الصغي‬‫ي‬ ‫ابنت‬‫ي‬ ‫عين‬ ‫فتي‬ ‫ق‬ ‫ت‬ ‫إل‬
  5. 5. 5
  6. 6. 6 ‫ف‬ ‫شك‬ ‫ال‬ ، ‫ف‬ ‫ح‬‫م‬‫ت‬ ‫ك‬ ‫ي‬‫فح‬‫ال‬‫د‬ ‫ب‬‫ع‬ ‫ور‬ ‫الدكت‬ ،‫ك‬ ‫في‬ ‫الك‬‫اال‬‫ف‬ ‫أشك‬ ‫عل‬ ‫ف‬ ‫أش‬‫و‬ ‫فة‬ ‫ي‬ ‫الك‬‫ه‬ ‫اـت‬ ‫اــغ‬‫ك‬ ‫رغ‬ ‫اـ‬ ‫الكت‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫ـ‬ ‫مفاجع‬ ‫ت‬ ‫ل‬ ‫ام‬ ‫الـ‬ ‫ك‬ ‫الدع‬ ‫ك‬ ‫تـدي‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫ه‬ ‫تمنع‬ ‫ك‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ه‬ ‫ات‬ ‫اط‬ ‫ارتب‬ .‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫لعمل‬ ‫ل‬‫التزي‬‫ف‬ ‫ك‬ ‫بالـ‬ ‫دم‬ ‫ـ‬ ‫أت‬‫ا‬ ‫كم‬‫و‬ ،‫ي‬ ‫ـرـ‬ ‫ال‬ ‫أوـ‬ ‫د‬‫أحم‬ ‫دكتور‬ ‫ال‬‫ال‬ ‫ل‬ . ‫للوجود‬ ‫فجه‬ ‫وأ‬ ،‫ا‬ ‫ه‬ ‫ملي‬‫ع‬ ‫ي‬ ‫ه‬‫ت‬‫ـ‬‫ث‬ ‫ع‬‫وض‬
  7. 7. 7
  8. 8. 8
  9. 9. 9
  10. 10. 10 ‫ام‬ ‫ع‬ ‫ل‬ ‫د‬ ‫م‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫و‬‫لموض‬ ‫العامـ‬‫للـضيـ‬ ‫جامعـ‬‫تكون‬ . ‫ا‬ ‫ه‬ ‫كتابي‬ ‫بها‬ ‫أصدر‬‫قولـ‬ ‫أجد‬‫لك‬ ‫الفيلسو‬‫قولـ‬ ‫من‬ ‫أحسن‬ ،‫العمل‬ ‫ابي‬‫الحب‬‫ز‬‫عزي‬ ‫د‬‫محم‬ ‫ي‬‫المغفب‬* ‫و‬‫يـ‬ ‫اإ‬ ‫فر‬‫التح‬‫ت‬‫إل‬‫ات‬‫الحفي‬‫ن‬‫ام‬ ‫ه‬‫مفلف‬ ‫ي‬ «‫ـ‬ ‫بواس‬ ‫تك‬‫ي‬ ‫ف‬‫كي‬ ‫فت‬‫أته‬‫ا‬ ‫إ‬‫إـ‬‫فر‬‫التح‬‫فـ‬‫لس‬ ‫فـ‬‫لس‬‫الف‬‫ون‬‫تك‬ ‫ن‬‫ل‬ ‫دة‬‫الوح‬ ‫تل‬ ‫ت‬‫تتف‬ ‫ف‬‫وكي‬ ،‫ادة‬‫والم‬ ‫ف‬‫الفك‬‫ين‬‫ب‬ ‫دة‬‫الوح‬‫و‬‫تحـي‬ ،‫ل‬‫الفع‬ ‫ي‬ ‫ا‬‫عم‬ ‫د‬‫تتول‬ ‫ي‬‫الت‬‫دة‬‫العدي‬‫اكل‬ ‫المـ‬‫ت‬‫عل‬ ،‫امم‬‫ك‬ ‫ا‬‫تفتح‬ ،‫ـ‬‫الدينامي‬ ‫وم‬‫تـ‬ ‫أن‬‫ن‬‫يمك‬ ... ‫ا‬‫مع‬ ‫ات‬‫واعمكاـي‬ ‫تم‬ ‫اـ‬‫فوـ‬‫ض‬ ‫ن‬‫م‬ ‫ـ‬‫الحالي‬‫ا‬‫حياتن‬ ‫ي‬ ‫العلم‬‫دم‬‫التـ‬‫ين‬‫وب‬ ،‫ه‬‫واحتياجات‬ ‫ان‬‫اعـس‬‫ـ‬‫كفام‬ ‫ين‬‫ب‬ ‫يـ‬‫مفض‬ ‫ـ‬‫ابـ‬ ‫م‬ ،‫ـ‬ ‫المزدوج‬‫ـ‬ ‫الممءم‬ ‫ه‬ ‫ل‬ ‫وبفض‬ . ‫فل‬ ‫أ‬‫ـ‬ ‫جه‬‫ن‬ ‫م‬ ،‫اـيـ‬ ‫اعـس‬‫وم‬ ‫والعل‬ ‫ا‬‫مم‬ ‫ل‬‫والعم‬ ‫ل‬‫الفع‬‫ي‬ ‫ز‬‫تفك‬ ‫ـ‬‫عال‬ ‫ـ‬ ‫ل‬‫س‬ ‫ت‬‫عل‬ ‫ف‬‫البـ‬‫ن‬ ‫ا‬‫الك‬‫ف‬ ‫يتو‬‫س‬ ‫يسم‬‫فء‬‫الم‬‫تك‬‫ينس‬ ‫ل‬ ‫ب‬ . ‫وحفمان‬ ‫استمـ‬‫من‬ ‫يعاـيه‬ ‫ما‬ ‫علت‬ ‫بالـضاء‬ ‫له‬ ‫بيعـ‬ ‫وال‬ ‫و‬ ‫ويتوا‬ ‫ـفسه‬ ‫مع‬» ‫ار‬ ‫المع‬‫دار‬ ،‫اهفة‬ ‫الـ‬ ،‫فر‬‫التح‬‫ت‬‫إل‬‫ات‬ ‫الحفي‬‫ن‬‫ام‬ ،‫ابي‬‫الحب‬‫ز‬‫عزي‬ ‫د‬‫محم‬ ‫دكتور‬‫ال‬ ،‫بمصف‬1972: ‫ص‬ ‫ص‬ ،199–200 : ‫الـولـ‬ ‫ه‬ ‫من‬ ‫التاليـ‬‫العبف‬‫ـستخلص‬ ‫يتم‬ ‫و‬ ،‫ـ‬‫بكفام‬ ‫يم‬‫يع‬ ‫أن‬‫فد‬‫للف‬ ‫و‬‫يح‬‫ه‬‫تتعل‬ ‫ي‬‫الت‬‫ار‬‫ك‬ ‫اا‬‫و‬ ‫ادا‬‫المب‬‫اء‬ ‫اـتـ‬‫ـ‬‫بحفي‬ ‫ع‬‫ت‬ .‫قيود‬ ‫عليه‬ ‫تففض‬ ‫أن‬‫دون‬ ،‫ف‬ ‫اآل‬‫عن‬ ‫يختلف‬ ‫فم‬ ‫تحت‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ال‬‫و‬ ‫ن‬ ‫اام‬ ‫فو‬ ‫ش‬ ‫فت‬ ‫و‬ ‫ت‬ ‫ا‬ ‫إ‬‫إـ‬‫ات‬‫ف‬ ‫المواص‬ ‫ه‬ ‫و‬ ‫تتحـ‬ ‫ن‬ ‫ل‬ ‫ه‬‫ات‬‫طاق‬ ‫تفتيف‬ ‫و‬ ‫ه‬ ‫معار‬ ‫توتيف‬ ‫من‬ ‫يتمكن‬ ‫حتت‬‫إـسان‬‫كل‬ ‫صوصيات‬ ‫ل‬ ‫الدا‬‫ه‬ ‫قناعات‬ ‫و‬ ‫ه‬ ‫أحاسيس‬‫ن‬ ‫م‬ ‫ع‬ ‫تنب‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ـ‬ ‫اعبداعي‬‫فـ‬ ‫تب‬ ‫ي‬ ‫الت‬ ،‫ـ‬ ‫ي‬ ...‫ي‬‫العلم‬‫و‬ ‫داعي‬‫اعب‬‫و‬ ‫ف‬‫الفك‬‫وله‬‫ض‬ ‫بع‬‫تـ‬ ‫و‬ ‫ه‬‫حاجات‬‫تلبي‬ ‫و‬ ‫شخصيته‬ .‫إلخ‬ ‫كاـط‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫لـد‬ ‫و‬kant‫هو‬ ‫الحيوان‬‫عن‬ ‫اعـسان‬‫يميز‬ ‫ما‬ ‫إن‬ ‫٭‬«‫يع‬ ‫يست‬ ‫ـ‬ ‫اعـسان‬‫أن‬ ‫ـ‬ ‫بالتفبي‬ ‫إـ‬‫اـا‬ ‫إـس‬ ‫ب‬ ‫يص‬ ‫أن‬»‫فـ‬ ‫لس‬ ، ‫روبو‬ ‫ي‬ ‫أولفي‬ ‫ف‬ ‫ك‬ ‫ان،بيفوت‬ ‫ـعم‬ ‫اد‬ ‫جه‬‫دكتور‬ ‫ال‬‫ـ‬ ‫التفبيـ،تفجم‬-‫ورات‬ ‫باريس،منـ‬ ‫عويدات‬19863‫،ص‬6. ‫تل‬ ‫يلـ‬‫وس‬ ‫ي‬‫ه‬ ‫ون‬‫تك‬ ‫فر‬‫للتح‬ ‫ـ‬‫تفبي‬ ‫اـ‬‫غي‬ ‫ي‬ ‫فر‬‫للتح‬ ‫فـ‬‫لس‬ ‫و‬‫تتحـ‬ ‫ف‬‫كي‬ ، ‫ا‬‫والح‬ ‫ن‬‫م‬ ‫الففد‬‫تحفيف‬ ‫إلت‬‫تفمي‬ ‫التفبيـ‬ ‫الحفيـ؟‬ ‫أ‬ ‫غايتها؛‬ ‫لتحـو‬ ‫لسفـ‬‫الف‬
  11. 11. 11 ‫ان‬‫اعـس‬‫إن‬ . ‫وان‬‫الحي‬‫ا‬‫له‬ ‫فض‬‫يتع‬ ‫ي‬‫الت‬‫فويت‬‫الت‬‫ـ‬‫وعملي‬ ،‫ـ‬‫التبعي‬‫ود‬‫قي‬ ‫ي‬ ‫يفغب‬ ‫طموح‬ ‫ن‬ ‫كا‬‫فض‬‫تعت‬ ‫د‬‫ق‬ ‫ي‬‫الت‬‫اكل‬‫المـ‬ ‫وتحد‬ ‫اته‬ ‫تحـيو‬ ‫ـ‬ ‫الحفي‬‫دأ‬ ‫مب‬ ‫يخ‬ ‫تفس‬ ‫ت‬ ‫عل‬ ‫ـ‬ ‫التفبي‬‫ل‬ ‫تعم‬ ‫أن‬‫ن‬ ‫يستحس‬ ‫ل‬ ‫ل‬ .‫ه‬ ‫طفيـ‬ .‫ف‬ ‫اآل‬‫شخصيـ‬ ‫واحتفام‬ ‫مناقـتها‬ ‫و‬ ‫الـفارات‬ ‫اتخا‬‫ي‬ ‫مليـ‬‫واـستـ‬ ،‫دودة‬‫مح‬ ‫حياة‬‫ي‬ ‫غيابه‬ ‫و‬ ‫اعـسان‬‫لحضور‬ ‫معنت‬ ‫هناك‬ ‫يكون‬ ‫أـ‬‫ل‬‫يعـ‬ ‫ـ‬ ‫ا‬ ‫أـه‬‫والحو‬ ‫حفي‬‫ت‬‫إل‬‫عت‬‫يس‬ ‫وأـ‬‫فيك‬‫ك‬ ‫يم‬‫بع‬ ‫ع‬‫يتمت‬ ‫أـ‬‫و‬ ،‫اـيـ‬‫اعـس‬‫ه‬‫كفامت‬ ‫من‬‫تض‬ ‫ـ‬ ‫ه‬ ‫ل‬ ‫ف‬ ‫و‬ ‫تت‬ ‫أـ‬‫و‬ ،‫ته‬ ‫شفاس‬ ‫ي‬ ‫ينف‬ ‫ك‬ ‫دا‬ ‫لك‬ ‫بس‬ ‫نعك‬ ‫ي‬ ‫أـ‬‫و‬ ،‫اـيته‬ ‫إـس‬‫د‬ ‫يفك‬ ‫طبيعته...ا‬ ‫يحتفم‬ ‫ال‬ ‫اعبدا‬‫ات‬‫طاق‬ ‫لتفتيف‬ ‫ــ‬ ‫ال‬‫و‬ ‫اامن‬ ‫شفو‬i ‫الفـفة‬‫ي‬ ‫جاء‬26: ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫اعـسان‬‫لحـوق‬ ‫العالمي‬ ‫التصفي‬‫من‬ ‫ـ‬‫التفبي‬ ‫د‬‫ته‬ ‫أن‬‫ب‬‫ايت‬‫فام‬‫احت‬‫ـ‬‫تـوي‬ ‫ت‬‫إل‬‫و‬ ،‫ان‬‫اعـس‬‫يـ‬‫لـخص‬ ‫ل‬‫الكام‬‫اح‬‫اــفت‬‫ت‬‫إل‬ .‫ااساسيـا‬‫الحفيات‬‫و‬ ‫اعـسان‬‫حـوق‬ii ‫أو‬‫ين‬‫مع‬ ‫ط‬‫ـم‬ ‫ت‬‫عل‬ ،‫فد‬‫الف‬‫أو‬‫ان‬‫اعـس‬‫ـ‬‫قولب‬ ،‫فورة‬‫بالض‬ ‫ي‬‫تعن‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬‫التفبي‬‫أن‬‫يعني‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫أن‬‫ا‬‫عليه‬ ‫ب‬‫وج‬ ‫ن‬‫لك‬ ،...‫ديولوجي‬‫إي‬‫أو‬‫ي‬ ‫ا‬‫ثـ‬ ‫أو‬‫ي‬‫سياس‬ ‫اتتا‬‫أو‬‫وقف‬ ‫فد‬ ‫كل‬ ‫شخصيـ‬ ‫صوصيات‬ ‫تحتفم‬‫و‬ ‫ان‬‫اعـس‬‫وق‬‫حـ‬‫يخ‬‫بتفس‬ ‫م‬‫تس‬ ‫أن‬‫و‬ ، : ‫ل‬ ‫م‬ ‫ااساسيـ‬‫العامـ‬‫الحفيات‬ -‫التعبيف‬‫حفيـ‬‫؛‬ -‫ل؛‬‫التنـ‬‫حفيـ‬ -.‫إلخ‬ .‫الحياة‬ ‫شفي‬ ‫تيار‬ ‫ا‬‫حفيـ‬ ‫ل‬‫أج‬‫ن‬‫م‬ ‫ف‬ ‫اآل‬‫ع‬‫م‬ ‫ل‬‫التواص‬‫الحتميـ‬‫الضفورة‬‫عليه‬ ‫تففض‬ ‫و‬ ،‫المتتمع‬‫وسط‬ ‫الففد‬‫يعيم‬ ‫تلبي‬ ‫أجل‬‫من‬ ‫رغباته‬ ‫عن‬ ‫التعبيف‬‫و‬ ،‫حاجته‬‫قضاء‬.‫تها‬ ‫يـ‬‫شخص‬ ‫ين‬‫ب‬ ‫ات‬‫عمق‬ ‫فبط‬ .‫عنها‬ ‫ـفص‬ ‫و‬ ‫ـعبف‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬‫كارـا‬ ‫أ‬‫ف‬ ‫اآل‬‫يـفأ‬ ‫أن‬‫يمكن‬ ‫ـ‬ ،‫ـ‬‫المخالف‬‫اآلراء‬‫ل‬‫تـب‬ ‫ت‬‫عل‬ ‫ل‬‫العم‬‫و‬ ‫ل‬‫التواص‬‫وات‬‫قن‬ ‫ت‬ ‫فء‬‫الم‬‫من‬ ‫لب‬ ‫ت‬ .‫الغيف‬‫أو‬‫المخاطب‬ ‫ل‬ ‫ب‬ ‫متتاهم‬ ،‫ـفسه‬ ‫علت‬ ‫اــغمق‬‫عدم‬ ‫و‬ ‫التماعي‬‫بالعمل‬ ،‫التعلميـ‬ ‫التعليميـ‬‫العمليـ‬‫تتميز‬‫ل‬‫بالحـ‬ ‫العاملين‬‫مختلف‬ ‫يفبط‬ ‫ال‬ ‫وات‬ ‫قن‬ ‫أغلـ‬‫ا‬ ‫إ‬‫تفك‬ ‫مـ‬ ‫فو‬ ‫مـ‬ ‫أ‬ ‫نت‬ ‫ي‬ ‫أن‬‫ن‬ ‫يمك‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫؛‬ ‫و‬ ‫التفب‬ . ‫تنفي‬ ‫علت‬ ‫الساهفين‬‫و‬ ‫العاملين‬‫بين‬ ‫اهك‬‫التف‬‫و‬ ‫التـاور‬‫و‬ ‫التواصل‬ ‫تول‬ ‫مس‬ ‫دـي‬ ‫ت‬ ‫ت‬ ‫إل‬‫ـ‬ ‫اص‬ ‫زو‬ ‫ـع‬ ‫و‬ ،‫بابه‬ ‫أس‬‫و‬ ‫يل‬ ‫التحص‬‫دـي‬ ‫ت‬ ‫ن‬ ‫ع‬ ‫د‬ ‫ـتح‬ ‫ا‬ ‫م‬ ‫ا‬ ‫غالب‬ ‫ه‬ ،‫الدراسـ‬‫عن‬ ‫هك‬ ‫عزو‬ ‫و‬ ‫المتعلمين‬‫ل‬‫عوام‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫ـط‬ ‫عنصفان‬ ‫ان‬ ‫ن‬‫م‬ ‫فاـ‬‫اعقت‬‫ل‬‫أج‬‫ن‬‫م‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ا‬‫ن‬ ‫بح‬ ‫ي‬ ‫يحها‬‫توض‬ ‫نحاو‬‫س‬ . ‫فة‬‫ي‬ ‫ك‬ ‫فل‬ ‫أ‬
  12. 12. 12 ‫د‬ ‫عن‬ ‫ي‬ ‫الدراس‬‫يل‬ ‫التحص‬‫تول‬ ‫مس‬ ‫دـي‬ ‫لت‬ ‫ـ‬ ‫الحـيـي‬‫باـ‬ ‫ااس‬‫ـ‬ ‫معف‬ ‫حـ‬‫موض‬ ‫ون‬‫تك‬ ‫د‬‫ق‬ ‫التي‬‫التاليـ‬ ‫اعشكاليات‬‫فح‬ ‫ـ‬ ‫أن‬‫يمكن‬ ‫و‬ . ‫التممي‬ :‫إليه‬‫ـصبو‬ ‫لما‬ 1-‫ف‬ ‫ط‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫تعملـ‬ ‫المس‬‫ات‬ ‫الملفوت‬‫و‬ ‫ـ‬ ‫اللغ‬‫ل‬ ‫التواص‬‫ور‬ ‫جس‬‫د‬ ‫بم‬ ‫م‬ ‫تس‬ ‫درس‬ ‫الم‬ ‫؛‬ ‫الفعا‬ 2-‫المدرس؛‬‫إليها‬‫يلتأ‬ ‫التي‬‫التواصل‬‫قنوات‬ ‫سببه‬ ‫التعلك‬‫ي‬ ‫الحاصل‬‫الخلل‬ 3-‫تعيـه؛‬ ‫قد‬ ‫أم‬‫التواصل‬‫تيسف‬ ‫قد‬ ‫عوامل‬ ‫المدرس‬‫و‬ ‫التلمي‬‫من‬ ‫كل‬ ‫مت‬ ‫تم‬ 4-‫؛‬ ‫التلمي‬‫مفدوديـ‬ ‫علت‬ ‫يفثف‬ ‫التعليميـ‬‫المفسسـ‬‫ي‬ ‫د‬ ‫السا‬ ‫التفبو‬‫المنال‬ 5-‫الدرا‬‫المستول‬‫تدـي‬‫و‬ ‫لمستول‬ ‫المـفرات‬‫مـ‬ ‫مم‬ ‫عدم‬ ‫عن‬ ‫ـاتج‬ ‫متعلمينا‬ ‫عند‬ ‫سي‬ . ‫التممي‬‫طموحات‬ ‫ف‬‫العنص‬‫إن‬ .‫ف‬‫المفل‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫و‬‫ص‬ ‫ي‬ ‫يحها‬‫توض‬ ‫او‬‫وـح‬ ‫يات‬‫الففض‬ ‫ه‬ ‫علت‬ ‫سنـتصف‬ ‫ـ‬ ‫التعليمي‬‫ـ‬ ‫للعملي‬ ‫ي‬ ‫ااساس‬‫فك‬ ‫المح‬‫و‬ ‫ه‬ ‫ف‬ ‫البـ‬-‫ل‬ ‫بفض‬ .‫ـ‬ ‫التعلمي‬ ‫ل‬ ‫للعم‬ ‫فص‬ ‫و‬ ‫ل‬ ‫و‬ ‫اهك‬ ‫التف‬‫تك‬ ‫ي‬ ‫فا‬ ‫ااط‬‫ف‬ ‫مختل‬ ‫ين‬ ‫ب‬ ‫اعمت‬ ‫التف‬ ‫و‬ ‫اآلراء‬ ‫تباد‬ ‫علت‬ ‫المدرس‬‫و‬ ‫التلمي‬‫من‬ ‫كل‬ ‫يه‬ ‫يعمل‬ ‫ال‬‫المـتفك‬ .‫بينهما‬ ‫المـتفك‬‫اسك‬‫الـ‬‫تكون‬ ‫أهدا‬‫لبلوغ‬ ‫الخاصـ‬‫هما‬ ‫معار‬ ‫توتيف‬ : ‫ي‬ ‫الفعا‬‫الدور‬‫تلعب‬ ‫التي‬ ،‫ااساسيـ‬‫الفكيزة‬‫التواصل‬‫ـعتبف‬ ‫ا‬ ‫له‬ ‫و‬ ‫؛‬ ‫توتيفها‬ ‫و‬ ‫المعار‬‫بناء‬ ‫ايا‬‫الكف‬‫اكتساـ‬‫و‬ ‫للمتعلك‬ ‫اتي‬ ‫ال‬‫التعلك‬‫؛‬ ‫وـمو‬ ‫لتعلمه‬ ‫المـمـ‬‫ت‬ ‫؛‬ ‫التممي‬‫مت‬ ‫تد‬ ‫لتصحي‬ ‫المدرس‬‫مت‬ ‫تد‬ ‫توجيه‬ ‫؛‬ ‫المتباد‬‫اعحتفام‬‫علت‬ ‫مبنيـ‬ ‫ات‬‫عمق‬ ‫توطيد‬ ‫ي‬ ‫ـ‬‫اص‬ ‫فـ‬‫بص‬ ‫في‬‫الص‬‫ل‬‫التواص‬‫و‬ ‫ـ‬‫عام‬ ‫فـ‬‫بص‬ ‫و‬‫التفب‬‫ل‬‫التواص‬‫ه‬‫يلعب‬ ‫ا‬‫لم‬ ‫فا‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫ـ‬ ‫التعليمي‬‫ـ‬ ‫العملي‬-‫ف‬ ‫الن‬‫ات‬ ‫وجه‬ ‫ب‬ ‫تـفي‬ ‫ي‬ ‫دور‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫ـ‬ ‫التعلمي‬ ‫المتب‬‫واـحتفام‬‫العلميـ‬‫و‬ ‫الموضوعيـ‬‫اـقتفاحات‬‫بعت‬ ‫سنـدم‬ ‫إـنا‬ ‫؛‬ ‫اد‬ ‫ي‬ ‫تبن‬ ‫ل‬ ‫أج‬‫ن‬ ‫م‬ ‫وار‬ ‫الح‬‫و‬ ‫ل‬ ‫التواص‬‫وات‬ ‫قن‬ ‫ت‬ ‫تف‬ ‫أن‬‫أـها‬ ‫ش‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫الت‬ ‫من‬ ‫ع‬ ‫للف‬ ‫اداته‬‫اـتـ‬‫و‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫رأ‬ ‫تـبل‬ ‫و‬ ‫التغييف‬‫علت‬ ‫منفتحـ‬ ‫استفاتيتيـ‬ . ‫التفبو‬‫المنال‬‫تتويد‬ ‫و‬ ،‫متعلمينا‬ ‫لدل‬ ‫الدراسي‬‫التحصيل‬‫مستول‬ ‫ال‬‫كل‬‫مـ‬ ‫ت‬‫إل‬‫فق‬ ‫نت‬‫س‬‫نحاو‬‫س‬ ‫ا‬‫أـن‬‫ا‬‫كم‬ ، ‫التلمي‬‫و‬ ‫درس‬‫الم‬‫ن‬‫م‬ ‫ل‬‫ك‬ ‫مت‬ ‫تم‬ ‫و‬ ‫ـ‬‫لغ‬ ‫و‬ ‫تح‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ف‬ ‫العناص‬‫ف‬ ‫مختل‬ ‫فاـ‬ ‫وإب‬ ،‫ل‬ ‫التواص‬‫ات‬ ‫معوق‬ ‫ت‬ ‫بع‬ ‫د‬ ‫تحدي‬ ‫دون‬ ‫ف‬‫تم‬ ‫أن‬‫ن‬‫يمك‬ ‫ـ‬ ‫ات‬‫المعوق‬ ‫وه‬ .‫بينهما‬ ‫اعل‬‫والتف‬ ‫اهك‬‫التف‬‫دون‬
  13. 13. 13 ‫نتناوله‬‫س‬ ‫ا‬‫م‬ ‫ا‬ ‫وه‬ ‫يته؛‬‫وشخص‬ ‫تعلك‬‫الم‬‫وين‬‫تك‬ ‫علت‬ ‫سلبيـ‬ ‫ثارا‬ ‫تخلف‬ ‫أن‬ . ‫الث‬ ‫ال‬‫الفصل‬‫ي‬ ‫س‬‫د‬‫تبدي‬ ‫ي‬ ‫ـ‬‫المفسس‬ ‫فو‬‫مـ‬ ‫و‬ ‫داغوجي‬‫البي‬ ‫فو‬‫المـ‬‫أدوار‬‫ف‬ ‫ل‬‫ص‬ ‫ي‬ ‫نوض‬ ‫فوعين‬‫المـ‬‫ين‬ ‫له‬ ‫ابي‬‫اعيت‬‫التأثيف‬‫و‬ ،‫بالمفسسـ‬ ‫العاملين‬‫بين‬ ‫ات‬ ‫الخم‬ ‫دد‬‫تب‬ ‫و‬ ‫ان‬‫باام‬ ‫س‬‫يح‬ ‫تعلك‬‫الم‬‫ل‬‫تتع‬ ‫ي‬‫الت‬‫ل‬‫العم‬‫تفاتيتيـ‬‫اس‬‫د‬‫توحي‬ ‫ت‬‫عل‬ . ‫عند‬ ‫تكون‬ ‫التي‬ ‫المخاو‬ ‫المواـ‬‫ـ‬ ‫ااــ‬‫ـ‬ ‫أهمي‬‫نبين‬ ‫س‬ ‫ا‬ ‫أـن‬‫ا‬ ‫كم‬‫و‬ ‫التلمي‬‫ين‬ ‫ب‬ ‫وتف‬ ‫الت‬‫دة‬ ‫ح‬‫ف‬ ‫تخفي‬ ‫ي‬ ،‫ـ‬‫ي‬ ‫ي‬‫الت‬‫ل‬‫التواص‬‫و‬ ‫اعتصا‬‫سهولـ‬ ‫إلت‬‫ـ‬ ‫إضا‬ ،‫مت‬ ‫التم‬ ‫تصحي‬ ‫و‬ ،‫المدرس‬ .‫ـ‬ ‫ااــ‬ ‫ه‬ ‫طبيعـ‬ ‫تففضها‬
  14. 14. 14
  15. 15. 15 ‫ااو‬‫الفصل‬ ‫ي‬ ‫الصف‬‫ي‬ ‫وج‬ ‫داغ‬ ‫البي‬‫ل‬ ‫واص‬ ‫الت‬‫أسس‬
  16. 16. 16
  17. 17. 17 ‫ـ‬ ‫دم‬‫ـ‬‫م‬‫׃‬ ‫أن‬ ،‫فد‬ ‫الف‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫اعي‬ ‫اـجتم‬‫يم‬ ‫الع‬‫ط‬ ‫ـم‬ ‫فض‬ ‫يف‬‫اركهك‬ ‫يـ‬ ‫و‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬‫ع‬ ‫م‬ ‫ل‬ ‫يتواص‬ ‫يم‬‫يع‬ ‫أن‬‫ه‬‫ل‬ ‫ن‬‫يمك‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫ه‬‫بع‬ ‫ب‬ ‫اعي‬‫اجتم‬‫ان‬‫اعـس‬ . ‫فاحهك‬ ‫أ‬‫و‬ ‫ومهك‬‫هم‬ .‫ـفسه‬ ‫بها‬ ‫ااحد‬‫الواحد‬‫اهلل‬‫ص‬ ‫الوحداـيـ‬ ‫؛‬ ‫وحد‬ ‫يتعلك‬ ‫أو‬ : ‫الخصوص‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫ين‬ ‫الباح‬‫احد‬ ‫قوـ‬ ‫هنا‬ ‫كف‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫أن‬‫تحيمت‬‫المس‬‫ن‬‫م‬ ‫ه‬‫إـ‬‫و‬ ،‫ان‬‫اعـس‬‫اة‬‫لحي‬ ‫مـم‬‫م‬ ‫ف‬‫البـ‬‫ل‬‫االتواص‬‫ا‬ ‫هك‬ .‫ل‬‫ـتواص‬ ‫ه‬‫ي‬ ‫يع‬ ‫ال‬‫ت‬‫المعن‬‫ل‬‫يحم‬ ‫ف‬ ‫اآل‬‫ع‬‫م‬ ‫ه‬‫عمقت‬ ‫ي‬ ‫و‬ ،‫ت‬‫معن‬ ‫لوك‬‫س‬ ‫ل‬‫لك‬ ‫ف.ا‬ ‫اآل‬‫يستنتته‬ ‫أن‬‫يمكن‬ ‫ال‬‫المعنت‬‫أيضا‬‫لكن‬ ‫و‬ ،‫الففد‬ ‫إيا‬iii ‫ور‬ ‫ـتص‬ ‫أن‬‫ن‬ ‫يمك‬ ‫ف‬ ‫كي‬ ،‫فد‬ ‫للف‬ ‫ـ‬ ‫العادي‬‫اة‬ ‫للحي‬ ‫بـ‬ ‫بالنس‬ ‫ا‬ ‫الح‬‫و‬ ‫ه‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ان‬ ‫ك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫التعليميـ‬‫العمليـ‬-‫تواصل؟‬ ‫دون‬ ‫التكوينيـ‬ ‫التواص‬‫يعتبف‬‫فـ‬‫بص‬ ‫ل‬‫الفص‬‫ـ‬‫جماع‬‫و‬ ‫ـ‬‫عام‬ ‫فـ‬‫بص‬ ‫ـ‬‫التماع‬‫ن‬‫ع‬ ‫ديث‬‫للح‬ ‫يا‬‫أساس‬‫فا‬‫عنص‬ ‫ل‬ ‫ل‬ ‫يعم‬ ‫ي‬ ‫الت‬‫ل‬ ‫الفص‬‫ـ‬ ‫لتماع‬ ‫يـ‬ ‫ااساس‬‫ات‬ ‫المكوـ‬‫ن‬ ‫م‬ ‫د‬ ‫يع‬ ‫و‬ ‫ه‬ .‫ـ‬‫اص‬ ‫ه‬‫تحـيـ‬ ‫ن‬‫يمك‬ ‫ـ‬ ‫ال‬‫و‬ ‫ين‬‫مع‬ ‫د‬‫ه‬ ‫وغ‬‫بل‬ ‫علت‬ ‫لها‬ ‫المكوـون‬‫فاد‬ ‫اا‬ .‫جهودهك‬‫ف‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫دون‬ ‫ي‬ ‫التعليم‬‫ام‬ ‫الن‬‫د‬ ‫يعتم‬-‫ه‬ ‫علي‬ ‫د‬ ‫يعتم‬ ‫ا‬ ‫م‬ ‫من‬ ‫ض‬ ‫ن‬ ‫م‬-‫التواص‬‫ت‬ ‫عل‬‫ف‬ ‫مختل‬ ‫ين‬ ‫ب‬ ‫ل‬ ‫ـ‬‫جماع‬‫و‬ ‫ـ‬‫المدرس‬‫ف‬‫تعتب‬ ‫و‬ .‫التكوين‬‫و‬ ‫التفبيـ‬‫علت‬ ‫الساهفين‬‫اعلين‬‫الف‬ ‫ات‬‫الغاي‬‫تفجمـ‬ ‫تتك‬ ‫حيث‬ ،‫التفبويـ‬‫ومـ‬ ‫للمن‬ ‫المفسسـ‬‫اللبنات‬‫من‬ ‫الفصل‬ ‫بها‬‫يكتس‬ ‫و‬ ‫تعلك‬‫الم‬‫ها‬‫يلمس‬ ‫ات‬‫اي‬‫كف‬ ‫و‬ ‫دا‬‫أه‬‫ت‬‫إل‬‫ـ‬‫العام‬ ‫دا‬‫ااه‬‫و‬ ‫مسفول‬ ‫تحمل‬ ‫علت‬ ‫ادر‬‫ق‬ ‫كففد‬ ‫المتتمع‬‫ي‬ ‫اعـدماج‬‫أجل‬‫من‬‫ك‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫و‬ ،‫ياته‬ .‫الحـوق‬‫من‬ ‫أسبو‬‫فـا‬ ‫ـ‬ ‫ي‬ ‫الواجبات‬‫ان‬ ،‫بواجباته‬ ‫ز‬‫تفك‬ ‫ي‬‫الت‬‫دة‬‫المعتم‬‫ـ‬‫البيداغوجي‬‫فق‬ ‫ال‬‫و‬ ،‫التعليك‬‫ب‬ ‫ـ‬‫عمق‬ ‫التعلك‬‫لمـكل‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ،‫تعلك‬‫الم‬‫ـ‬‫متتاهل‬ ‫ه‬‫ـفس‬ ‫د‬‫يح‬ ‫ال‬‫درس‬‫االم‬ ‫ب‬ ‫الـ‬‫ـ‬‫أحادي‬‫ت‬‫عل‬ ‫ات‬ ‫معلوم‬ ‫ا‬ ‫إيص‬‫و‬ ‫أثيف‬ ‫الت‬‫و‬ ‫ي‬ ‫التبلي‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫درس‬ ‫الم‬‫دور‬ ‫ف‬ ‫يـتص‬ ‫ث‬ ‫حي‬ ‫ج‬.‫اش‬‫للنـ‬ ‫ابلـ‬‫ق‬ ‫غيف‬ ،‫اهزة‬ :‫ين‬ ‫الباح‬‫أحد‬‫اله‬‫ق‬ ‫ما‬ ‫هنا‬ ‫كف‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫ا‬‫هن‬ ‫ع‬‫تتموق‬ ، ‫التممي‬‫ت‬‫عل‬ ‫أثيف‬‫الت‬‫ت‬‫عل‬ ‫ك‬ ‫ا‬ ‫الـ‬ ‫ام‬ ‫الن‬‫ـ‬‫أـم‬‫ي‬‫ه‬ ‫ـ‬‫المدرس‬‫ـ‬‫أـم‬‫اان‬ ‫بالمدرسـا‬ ‫ـ‬ ‫السل‬‫مزاولـ‬ ‫بأشكا‬ ‫الخاصـ‬‫اـقتفاحات‬‫مختلف‬ ‫أساسا‬iv . ‫احبه‬‫يص‬ ‫ا‬‫م‬ ‫و‬ ‫المدرسـ‬‫أـمـ‬‫أن‬ ،‫الـولـ‬ ‫ه‬ ‫من‬ ‫ـستنتج‬ ‫أن‬‫يمكن‬‫ي‬‫مدرس‬ ‫در‬‫ه‬ ‫ن‬‫م‬ ‫ا‬ ‫فة‬ ‫و‬‫ب‬ ‫ه‬‫ل‬ ‫ـ‬‫عمق‬ ‫ـ‬ ، ‫للتممي‬ ‫ي‬ ‫اادا‬‫و‬ ‫ف‬‫الفك‬‫تول‬‫المس‬‫ي‬ ‫دـي‬‫ت‬ ‫و‬ ‫ـ‬ ‫أـم‬‫ي‬ ‫ه‬ ‫ا‬ ‫إـم‬‫و‬ ،‫يب‬ ‫الحواس‬‫فة‬ ‫بك‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ،‫ـ‬ ‫الديداكتيكي‬‫ل‬ ‫ا‬ ‫الوس‬
  18. 18. 18 ‫ه‬‫ات‬ ‫ب‬ ‫ل‬‫تـ‬‫مس‬ ‫خص‬‫كـ‬ ‫االتلمي‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫ف‬ ‫ال‬‫ل‬‫لتـب‬ ‫إرادة‬‫و‬ ،‫ل‬‫تواص‬ ،‫ف‬‫ااس‬‫ع‬‫م‬ ، ‫ف‬‫ـعتب‬ ‫ال‬ ‫تم‬ ‫اع‬‫ا‬ ‫ه‬ . ‫الفأ‬‫يخالفنا‬ ‫أن‬‫يمكن‬‫ا‬‫فوج‬ .‫ه‬ ‫اقتف‬‫من‬ ‫معاقبـ‬ ‫وجب‬ ‫عصياـا‬ ‫و‬ ‫اعـ‬ ‫ال‬‫عن‬ ‫و‬‫ل‬ ‫و‬ ‫ات‬‫عمق‬ ‫ربط‬ ‫علت‬ ‫المفسس‬‫التواصل‬ ‫ل‬ ،‫الصفي‬‫البيداغوجي‬‫بالتواصل‬ ‫ــصد‬ ‫ل‬ ‫أج‬‫ن‬ ‫م‬ ،‫اس‬ ‫بااس‬ ‫والتلمي‬ ‫درس‬ ‫الم‬‫ين‬ ‫ب‬ ‫ـ‬ ‫وديمـفاطي‬ ‫فة‬ ‫ح‬‫اعمت‬ ‫تف‬ ‫اء‬ ‫بن‬ ‫ي‬ ‫ـ‬ ‫الفعلي‬‫اركـ‬ ‫المـ‬‫ن‬ ‫م‬ ‫تعلك‬ ‫الم‬‫ين‬ ‫وتمك‬ ‫تعلك‬ ‫ال‬‫ـ‬ ‫عملي‬ ‫يف‬ ‫تيس‬ ‫وا‬ ‫م‬ ‫ف‬ ‫وتوتي‬ ‫ه‬ ‫معار‬‫ت‬ ‫عل‬ ‫ف‬ ‫يتع‬ ‫ي‬ ‫ك‬ ‫ـ‬ ‫ي‬ ‫والمعف‬ ‫ـ‬ ‫الوجداـي‬ ‫رد‬ ‫ويف‬ ،‫معينـ‬ ‫تكوينيـ‬ ‫وضعيـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫أسبابها‬‫ويحدد‬ ‫فوحـ‬ ‫الم‬‫المـكلـ‬ ‫ت‬ ‫عل‬ ‫درس‬ ‫الم‬‫دور‬ ‫ف‬ ‫يـتص‬ ‫الي‬ ‫بالت‬ ‫و‬ .‫ي‬ ‫الدراس‬‫ل‬ ‫الفص‬‫ل‬ ‫دا‬ ‫ا‬ ‫لغزه‬ ‫ات‬ ‫اي‬‫وكف‬ ‫ارات‬ ‫مه‬ ‫بوا‬ ‫يكتس‬ ‫ي‬ ‫ك‬ ‫التممي‬‫مت‬ ‫د‬ ‫ت‬ ‫يك‬ ‫تن‬ ‫و‬ ،‫ه‬ ‫التوجي‬ ‫حاجي‬‫ن‬ ‫ع‬ ‫ف‬ ‫التعبي‬‫تها‬ ‫بواس‬ ‫يعون‬ ‫ت‬ ‫يس‬ ‫ليـ‬ ‫تواص‬‫ن‬ ‫م‬ ‫نهك‬ ‫وتمك‬ ،‫اتهك‬ . ‫تكوينهك‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫التحكك‬ ‫ـ‬ ‫العملي‬‫ي‬ ‫ه‬ ‫عن‬ ‫ت‬ ‫غن‬ ‫ـ‬ ‫ون‬ ‫مك‬ ‫و‬ ،‫ي‬ ‫أساس‬‫ف‬ ‫عنص‬ ‫في‬ ‫الص‬‫داغوجي‬ ‫البي‬‫ل‬ ‫التواص‬ ‫ـ‬ ‫التعليمي‬-‫امن‬ ‫مك‬ ‫دد‬ ‫يح‬ ‫أن‬‫درس‬ ‫للم‬ ‫ن‬ ‫يمك‬ ‫ف‬ ‫كي‬ ‫إ‬ ‫ـ؛‬ ‫التعلمي‬ ‫اعد‬‫يس‬ ‫أن‬‫ه‬‫ل‬ ‫ف‬‫وكي‬ ،‫ه‬‫مع‬ ‫ل‬‫يتواص‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫التلمي‬‫لدل‬ ‫والـوة‬ ‫الضعف‬ ‫تفاتي‬‫اس‬‫ه‬‫ل‬ ‫دم‬‫يـ‬ ‫و‬ ‫تعلك‬‫الم‬‫ه‬‫ـ‬ ‫يفا‬ ‫ك‬‫ل‬ ‫ا‬ ‫إ‬‫ـ‬‫راجع‬ ‫ـ‬‫ي‬ ‫تغ‬ ‫ووأو‬ ‫ـ‬‫معالت‬ ‫تيـ‬ .‫رأيه‬ ‫يحتفم‬ ‫و‬ ‫إليه‬ ‫وينص‬ ‫تعلمه‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫ن‬‫يمك‬ ‫ف‬‫كي‬ ‫إ‬ ‫؛‬ ‫ف‬‫الفك‬‫و‬ ‫ي‬‫العلم‬‫دم‬‫التـ‬‫ات‬‫دعام‬ ‫ن‬‫م‬ ‫فأ‬‫ال‬‫ي‬ ‫تم‬ ‫اـ‬‫ـعتبف‬ ،‫فيــ‬ ‫ال‬‫بنفس‬ ‫ـفكف‬ ‫ـحن‬ ‫و‬ ‫ـتـدم‬ ‫أن‬‫نهج‬‫الم‬‫نفس‬‫ب‬ ‫اامور‬‫ـحلل‬ ‫و‬‫إن‬ . ‫الت‬‫ا‬‫لن‬ ‫ب‬‫جل‬ ‫ال‬‫و‬‫ه‬ ، ‫فأ‬‫ال‬‫ي‬ ‫تم‬ ‫اـ‬‫ـ‬‫المتـدم‬‫ـ‬‫الفقمي‬‫ا‬‫كنولوجي‬ ‫أحد‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫قد‬ ‫و‬ .‫ااصعدة‬‫جميع‬‫علت‬ ‫الحالي‬‫عصفـا‬ ‫ي‬ ‫منها‬ ‫ـستفيد‬ ‫التي‬ : ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫الفأ‬‫ي‬ ‫تم‬ ‫اـ‬‫عن‬ ‫ين‬ ‫الباح‬ ‫ه‬‫إـ‬ .‫فين‬ ‫اآل‬‫راء‬ ‫ع‬‫م‬ ‫ه‬ ‫تم‬ ‫ا‬‫أو‬‫ه‬‫ـ‬ ‫توا‬ ‫ـ‬‫درج‬ ‫ب‬‫حس‬‫ا‬‫ئ‬ ‫مخ‬ ‫أو‬‫مصيبا‬ ‫المفء‬‫يكون‬ ‫م‬ ‫ا‬ ‫ـي‬ ‫المن‬‫محاكماته‬ ‫و‬ ‫ياته‬ ‫مع‬ ‫تكون‬ ‫عندما‬ ‫با‬ ‫صا‬ ‫يكون‬‫بـا‬ ‫صا‬ ‫ـ‬v . ‫و‬‫اللغ‬‫ل‬‫التواص‬‫اس‬‫أس‬‫و‬‫ه‬ ‫وار‬‫الح‬‫و‬ ،‫وار‬‫الح‬‫د‬‫يول‬ ‫ال‬‫و‬‫ه‬ ‫فأ‬‫ال‬‫ي‬ ‫تم‬ ‫اع‬ ‫التواصل‬‫عنصف‬ ‫ألغينا‬‫ا‬ ‫إ‬‫و‬ .‫الدراسي‬‫الفصل‬‫ل‬ ‫دا‬ ‫المتداو‬ ‫ي‬ ‫االلف‬ ‫كاـوا‬ ‫إن‬‫و‬ ‫متففقونامـتتون‬ ‫فاد‬ ‫أ‬‫بل‬ ،‫الفصل‬‫جماعـ‬‫لدينا‬ ‫تكون‬ ‫لن‬ ‫يتم‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫رابط‬ ‫أ‬‫بينهك‬ ‫يفبط‬ ‫ـ‬ ‫واحدة‬ ‫حتفة‬‫ي‬. ‫مـفو‬ ‫أ‬‫عهك‬ I.‫التواصل‬‫و‬ ‫الفصل‬‫جماعـ‬:
  19. 19. 19 ‫والتممي‬ ، ‫بالتممي‬ ‫المدرس‬ ‫تفبط‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫والعمق‬ ‫اعمت‬‫بالتف‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫تتميز‬ ‫من‬ ‫تحمله‬ ‫ما‬ ‫و‬ ‫التماعـ‬ ‫ه‬ ‫ديناميـ‬ ‫ـتتاهل‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫بينهك.وـ‬ ‫يما‬ ‫هد‬ ‫بلوغ‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫متكاملـ‬ ‫أدوار‬ ‫من‬ ‫تلعبه‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫ما‬ ‫و‬ ،‫معنت‬ ‫ا‬ ‫الهد‬ ‫معين.ويبـت‬‫ي‬ ‫التممي‬ ‫إليه‬ ‫لع‬ ‫يت‬ ‫ال‬ ‫ااسمت‬ ‫و‬ ‫اساسي‬ ‫ي‬ ‫التحكك‬ ‫و‬ ،‫ايات‬‫الكف‬ ‫اكتساـ‬ ‫و‬ ‫التكوين‬ ‫و‬ ‫التعلك‬ ‫هو‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫جماعـ‬ ‫ص‬ ‫صا‬ ‫هي‬ ‫ما‬ . ‫منهك‬ ‫واحد‬ ‫كل‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫التعلك‬ ‫سيفورات‬ ‫الفصل؟‬ : ‫التاليين‬‫التحديدين‬‫ــتفح‬ ‫ااو‬‫بحي‬ ‫ااو‬ ‫يفتبط‬ ‫اعلين‬‫متف‬ ‫وجهين‬ ‫الفصل‬ ‫لتماعـ‬ ‫اإن‬ ‫يفل‬‫التماعـ‬ ‫ه‬ ‫اة‬ ‫علت‬ ‫وتوـيع‬ ‫مدرسيـ‬ ‫يمات‬ ‫وتن‬ ‫قواـين‬ ‫من‬ ‫يحددها‬ ‫وما‬ ‫المفسسيـ‬ ‫بتل‬ ‫اـي‬ ‫ال‬ ‫ويفتبط‬ ،‫التعليمات‬ ‫تفسمها‬ ‫سلوكيـ‬ ‫وأعفا‬ ‫الصفو‬ ،‫بينهك‬ ‫يما‬ ‫التممي‬‫حف‬‫و‬ ‫ي‬ ‫ا‬‫تلـ‬ ‫بـكل‬ ‫تفبط‬ ‫التي‬‫اعمت‬‫والتف‬ ‫ات‬‫العمق‬ ‫كك‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫بين‬ ‫و‬ ‫والمدرس‬ ‫التممي‬ ‫بين‬ ‫يما‬ ‫و‬،‫ل‬ ‫يماتهاا‬ ‫تن‬ ‫و‬ ‫المفسسـ‬‫قواـين‬ ‫عن‬ ‫بعيدا‬vi . ‫اـي‬ ‫وال‬‫عموما‬ ‫تتميز‬ ‫التي‬ ‫العمل‬ ‫جماعات‬ ‫صيلـ‬ ‫من‬ ‫تعد‬ ‫الفصل‬ ‫اجماعـ‬ ‫أن‬ ‫يفل‬ :‫التاليـ‬‫ص‬ ‫بالخصا‬ -‫؛‬ ‫كف‬ ‫أو‬ ‫ماد‬ ‫للتماعـاإـتاج‬ ‫مفكز‬ ‫كهد‬ ‫اعـتاج‬ -‫التماعيين؛‬‫والتكامل‬ ‫التماس‬‫بعمليات‬ ‫ـ‬ ‫مفتب‬ ‫وصعوبات‬ ‫مـاكل‬ ‫تهور‬ -‫ال‬‫وجود‬ ‫أو‬‫تهور‬‫ويـا‬ ‫السل‬‫ات‬‫عمق‬vii . : ‫يلي‬ ‫يما‬ ‫الفصل‬‫جماعـ‬‫ص‬ ‫صا‬ ‫ـلخص‬ ‫أن‬‫يمكن‬ ‫؛‬ ‫ارجيـ‬ ‫قواـين‬ ‫تحكمهك‬ ‫فاد‬ ‫أ‬ ‫؛‬ ‫متكاملـ‬ ‫أدوار‬‫لهك‬ ‫؛‬ ‫التكوين‬‫و‬ ‫االتعلك‬ ‫مـتفك‬ ‫مـفو‬ ‫يتمعهك‬ ‫؛‬ ‫الفصل‬‫لتماعـ‬ ‫ممـمان‬ ‫التواصل‬‫و‬ ‫اعل‬‫التف‬ ‫إلخ‬ ... ‫هك؛‬ ‫أهدا‬‫بلوغ‬ ‫علت‬ ‫التممي‬‫يساعد‬ ‫د‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫دو‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫تلعب‬‫و‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬ ‫مع‬ ‫اعحتكاك‬ ‫بفضل‬ ‫،إ‬ ‫التلمي‬ ‫تعلك‬ ‫ي‬ ‫هاما‬ ‫را‬ ‫باكتـا‬ ‫المتعلك‬ ‫يـوم‬ ،‫ات‬ ‫ال‬ ‫إثبات‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫سـ‬ ‫المنا‬ ‫و‬ ‫اآلراء‬ ‫تباد‬ ‫و‬ ‫مهارات‬ ‫و‬ ‫ايات‬‫كف‬ ‫يكتسب‬ ‫و‬ ‫تكوينه‬ ‫سيفورة‬ ‫ور‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫جديدة‬‫و‬ ‫ا‬‫حـ‬ ‫فاد‬ ‫أ‬ ‫مع‬ ‫اعمت‬‫التف‬ ‫تفتفها‬ ‫و‬ ‫اته‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫كامنـ‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫قدرات؛‬
  20. 20. 20 ‫يبدو‬ .‫الفصل‬ ‫جماعـ‬‫إـتاـ‬ ‫و‬ ‫التممي‬ ‫بين‬ ‫المهام‬ ‫اسك‬‫تـ‬ ‫أن‬ ‫جليا‬ ،‫ن‬ ‫،إ‬ . ‫التلمي‬‫تعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫علت‬ ‫إيتابا‬‫تفثف‬ ‫عوامل‬ ‫كلها‬ ‫متكاملـ؛‬ ‫مهام‬ 1.‫التعلك‬‫و‬ ‫الفصل‬‫جماعـ‬: ‫يكون‬ ‫ـ‬ ،‫تكوينيـ‬ ‫وضعيـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫مع‬ ‫الففد‬‫اعل‬‫تف‬ ،‫التعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫لب‬ ‫تت‬ ‫بين‬ ‫يما‬ ‫التأثيف‬ ‫تباد‬ ‫و‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬ ‫عن‬ ‫بمعز‬ ‫يها‬‫تحـيو‬ ‫يتك‬ ‫كي‬ ،‫هك‬ ‫طفق‬ ‫اكتساـ‬ ‫ي‬ ‫يتتلت‬ ‫ال‬ ‫التعلك‬ ‫حصو‬ ‫و‬ ،‫المفتـب‬ ‫الهد‬ .‫إـتاـها‬ ‫لوـ‬ ‫الم‬ ‫المهمات‬ ‫ي‬ ‫فوحـ‬ ‫الم‬ ‫المـاكل‬ ‫لتحليل‬ ‫جديدة‬‫إن‬ ‫وتحكك‬ ‫النتيتـ‬ ‫إلت‬ ‫الوصو‬‫كيفيـ‬ ‫هي‬ ‫والتكوين‬ ‫التعلك‬‫عمليـ‬ ‫ي‬ ‫شيء‬ ‫أهك‬ .‫اتها‬ ‫حد‬‫ي‬ ‫النتيتـ‬ ‫ليس‬ ‫و‬ ،‫تعلمه‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫التلمي‬ ‫تحد‬‫اله‬‫ق‬ ‫بما‬ ‫كف‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ،‫التعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫ي‬ ‫التماعـ‬ ‫دور‬ ‫عن‬ ‫ين‬ ‫الباح‬ ‫من‬ ‫يف‬ ‫ك‬ : ‫الموضو‬‫ي‬ ‫بعضهك‬ ‫تأثيف‬ ‫أ‬‫عن‬ ‫معز‬ ‫ي‬ ‫تحد‬ ‫الصـ‬ ‫فديـ‬ ‫عمليـ‬ ‫الواقع‬‫ي‬ ‫ليس‬ ‫التعلك‬‫عمليـ‬ ‫اإن‬ ‫التواصل‬ ‫علت‬ ‫جواـبه‬ ‫من‬ ‫يف‬ ‫ك‬ ‫ي‬ ‫يعتمد‬ ‫ــا‬ ‫إـها‬ .‫ف‬ ‫اآل‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫م‬ ‫مستويات‬ ‫علت‬ ‫معه‬ ‫اعل‬‫التف‬‫و‬ ‫ف‬ ‫اآل‬‫مع‬.‫وجداـيا‬ ‫و‬ ‫يا‬ ‫معف‬ ‫ختلفـ‬ ،‫المختلفـ‬ ‫فياتهك‬ ‫ـ‬ ‫ي‬ ‫الحـيــ‬ ‫ه‬ ‫علت‬ ‫البيداغوجيين‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫ع‬ ‫دا‬ ‫لـد‬ ‫و‬ ،‫التعلميـ‬ ‫العمليـ‬ ‫مفكز‬ ‫ي‬ ‫التماعي‬ ‫النـا‬ ‫مفهوم‬ ‫وضعوا‬ ‫حيث‬ ‫العام‬ ‫مدلولها‬ ‫ي‬ ‫تتحـو‬ ‫ـ‬ ‫إـساـيـ‬ ‫كفعاليـ‬ ‫بدور‬ ‫التعلك‬ ‫اعتبفوا‬ ‫فينا‬ ‫اآل‬‫مع‬ ‫وثيــ‬ ‫عمقـ‬ ‫ي‬ ‫اكتفبيـ‬viii . : ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫الفكفة‬‫ـفس‬ ‫ي‬ ‫ف‬ ‫ا‬‫وق‬ ‫تعيـها‬ ‫التي‬ ‫التتارـ‬ ‫عبف‬ ،‫ـفسها‬ ‫ات‬ ‫ال‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫تبنت‬ ‫المعار‬ ‫أن‬ ‫يون‬ ‫البنا‬ ‫ايفل‬ ‫ومن‬ ،‫المحيط‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫عاشته‬ ‫أن‬ ‫لها‬ ‫سبـ‬ ‫مما‬ ‫ا‬‫مق‬ ‫اـ‬ ‫و‬ ،‫ها‬ ‫محي‬ ‫ي‬ ‫العلميـ‬ ‫ـ‬ ‫المعف‬ ‫يها‬ ‫بما‬ ،‫رأيهك‬ ‫ي‬ ‫ـ‬ ‫المعف‬ .‫فين‬ ‫اآل‬ ‫مع‬ ‫اعمت‬‫التف‬ ‫البفامج‬ ‫ي‬ ‫المفموـة‬‫المتعلك‬ ‫ان‬ ]‫[التلـين‬ ‫ل‬‫النـ‬ ‫تـبل‬ ‫ـ‬ ،‫اسيـ‬‫ر‬‫الد‬ ‫المدرسيـا‬‫العلميـ‬ ‫المعار‬ ‫حو‬‫ه‬ ‫معار‬ ‫بنفسه‬ ‫يبني‬ix . ‫أجل‬ ‫من‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫مع‬ ‫واحتكاكا‬ ‫جماعيا‬ ‫عمم‬ ‫لب‬ ‫تت‬ ‫التعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫أن‬ ‫ـستنتج‬ ‫ا‬ ‫هك‬ ‫لتحـيو‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬‫ي‬ ‫واــخفا‬ ‫الفأ‬ ‫إبداء‬ ‫علت‬ ‫والتحفيز‬ ‫سـ‬ ‫المنا‬ ‫م‬ ‫إـتاـ‬ ‫أو‬ ‫مـتفك‬ ‫مـفو‬‫ادرة‬‫ق‬ ‫المتعلك‬ ‫ات‬ ‫أن‬ ‫كما‬ . ‫مـتفكـ‬ ‫هام‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫فيو‬ ‫ال‬‫لها‬ ‫ينور‬ ‫لمن‬ ‫ـط‬ ‫تحتاج‬ ‫هي‬ ،‫حولها‬‫يدور‬ ‫ما‬ ‫هك‬ ‫علت‬ . ‫بنفسها‬ ‫ـ‬ ‫المعف‬‫اكتساـ‬
  21. 21. 21 ‫اـحتكاك‬ ‫من‬ ‫ويمكنه‬ ‫أداء‬ ‫يه‬ ‫يبفـ‬ ‫تكويني‬ ‫ا‬ ‫مدرسي‬ ‫وسط‬ ‫إلت‬ ‫المتعلك‬ ‫يحتاج‬ ‫م‬ .‫الفصل‬‫جماعـ‬‫فاد‬ ‫أ‬‫باقي‬ ‫مع‬ ‫مكتسباته‬ ‫ارــ‬‫مـ‬ ‫و‬ ‫ف‬ ‫اآل‬‫مع‬‫أن‬‫يمكن‬ ‫جماعـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫وتموقع‬ ‫فين‬ ‫اآل‬ ‫مع‬ ‫ارـه‬‫ق‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫إـ‬ ‫الدراسي‬ ‫مستوا‬ ‫يحدد‬ ‫عن‬ ‫ويبفهن‬ ‫الحتاجيـ‬ ‫قدراته‬ ‫وينمي‬ ‫ـواقصه‬ ‫يضبط‬ ‫كي‬ ‫الفصل‬ ‫مته‬ ‫تم‬ ‫بين‬ ‫تتمع‬ ‫بمغيـ‬ ‫وصيي‬ ‫لحات‬ ‫مص‬ ‫يوتف‬ ‫التواصليـ‬ ‫اياته‬‫كف‬ ،‫مـصت‬ ‫غيف‬ ‫وأـه‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬‫إلت‬ ‫ه‬ ‫باـتما‬ ‫يحس‬ ‫تتعله‬ ‫أقفاـه‬ ‫مت‬ ‫وتم‬ ‫ا‬ ‫وه‬‫من‬ ‫والوجداـيـ‬ ‫يـ‬ ‫المعف‬ ‫قدراته‬ ‫وتوتيف‬ ‫سـ‬ ‫المنا‬ ‫علت‬ ‫يـتعه‬ ‫تاهفة‬ ‫التممي‬ ‫بين‬ ‫سـ‬ ‫المنا‬ ‫أهميـ‬ ‫.ولعل‬ ‫الصدارة‬ ‫علت‬ ‫الحصو‬ ‫أجل‬ ‫تتويد‬ ‫علت‬ ‫وتـتيعهك‬ ‫لتحفيزهك‬ ‫المدرس‬ ‫إليها‬ ‫يلتأ‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫تفبويـ‬ ‫ال‬ ‫المـتفك‬ ‫العمل‬ ‫علت‬ ‫هك‬ ‫وح‬ ،‫الدراسي‬ ‫الفصل‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫هك‬ ‫أدا‬ ‫الب‬ ‫بعضهك‬ ‫من‬ ‫يـفبهك‬‫لهك‬ ‫وييسف‬ ‫بينهك؛‬ ‫بـيـ‬ ‫ال‬ ‫الحواجز‬ ‫ويزيل‬ ،‫عت‬ . ‫مـتفك‬ ‫تكويني‬ ‫مـفو‬ ‫ي‬ ‫اــدماج‬ ‫له‬ ‫تتي‬ ‫التي‬ ‫جماعـ‬ ‫بديناميـ‬ ‫رهينا‬ ،‫به‬ ‫المنوطـ‬ ‫المهمـ‬ ‫إـتاـ‬ ‫ي‬ ‫المتعلك‬ ‫ـتاح‬ ‫يبـت‬ .‫ام‬‫ف‬‫واحت‬ ‫مودة‬ ‫ات‬‫عمق‬ ‫تسود‬ ‫تفبو‬ ‫جو‬‫ل‬ ‫دا‬ ‫أقفاـه‬‫مع‬ ‫سـ‬ ‫المنا‬‫باـ‬ 2.: ‫التواصل‬‫تعفيف‬ ‫تحلي‬ ‫م‬ ‫من‬ ‫نا‬ ‫ـح‬‫أن‬ ،‫الفصل‬ ‫لتماعـ‬ ‫لنا‬‫ممـم‬ ‫فاد‬ ‫اا‬ ‫مختلف‬ ‫بين‬ ‫اعل‬‫التف‬ ‫و‬ ‫التواصل‬ ‫يبـت‬ ‫وـ‬ ،‫دوـهما‬ ‫من‬ ‫تموت‬ ‫و‬ ‫الخاصيتين‬ ‫بهاتين‬ ‫تحيا‬ ‫التي‬ ‫التماعـ‬ ‫له‬ .‫غيابهما‬ ‫مع‬ ‫وجود‬ ‫لها‬ ‫لهما‬ ‫يمكن‬ ‫ـ‬ ‫والبيداغوجيـ‬ ‫الديداكتيكيـ‬ ‫العمليتين‬ ‫كلتا‬ ‫بأن‬ ،‫هنا‬ ‫كف‬ ‫ـ‬ ‫أن‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫حا‬ ‫و‬ ‫رغبات‬ ‫ا‬‫تحــ‬ ‫و‬ ‫تنتحا‬ ‫أن‬‫التواصل‬ ‫يكن‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ،‫المتعلمين‬ ‫جيات‬ .‫جيدة‬‫ـوعيـ‬ ‫و‬ ‫ستـ‬ ‫ي‬ ‫ين‬ ‫الباح‬ ‫أحد‬ ‫حددها‬‫قد‬ ‫و‬ ،‫عناصف‬ ‫عدة‬ ‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫تـمل‬ :‫كالتالي‬ ‫هي‬ 1-‫المتعلمين؛‬‫و‬ ‫المدرس‬‫بها‬ ‫ـعني‬ ‫و‬ ،‫البيداغوجي‬‫التواصل‬‫ي‬ ‫اعلـ‬‫الف‬ ‫ااطفا‬ 2-‫ـوا‬ ‫شكل‬ ‫علت‬ ‫عادة‬ ‫يكون‬ ‫و‬ ،‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫من‬ ‫الهد‬‫يفغب‬ ‫يا‬ ‫سلوك‬ ‫علت‬ ‫تأثيف‬ ‫أو‬ ،‫التواصليـ‬ ‫الوضعيـ‬ ‫وراء‬ ‫من‬ ‫تحـيـها‬ ‫ي‬ ‫المدرس‬ ‫المتلـي؛‬ 3-‫للمتلـين؛‬ ‫تبليغه‬ ‫المفاد‬‫المحتول‬‫أو‬ ،‫الفسالـ‬‫أو‬‫البمغ‬
  22. 22. 22 4-،‫اادوات‬ ‫ل‬ ‫م‬ ،‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫ي‬ ‫توتف‬ ‫التي‬ ‫ط‬ ‫والوسا‬ ،‫الـنوات‬ ‫للتع‬ ‫عادة‬ ‫تستعمل‬ ‫التي‬ ‫الفموـ‬ ‫من‬ ‫غيفها‬ ‫و‬ ،‫اللغـ‬ ‫و‬ ،‫والحفكات‬‫عن‬ ‫بيف‬ ‫المتعلك؛‬‫علت‬ ‫اكتسابه‬‫تسهيل‬ ‫بغيـ‬ ،‫المحتول‬‫أو‬‫البمغ‬ 5-‫ببعت؛‬ ‫بعضهك‬ ‫المتعلمين‬‫بين‬ ‫أو‬ ،‫المتعلك‬‫و‬ ‫المدرس‬‫بين‬ ‫اعمت‬‫التف‬‫سيفورة‬ 6-‫البيداغوجي.ا‬‫التواصل‬‫يه‬ ‫يحد‬ ‫ال‬‫السياق‬x : ‫ين‬ ‫الباح‬‫أحد‬‫يـدمه‬ ‫كما‬ ،‫البيداغوجي‬‫للتواصل‬ ‫ف‬ ‫ا‬‫تعفيف‬ ‫ــتفح‬ ‫بيداغوجيا‬ ‫تواصم‬ ‫ايسمت‬‫بين‬ ‫التواصليـ‬ ‫ات‬‫العمق‬ ‫اهف‬ ‫م‬ ‫و‬ ‫ات‬‫ر‬‫سيفو‬ ‫و‬ ‫أشكا‬ ‫كل‬ ‫كما‬ . ‫أـفسهك‬ ‫التممي‬ ‫بين‬ ‫أو‬ ‫والتممي‬ ‫امه‬‫مـ‬ ‫يـوم‬ ‫من‬ ‫أو‬ ‫مدرسا‬ ‫تباد‬ ‫إلت‬ ‫يهد‬ ‫هو‬ ‫و‬ ‫الزمان؛‬ ‫و‬ ‫المتا‬ ‫و‬ ‫التواصليـ‬ ‫ل‬ ‫الوسا‬ ‫يتضمن‬ ‫إلت‬ ‫يهد‬ ‫لما‬ ‫م‬ ،‫والمواقف‬ ‫والتتارـ‬ ‫والمعار‬ ‫ات‬‫ف‬‫الخب‬ ‫ل‬‫ــ‬ ‫أو‬ ‫المت‬ ‫سلوك‬ ‫علت‬ ‫التأثيف‬‫إلت‬ ‫التعفيف‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫من‬ ‫الباحث‬ ‫لص‬ ‫وقد‬ .‫لـي‬ : ‫هي‬ ‫البيداغوجي‬‫التواصل‬‫لفعل‬ ‫أساسيـ‬‫مكوـات‬ ‫ثمثـ‬ ‫تحديد‬ -‫التممي‬ ‫بين‬ ‫أو‬ ، ‫التممي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫بين‬ ‫المتبادلـ‬ ‫ات‬‫العمق‬ ‫و‬ ‫اعمت‬‫التف‬ ‫أـفسهك؛‬ -‫غيف‬ ‫و‬ ‫يـ‬ ‫اللف‬ ‫له‬ ‫وسا‬ ‫و‬ ،‫المكان‬ ‫و‬ ‫الزمان‬ ‫ي‬ ‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫سياق‬ ‫يـ؛‬ ‫اللف‬ -‫ال‬‫وتيفـ‬‫التأثيف.ا‬‫أو‬‫التبليي‬‫أو‬ ‫للتباد‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫التي‬‫تواصل‬xi ‫المفسل‬ ‫بين‬ ‫التأثف‬ ‫و‬ ‫التأثيف‬ ‫تباد‬ ‫عمليـ‬ ‫يف‬ ‫بك‬ ‫تتتاوـ‬ ‫التواصل‬‫وتيفـ‬ ‫أن‬ ‫ـفل‬ ‫ـحن‬ ‫بل‬ ،‫معينـ‬ ‫رسالـ‬ ‫تبليي‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والمتلـي‬‫من‬ ‫جو‬ ‫لو‬ ‫أولوياتها‬ ‫من‬ ‫إن‬ ‫اـح‬ ‫و‬ ‫الحب‬ ‫علت‬ ‫مبنيـ‬ ‫فاد‬ ‫اا‬ ‫بين‬ ‫إـساـيـ‬ ‫ات‬‫عمق‬ ‫وربط‬ ،‫ــ‬ ‫ال‬‫تفام‬‫أما‬ ‫؛‬ ‫علت‬ ‫مباشفة‬ ‫بصفـ‬ ‫تفثف‬ ‫التي‬ ‫اعـساـيـ‬ ‫اعمت‬‫التف‬ ‫ه‬ ‫لنا‬‫أغف‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫مع‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫مع‬ ‫للتحاور‬ ‫ابليته‬‫ق‬ ‫و‬ ‫استعداد‬ ‫إن‬ ،‫المتعلك‬ ‫شخصيـ‬ ‫ات‬ ‫الخم‬‫تتاوـ‬ ‫سيصعب‬ ‫بالتالي‬ ‫و‬ ‫ستنعدم؛‬ ‫ل‬‫ــ‬ ‫لك‬ ‫إن‬ ‫ستتضاء‬ ‫أقفاـه‬ ‫التعليميـ‬ ‫العمليـ‬ ‫أثناء‬ ‫هف‬ ‫ت‬ ‫التي‬-‫دون‬ ‫تحو‬ ‫والتي‬ ‫التعلميـ‬‫تحكك‬ ‫المدرس‬ ‫أداء‬ ‫من‬ ‫تنـص‬ ‫التي‬ ‫و‬ ،‫اتي‬ ‫ال‬ ‫تكوينه‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫التلمي‬ ‫قولـ‬ ‫هنا‬ ‫كف‬ ‫ـ‬ ‫أن‬ ‫يكفي‬ ‫و‬ .‫المتعلك‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫تتاوبا‬ ‫يتد‬ ‫ـ‬ ‫ال‬ ‫ته‬ ‫تمم‬ ‫أحد‬‫عن‬ ‫مطون‬ ‫أ‬‫׃‬".‫يحبنيا‬ ‫اـه‬ ‫أعلمه‬‫أن‬‫يمكنني‬ ‫ـ‬ ‫كالتالي‬ ‫التواصل‬‫لعمليـ‬ ‫المكوــ‬‫العناصف‬ ‫ــتفح‬ ‫ا‬ ‫ل‬‫׃‬ 1.‫ا‬‫و‬ ‫باـرتياح‬ ‫الـعور‬‫المتلـي؛‬‫و‬ ‫المفسل‬‫عند‬ ‫مأـينـ‬ ‫ل‬ 2.‫؛‬ ‫للتواصل‬ ‫اـستعداد‬
  23. 23. 23 3.‫؛‬ ‫المتباد‬‫اـحتفام‬ 4.‫الفسالـ‬‫׃‬‫تـديمها؛‬ ‫وكيفيـ‬ ‫مضموـها‬ 5.‫؛‬ ‫المفسل‬ 6.‫اعرسا‬‫قناة‬‫׃‬‫الخ؛‬ ... ‫الديداكتيكيـ‬‫المعينات‬ ،‫اللغـ‬ 7.‫المستـبل؛‬ 8.‫الفاجعـ‬‫يـ‬ ‫التغ‬‫׃‬‫الحوار؛‬‫مسار‬ ‫وتصحي‬ ‫تـويك‬ 9.‫التـويم‬‫إلغاء‬‫׃‬‫ليص‬‫وتـ‬ ‫اهك‬‫التف‬‫إرساء‬‫والمتلـي؛‬ ‫المفسل‬‫بين‬ ‫الحاصل‬‫التباين‬ 10..‫التواصل‬‫عمليـ‬ ‫من‬ ‫المنـود‬ ‫الهد‬‫بلوغ‬ ‫لدل‬ ‫فها‬ ‫تو‬ ‫الواجب‬ ‫ايات‬‫الكف‬ ‫و‬ ‫المهارات‬ ‫من‬ ‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫تعتبف‬ ‫علت‬ ‫مفسس‬ ،‫مناسب‬ ‫جو‬ ‫لو‬ ‫ي‬ ‫ينت‬ ‫كي‬ ،‫اصـ‬ ‫بصفـ‬ ‫المدرس‬ ‫ا‬ ‫علت‬ ‫التميع‬ ‫يفكز‬ ‫كي‬ ، ‫المتباد‬ ‫ام‬‫ف‬‫اـحت‬ ‫و‬ ‫اهك‬‫التف‬ ‫و‬ ‫التعاون‬،‫لفسالـ‬ ‫علت‬ ‫سلبا‬ ‫يفثف‬ ‫قد‬ ‫ال‬ ‫التـويم‬ ‫إقصاء‬ ‫و‬ ،‫رموـها‬ ‫محاولـ‬ ‫مع‬ .‫التعليكوالتكوين‬‫عمليتي‬ ‫و‬ ،‫التواصل‬ ‫و‬ ‫اعتصا‬ ‫علت‬ ‫المدرس‬ ‫بـدرة‬ ‫اتفتبط‬ ‫التدريس‬ ‫ايات‬‫كف‬ ‫أن‬ ‫معلوم‬ ‫علت‬ ‫قدرته‬ ‫و‬ ،‫موضوعي‬ ‫و‬ ‫علمي‬ ‫بـكل‬ ‫الـفارات‬ ‫اتخا‬ ‫علت‬ ‫قدرته‬ ‫طفق‬ ‫و‬ ‫أساليب‬ ‫تنويع‬ ‫علت‬ ‫و‬ .‫الدروس‬ ‫إعداد‬‫أدوات‬ ‫و‬ ،‫التدريس‬ ‫مارها‬ ‫است‬ ‫و‬ ‫ات‬‫ر‬‫تبا‬ ‫اـ‬ ‫ج‬ ‫ـتا‬ ‫تفسيف‬ ‫و‬ ‫تحليل‬ ‫و‬ ،‫أساليبه‬ ‫و‬ ‫التـويك‬ ‫المتعلمينا‬‫لدل‬ ‫المنـود‬‫ويف‬ ‫الت‬‫لتحـيو‬ ‫التصويب‬‫و‬ ‫للتصحي‬xii . ‫التي‬ ‫العمليات‬ ‫كل‬ ‫تحدد‬ ‫التي‬ ،‫الحاسمـ‬ ‫المفحلـ‬ ،‫فـا‬ ‫ـ‬ ‫ي‬ ،‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫تبـت‬ ‫استفاتيتيـ‬ ‫عـتاح‬ ‫المدرس‬ ‫بها‬ ‫يـوم‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬،‫تدريسه‬ ‫طفق‬ ‫و‬ ‫تعليمه‬ ‫العمليـ‬ ‫إن‬ ‫تواصل‬ ‫بدون‬ ‫إ‬ . ‫الديداكتيكي....إلخ‬ ‫تحليله‬ ‫و‬ .‫بالفـل‬ ‫محا‬ ‫ـ‬ ‫ستبوء‬ ‫التعليميـوالتكوينيـ‬ ‫لنا‬ ‫قدم‬ ‫قد‬ ‫و‬ ‫عناصف؛‬ ‫عدة‬ ‫ف‬ ‫تتو‬ ‫أن‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ،‫العمليـ‬ ‫ه‬ ‫تنت‬ ‫ولكي‬ ‫ــويلا‬Lasswell‫عناصف‬ ‫مسـ‬ ‫علت‬ ‫تحتو‬ ‫التواصل‬ ‫لسيفورة‬ ‫جا‬ ‫ـمو‬ :‫هي‬ ‫ا‬1-‫من‬‫الفسالـ‬‫ايفسل‬ ‫؟‬–‫المفسل‬‫؛‬ 2-‫االنص‬ ‫الفسالـ‬ ‫الفسالـ‬ ‫اموضو‬ ‫ا؟‬ ‫ما‬‫؛‬ 3-‫الـناة؛‬ ‫اعرسا‬‫تحـو‬ ‫ا‬ ‫كيف؟‬ 4-‫المستمعون‬ ‫الفسالـ‬‫اتوجه‬ ‫من؟‬ ‫ـحو‬‫؛‬ 5-‫ا‬ .‫الفعاليـ‬ ‫تأثيف؟‬ ‫بأ‬xiii
  24. 24. 24 ‫و‬ ،‫التعليميـ‬ ‫المفسسات‬‫ي‬ ‫اصـ‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬‫مع‬ ‫ـتواصل‬ ‫أـنا‬ ،‫ااحيان‬‫بعت‬ ‫ي‬ ،‫ـتوهك‬ ‫الف‬ ‫ل‬ ‫دا‬‫للكلمـا‬ ‫المدرس‬ ‫احتكار‬ ‫ـمحظ‬ ‫حيث‬ ،‫تحديدا‬ ‫الدراسي‬ ‫صل‬ ‫يسود‬ ‫الحالـ‬ ‫ه‬ ‫في‬ ‫؛‬ ‫فها‬ ‫إلت‬ ‫الحصـ‬ ‫بدايـ‬ ‫من‬ ‫يتحد‬ ‫هو‬ ‫أو‬ ‫التممي‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫أسئلـ‬ ‫دون‬ ‫التاهزة‬ ‫ااجوبـ‬ ‫و‬ ‫المعلومات‬ ‫إيصا‬ ‫التبليي‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫اعتصا‬ ‫إن‬ ‫الحالـ‬ ‫ه‬ ‫ي‬ . ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫مع‬ ‫اعلهك‬‫تف‬ .‫د‬ ‫السا‬‫هو‬ ،‫تعتمد‬‫مباشفة‬ ‫عمقـ‬ ‫هناك‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫و‬ ،‫ف‬ ‫اآل‬ ‫ف‬ ‫بال‬ ‫اعتصا‬ ‫علت‬ ،‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫إعادة‬ ‫و‬ ‫الفسالـ‬ ‫رموـ‬ ‫و‬ ‫المعلومات‬ ‫لتباد‬ ‫ف‬ ‫أك‬ ‫أو‬ ‫شخصين‬ ‫بين‬ ‫شخصيـ‬ ‫بين‬ ‫اعمت‬‫تف‬ ‫لو‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫لب‬ ‫تت‬ .‫مناقـتها‬ ‫و‬ ‫ها‬ ‫بنا‬ ‫الزمكاناالفصل‬ ‫ـفس‬ ‫ي‬ ‫ااشخاص‬ ‫هفـء‬ ‫بحضور‬ ‫رهينـ‬ ‫تبـت‬ ‫مع‬ ‫الدراسي‬‫و‬ ‫ناعيـ‬ ‫اـص‬ ‫ااقمار‬ ‫اعبف‬ ‫اامكنـ‬ ‫تم‬ ‫ا‬ ‫إمكاـيـ‬ . ‫ااـتفـي‬ : ‫كالتالي‬ ‫لإلتصا‬ ‫ا‬‫تعفيف‬ ‫وــتفح‬ ‫شخص‬ ‫إلت‬ ‫شخص‬ ‫من‬ ‫تها‬ ‫بواس‬ ‫كار‬ ‫اا‬ ‫و‬ ‫ـ‬ ‫المعف‬ ‫ل‬‫تنتـ‬ ‫التي‬ ‫فيــ‬ ‫ال‬ ‫هو‬ ‫ااعتصا‬ ‫أو‬ ،‫الـخص‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫الوجداـي‬ ‫أو‬ ‫ي‬ ‫المعف‬‫التأثيف‬‫و‬ ‫اعل‬‫التف‬‫بـصد‬ ‫ف‬ ‫ا‬ ‫تباد‬ ‫أو‬ ،‫بـيء‬ ‫بار‬ ‫بإ‬‫ف‬ ‫ـ‬ ‫بوجهـ‬ ‫إقناعه‬ ‫أو‬‫معه‬ ‫كار‬ ‫اا‬‫و‬ ‫لمعلومات‬ .‫عنه‬ ‫يه‬ ‫التف‬‫أو‬ ،‫الـيمي‬‫و‬ ‫التمالي‬ ‫بمستوا‬ ‫اء‬‫اـرتـ‬‫أو‬ ، ‫رأ‬ ‫أو‬ : ‫أمور‬‫أربعـ‬‫ف‬ ‫توا‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫إـه‬ ‫اتصا‬‫هناك‬ ‫ليكون‬ ‫و‬ 1-‫فين؛‬ ‫اآل‬ ‫إلت‬‫كار‬ ‫اا‬‫أو‬‫ـ‬ ‫المعف‬‫أو‬‫الخبف‬‫ل‬‫ينـ‬ ‫مفسل‬ 2-‫با‬ ‫اا‬‫أو‬‫كار‬ ‫اا‬‫أو‬‫ـ‬ ‫المعف‬‫يتلـت‬ ‫مستـبل‬‫ر؛‬ 3-‫المستـبل؛‬‫إلت‬‫ـ‬ ‫المعف‬‫أو‬‫بار‬ ‫اا‬‫ل‬‫تنـ‬ ‫اتصا‬‫قناة‬ 4-‫المستـبلا‬‫إلت‬‫إيصاله‬‫ي‬ ‫المفسل‬‫يفغب‬ ‫هد‬ ‫أو‬‫رسالـ‬xiv . ‫وسيلـ‬ ‫هي‬ ‫اللغـ‬ ‫وتبـت‬ .‫اللغـ‬ ‫طفيو‬ ‫عن‬ ،‫الناس‬ ‫بين‬ ‫بار‬ ‫اا‬ ‫و‬ ،‫ـ‬ ‫المعف‬ ‫ل‬‫تنتـ‬ ‫و‬ ، ‫التممي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫بين‬ ،‫الدراسي‬ ‫الفصل‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫ااساسيـ‬ ‫التواصل‬ ‫يم‬ ‫التممي‬‫ل‬ ‫وسا‬ ‫و‬ ،‫الديداكتيكيـ‬ ‫المعينات‬ ‫فت‬ ‫تو‬ ‫إن‬ ‫و‬ ،‫بينهك‬ ‫ا‬ ‫وضعيـ‬ ‫المدرس‬ ‫يـدم‬ ‫أن‬ ‫يكفي‬ ‫ـ‬ ‫إـه‬ ‫التعليميـ‬ ‫اعيضاح‬-‫مـكلـ‬ ‫له‬ ‫يحدد‬ ‫و‬ ، ‫الهد‬ ‫له‬ ‫يوض‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫تعلمه؛‬ ‫ي‬ ‫يتخبط‬ ‫يتفكه‬ ‫و‬ ‫للمتعلك‬ . ‫اصـ‬ ‫ا‬ ‫البيداغوجيـ‬ ‫الصعوبات‬ ‫بعت‬ ‫لمعالتـ‬ ‫ل‬ ‫يتد‬ ‫و‬ ،‫النتاح‬ ‫معاييف‬ ‫تغ‬ ‫أ‬ ‫فأ‬ ‫ي‬ ‫لن‬ ‫إـه‬‫ي‬ ‫تـدم‬ ‫أ‬ ‫يـع‬ ‫ولن‬ ‫المتعلك‬ ‫تصف‬ ‫علت‬ ‫ييف‬
  25. 25. 25 ‫اللغو‬ ‫التواصل‬ ‫ا‬ ‫ل‬ .‫جديدة‬ ‫ايات‬‫لكف‬ ‫اكتسابه‬ ‫أو‬ ‫يـ‬ ‫المعف‬ ‫حصيلته‬ .‫الصفي‬‫البيداغوجي‬‫التواصل‬‫عمليـ‬ ‫ي‬ ‫ااكبف‬‫الحيز‬‫علت‬ ‫يستحو‬ II-: ‫الدراسي‬‫الفصل‬‫ل‬ ‫دا‬ ‫يسيـ‬ ‫الف‬‫التواصل‬‫أداة‬‫اللغـ‬ ‫لإلستنت‬ ‫ـستعملها‬ ‫و‬ ،‫الحاجـ‬‫لب‬ ‫ل‬ ‫اللغـ‬‫إلت‬‫ـلتأ‬.‫ـتهاتف....إلخ‬ ‫عندما‬ ‫ـستخدمها‬ ‫و‬ ،‫اد‬ ‫صم‬ ‫ـتصور‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ،‫يفة‬ ‫ك‬ ‫فها‬ ‫وتا‬ ‫و‬ ‫اللغـ‬ ‫استعماـت‬ .‫اللغـ‬‫توتيف‬ ‫دون‬ ‫تعليميـ‬ ‫حصـ‬‫أو‬‫دراسيا‬ ‫ات‬‫ف‬‫الخب‬‫و‬ ‫اآلراء‬ ‫تباد‬ ‫و‬ ‫اعلهما‬‫تف‬ ‫عند‬ ،‫المتلـي‬‫و‬ ‫المفسل‬‫من‬ ‫كل‬ ‫يحاو‬ ‫أن‬‫يستحسن‬ ‫و‬ ،‫منهما‬ ‫واحد‬ ‫كل‬ ‫تفكيف‬ ‫كيفيـ‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ،‫بينهما‬‫ااـسب‬‫فيــ‬ ‫ال‬‫هي‬ ‫ما‬ ‫البعت‬ ‫بعضهما‬ ‫لفهك‬‫ريكور‬ ‫بو‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫كما‬ ‫و‬ ‫ل‬ ‫؛‬Ricœur«‫هك‬ ‫إن‬ .‫اللغـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫ويتحـو‬ ‫يفتكز‬ ‫ولعالمه‬ ‫اته‬ ‫ل‬ ‫اعـسان‬»Paul ricoeur ;Philosophie du langage,article in Encyclopédie Universalis, Vol 9,Paris E.U,1985 ‫بكي‬ ‫رهين‬ ‫شخصين‬ ‫بين‬ ‫اهك‬‫التف‬‫يحصل‬ ‫أن‬‫التي‬‫الملفوتات‬‫و‬ ،‫الكمميـ‬‫مناوراتهما‬ ‫فيـ‬ ،‫ي‬ ‫المعف‬ ‫مستوا‬ ‫و‬ ‫المتحد‬ ‫ـوايا‬ ‫علت‬ ‫تد‬ ‫يفة‬ ‫اا‬ ‫ه‬ .‫يستعممـها‬ ‫امفسل‬ ‫ين‬ ‫ف‬ ‫ال‬ ‫كم‬ .‫للمتلـي‬ ‫تبليغها‬ ‫ينو‬ ‫التي‬ ‫الفسالـ‬ ‫من‬ ‫الهد‬ ‫و‬ .‫بينهما‬ ‫اهك‬‫التف‬‫و‬ ‫التواصل‬‫عمليتي‬ ‫إـتاح‬‫مهمـ‬ ‫بهما‬ ‫تنو‬ ‫متلـي‬ ‫و‬ ‫ق‬ ‫بما‬ ‫الصدد‬ ‫ا‬ ‫به‬ ‫كف‬ ‫ـ‬،‫روجيفـ‬ ‫كار‬ ‫اله‬Carl Rogers‫التواصل‬ ‫أهميـ‬ ‫بخصوص‬ : ‫اللغو‬ : ‫هامتين‬ ‫ميزتين‬ ‫الـفو‬‫اأو‬ ‫اللغو‬‫التواصل‬‫اعمليـ‬ ‫تـدم‬ ‫درجـ‬ ‫إلت‬ ‫استنادا‬ ‫ا‬ ‫اساوه‬‫تـ‬ ‫و‬ ‫بالبصف‬ ‫تدرك‬ ‫اـها‬ ‫جليـ‬ .‫بليغـ‬ ‫و‬ ‫جليـ‬ ‫إـها‬ ‫مفهوم‬ ‫و‬ ‫هك‬ ‫إلت‬ ‫يعود‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫او‬ ‫بليغـ‬ ‫و‬ ‫فد‬ ‫كل‬ ‫عند‬ ‫التواصل‬ ‫و‬ ‫الفسالـ‬ ‫محتول‬‫و‬ ‫تأويمت‬ ‫محط‬ ‫تبـت‬ ‫الفسالـ‬ ‫أن‬ ‫ش‬ ‫ـ‬ . ‫مكوـاتها‬ ‫اعلين‬‫الف‬ ‫بمختلف‬ ‫المتعلو‬ ‫اـستناداالمفجع‬ ‫بإطار‬ ‫أوـ‬ ‫ـ‬ ‫مفتب‬ ‫قفاءات‬ ‫سوء‬ ‫منبع‬ ‫اللغـ‬ ‫بأن‬ ‫قولنا‬ ‫متاـيا‬ ‫ليس‬ . ‫بوعيهك‬ ‫ثك‬ ،‫التواصل‬ ‫ل‬‫حـ‬ ‫ي‬ ‫الحـيـيا‬‫و‬ ‫ااصلي‬‫التواصل‬‫صعوبـ‬ ‫هنا‬ ‫من‬ ‫و‬ ،‫اهك‬‫تف‬xv . 1-‫اللغـ‬‫مفهوم‬: ‫الل‬ ‫مفهوم‬ ‫يفتبط‬‫اللغـ‬ ‫إلت‬ ‫ـلتأ‬ ‫عنها؛‬ ‫التعبيف‬ ‫ـفيد‬ ‫التي‬ ‫ااحاسيس‬ ‫و‬ ‫كار‬ ‫باا‬ ‫غـ‬ ‫بعت‬ ‫ي‬ ‫ا‬ ‫ات‬‫ر‬‫اعشا‬ ‫لغـ‬ ‫ـستعمل‬ ‫قد‬ ‫أـنا‬ ‫كما‬ ‫يـ‬ ‫االلف‬ ‫الكمميـ‬ ‫بار‬ ‫إ‬ ‫و‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫مع‬ ‫للتواصل‬ ... ‫أو‬ ‫فحتنا‬ ‫أو‬ ‫دهـتنا‬ ‫عن‬ ‫للتعبيف‬ ‫ااحيان‬
  26. 26. 26 . ‫اد‬‫اـتـ‬ ‫أو‬ ‫عليه‬ ‫الفد‬ ‫أو‬ ‫فـا‬ ‫ـ‬ ‫بوجهـ‬‫ح‬ ‫للغـ‬ ‫استعما‬ ‫كل‬ ‫وراء‬ ‫تختبئ‬‫اجـ‬ .‫اهفها‬ ‫م‬ ‫أبسط‬‫ي‬ ‫ولو‬ ‫للغـ‬ ‫ي‬ ‫عـوا‬ ‫استعما‬‫هناك‬ ‫ليس‬ ‫قضاءها؛‬ ‫ـفيد‬ ‫و‬ ،‫اءة‬‫كف‬ ‫ف‬ ‫أك‬‫التعلك‬‫ـتعل‬ ‫بفاتنا‬ ‫اسك‬‫بتـ‬ ‫و‬ .‫فين‬ ‫لآل‬ ‫الخبفة‬‫ل‬‫لنـ‬ ‫اللغـ‬‫ـستخدم‬ ‫اإـنا‬ ‫وسط‬ ‫يلعبوا‬ ‫أـ‬ ‫ال‬‫أطف‬ ‫من‬ ‫لب‬ ‫ت‬ ‫أن‬ ‫ضل‬ ‫اا‬ . ‫الغالب‬ ‫ي‬ ‫فا‬ ‫ل‬‫أق‬ ‫بأـفسه‬ ‫يكتـفون‬ ‫تدعهك‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫بدـ‬ ‫المفور‬ ‫حفكـ‬‫سيحد‬ ‫ال‬ ‫ما‬ ‫ك‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫علوا‬ ‫لو‬ ‫لهك‬xvi . ‫و‬ ‫اهك‬‫التف‬ ‫و‬ ‫الصفي‬ ‫للتواصل‬ ‫ضفوريـ‬ ‫اللغـ‬ ‫أن‬ ‫كف‬ ‫سبو‬ ‫ما‬ ‫م‬ ‫من‬ ،‫ن‬ ‫إ‬ ‫يتض‬ ‫عن‬ ‫ـتحد‬ ‫يتعلنا‬ ‫و‬ ‫اامان‬ ‫بف‬ ‫يبلغنا‬ ‫ال‬ ‫التسف‬ ‫هي‬ ‫اللغـ‬ ‫التعلك؛‬ ‫التعلك؛‬ ‫لموضو‬ ‫التممي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫مت‬ ‫تم‬ ‫تلف‬ ‫ا‬ ‫إن‬ ‫و‬ ‫الـيء‬ ‫ـفس‬ ‫لها‬ ‫التي‬ ‫مت‬ ‫التم‬ ‫اه‬‫من‬ ‫يتعل‬ ‫ما‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫و‬ ‫السابــ‬ ‫بالتعلمات‬ ‫عمقـ‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫لـدرة‬ ‫فا‬ ‫ـ‬ ،‫الصفي‬ ‫التواصل‬ ‫لعمليـ‬ ‫ميسفا‬ ‫اللغو‬ ‫المعتك‬ ‫ات‬ ‫الملفوتات‬ ‫و‬ ‫المناسبـ‬ ‫الكلمات‬ ‫توتيف‬ ‫علت‬ ‫والمتلـي‬ ‫المفسل‬ ‫منهما‬ ‫واحد‬ ‫كل‬ ‫يع‬ ‫يست‬ ‫إ‬ ‫الفسالـ؛‬ ‫كفة‬ ‫لنفس‬ ‫ابــ‬ ‫الم‬ ‫الدـلـ‬ ‫يتم‬ ‫ال‬ ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫عن‬ ‫التعبيف‬‫مختلفـ‬ ‫كلمات‬ ‫باستعما‬ ‫بينهما‬ ‫ع‬ . ‫الموضو‬‫ـفس‬ ‫عن‬ ‫تعبف‬ ‫لكنها‬ 2-‫للغـ‬ ‫التواصليـ‬‫الوتيفـ‬: ‫و‬ ‫مفسساتيا‬ ‫عليها‬ ‫المتعار‬ ‫اللغـ‬ ‫مستعمم‬ ‫عمله‬ ‫ي‬ ‫التلمي‬ ‫يوجه‬ ‫و‬ ،‫المدرس‬ ‫يـفح‬ ‫هك‬ ‫بسوء‬ ‫ـ‬ ‫المفتب‬ ‫اعشكاـت‬ ‫تنتلي‬ ‫اللغـ‬ ‫ـ‬ ‫وبواس‬ .‫بينهما‬ ‫المتداولـ‬ ،‫البيداغوجي‬ ‫اـ‬ ‫الخ‬ ‫أو‬ ‫الفسالـ‬‫اهك‬‫التف‬ ‫سوء‬ ‫أن‬ ‫ـنكف‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫كممه‬ ‫تأويل‬ ‫أو‬ ‫المفسل‬ ‫كفة‬ ‫هك‬ ‫عدم‬ ‫عن‬ ‫ااحيان‬ ‫غالب‬ ‫ي‬ ‫ينتك‬ ‫و‬ ‫المفسل‬ ‫من‬ ‫لكل‬ ‫ان‬ ‫التواصل؛‬ ‫عمليـ‬ ‫علت‬ ‫تفثف‬ ‫سلبيـ‬ ‫فيــ‬ ‫ب‬ ‫و‬ ‫التواصل‬ ‫ايتابيـ‬ ‫علت‬ ‫تفثف‬ ‫التي‬ ‫و‬ ‫ف‬ ‫باآل‬ ‫الخاصـ‬ ‫مته‬ ‫تم‬ ‫المخاطب‬ ‫كل‬ ‫وجه‬ ‫ي‬ ‫المنا‬ ‫و‬ ‫اابواـ‬ ‫تغلو‬ ‫أو‬ ‫اهك‬‫التف‬‫و‬ ‫للتواصل‬ ‫محاولـ‬ .‫اعل‬‫التف‬ : ‫الصدد‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫ين‬ ‫الباح‬‫أحد‬ ‫ا‬‫ق‬ ‫قد‬ ‫و‬ ‫التعليميـ‬ ‫فيــ‬ ‫ال‬ .‫الـسك‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫التواصل‬ ‫أهميـ‬ ‫ينفي‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫أحد‬ ‫اـ‬-‫التعلميـ‬ ‫سيما‬ ‫ـ‬ ،‫الـسك‬‫جماعـ‬‫عناصف‬ ‫بين‬ ‫المتبادلـ‬‫ل‬ ‫الفسا‬‫من‬ ‫متموعـ‬ ‫إـ‬ ‫ليس‬ ‫ع‬ ‫ـيادة‬ ،‫بينهك‬ ‫يما‬ ‫هفـء‬ ‫و‬ ‫التممي‬ ‫و‬ ‫المعلك‬ ‫بين‬‫الحسي‬ ‫التواصل‬ ‫لت‬ ‫كبفلا‬ ‫أهميـ‬‫له‬ ‫ال‬xvii .
  27. 27. 27 ‫إـتاج‬‫التوهف‬‫ي‬ ‫هو‬ ‫لغو‬ ‫إـتاج‬ ‫أ‬‫اإن‬ ‫علت‬ ‫يفص‬ ‫إ‬‫ف‬ ‫رأ‬ ‫الفكفة‬ ‫ه‬ ‫وتفكد‬ ‫اللغـ‬ ‫اطع‬‫مـ‬ ‫من‬ ‫عا‬ ‫مـ‬ ‫ليس‬ ‫و‬ ‫متففدة‬ ‫و‬ ‫اتيـ‬ ‫تواصليـ‬ ‫لوضعيـ‬ ‫لغو‬ ‫من‬ ‫ع‬ ‫لمـ‬ ‫الحـيـي‬ ‫التداو‬ ‫إن‬ .‫اعـسان‬ ‫يتداولها‬ ‫التي‬ ‫بيعيـ‬ ‫ال‬ ‫تو‬ ‫لب‬ ‫يت‬ ‫اللغـ‬‫اطع‬‫مـ‬: ‫هي‬ ‫عناصف‬ ‫أربعـ‬‫ف‬ 1-‫متلفظ‬‫؛‬ 2-‫تواصليـ‬ ‫وضعيـ‬‫؛‬ 3-‫مكان‬ ‫و‬ ‫ـمان‬‫؛‬ 4-‫التلفظا‬‫لعمليـ‬ ‫ملتـط‬xviii . ‫العمقـ‬ ‫و‬ ،‫المـتفحـ‬ ‫التعليميـ‬ ‫الوضعيات‬ ‫من‬ ‫التلمي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫يستفيد‬ ‫ولكي‬ ‫هما‬ ‫تفب‬ ‫التي‬ ‫البيداغوجيـ‬‫؛‬‫اء‬‫اـتـ‬ ‫و‬ ‫الكمميـ‬ ‫اللغـ‬ ‫توتيف‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫بموض‬ ‫عمقـ‬ ‫ولها‬ ‫دـلـ‬ ‫لها‬ ‫التي‬ ‫الملفوتات‬‫بعين‬ ‫اا‬ ‫مع‬ ‫التعلك؛‬ ‫و‬ . ‫للتلمي‬ ‫اللغو‬‫اموس‬‫الـ‬‫اـعتبار‬ ‫تفكه‬ ‫و‬ ‫للمتعلك‬ ‫ديداكتيكيـ‬ ‫معينات‬ ‫و‬ ،‫تكوينيـوتعليميـ‬ ‫وضعيـ‬ ‫تـديك‬ ‫يكفي‬ ‫ـ‬ ‫التي‬ ‫التواصل‬ ‫أداة‬ ‫هي‬ ‫اللغـ‬ .‫منه‬ ‫لوبـ‬ ‫الم‬ ‫المهمـ‬ ‫علت‬ ‫وحد‬ ‫يبحث‬ ‫؛‬ ‫كار‬ ‫أ‬ ‫عن‬ ‫التعبيف‬ ‫و‬ ،‫الدراسي‬ ‫المحتول‬ ‫لتبليي‬ ‫المدرس‬ ‫يستعملها‬ ‫ه‬‫و‬ ‫التفبويـ‬ ‫الفسالـ‬ ‫رموـ‬ ‫لف‬ ‫المتعلك‬ ‫إليها‬ ‫يلتأ‬ ‫التي‬ ‫هي‬ ‫اللغـ‬ ‫اللغويـ‬‫مهاراته‬ ‫و‬ ‫السابــ‬‫ه‬ ‫معار‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫الخاصـ‬‫فيـته‬ ‫ب‬ ‫تأويلها‬ ‫و‬ ‫قفاءتها‬ ‫المدرس‬‫و‬ ‫التلمي‬‫من‬ ‫كل‬ ‫مت‬ ‫تم‬ ‫ـنست‬ ‫أن‬‫دون‬ ‫يـ؛‬ ‫اللف‬‫و‬ ‫التفكيبيـ‬ ‫ا‬ ‫ل‬ . ‫عناصف‬ ‫أحد‬ ‫أو‬ ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫عن‬‫ف‬ ‫ال‬ ‫كم‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫وجب‬‫ين‬ . ‫غيف‬ ‫شيء‬ ‫عن‬ ‫ليس‬ ‫و‬ ‫الـيء‬‫ـفس‬ ‫عن‬ ‫اللغـ‬‫ـفس‬ ‫يتحدثان‬ ‫هايدجف‬ ‫الفيلسو‬ ‫ويـو‬Heidegger‫׃‬"‫بـكل‬ ‫،التفكيف‬ ‫معنا‬ ‫ما‬ ‫شيء‬ ‫حو‬‫اهك‬‫التف‬ ‫اآلراء،،وجب‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫التفكيف‬ ‫طفق‬ ‫ي‬ ‫تم‬ ‫ا‬ ‫يحد‬ ‫حوله؛وحينما‬ ‫متماثل‬ .‫ات‬ ‫تم‬ ‫اـ‬ ‫كما‬ ‫ات‬‫اق‬‫اـتف‬ ‫عنها‬ ‫و‬ ‫تنب‬ ‫التي‬ ‫ف‬ ‫الن‬ ‫وجهات‬ ‫تحديد‬» ‫يورغن‬‫هابفماس‬‫׃‬"‫واـلتزام‬ ‫لسفي‬‫الف‬ ‫التأويل‬ ،‫والناـيـ‬ ‫هايدجف‬ ‫تفجمـ‬ ،‫السياسيا‬‫النتاح‬ ‫بعـ‬ ‫م‬ ،‫البيضاء‬ ‫الدار‬ ،‫ابي‬ ‫الخ‬ ‫:عزالدين‬ ،‫التديدة‬2005‫،ص‬83. ‫للوضعيـ‬ ‫المناسبـ‬ ‫اللغـ‬ ‫تيار‬ ‫ا‬ ‫و‬ ،‫ي‬ ‫اللف‬ ‫التواصل‬ ‫عبف‬ ‫المدرس‬ ‫مت‬ ‫تد‬ ‫ـعتبف‬ ‫التك‬ ‫المتابهـ‬ ‫اوضعيـ‬ ‫ـسميه‬ ‫ما‬ ‫أو‬ ‫التعليميـوالتعلميـ‬‫فق‬ ‫ااسنت‬ ‫وينيـ‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫يسي‬ ‫الف‬ ‫العامل‬ ‫؛‬ ‫ا‬‫ـحـ‬ ‫التكوينيـ‬ ‫المتابهـ‬ ‫وضعيـ‬ ‫لمفهوم‬ .‫فة‬ ‫المس‬ ‫ااهدا‬‫بلوغ‬ ‫و‬ ‫ايات‬‫الكف‬‫اكتساـ‬‫من‬ ‫التلمي‬
  28. 28. 28 ‫التعليميـ‬ ‫العمليـ‬ ‫عـتاح‬ ‫أساسيـ‬ ‫و‬ ‫اعلـ‬ ‫كـوة‬ ‫باللغـ‬ ‫اـهتمام‬ ‫وجب‬ ‫ا‬ ‫ل‬-‫و‬ ‫التكوينيـ‬ ‫الدراس‬ ‫الفصل‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫البيداغوجيـ‬ ‫العمقـ‬ ‫تيسيف‬‫بالدرجـ‬ ‫تعتمد‬ ‫التي‬ ‫ي‬ ‫التواصل‬ ‫أهدا‬ ‫لبلوغ‬ ‫و‬ .‫المدرس‬ ‫و‬ ‫التلمي‬ ‫بين‬ ‫التواصل‬ ‫علت‬ ‫ااولت‬ ‫يتب‬ ‫التي‬ ‫التاليـ‬ ‫ااسئلـ‬ ‫ــتفح‬ ‫؛‬ ‫بينهما‬ ‫والتأثف‬ ‫التأثيف‬ ‫وتباد‬ ، ‫اللغو‬ ‫التلمي‬‫مع‬ ‫تواصله‬ ‫عند‬ ‫اـعتبار‬‫بعين‬ ‫المدرس‬‫ها‬ ‫يأ‬ ‫أن‬‫׃‬ ‫أتكلك؟‬‫من‬ ‫مع‬ ‫أتكلك؟‬‫ا‬ ‫لما‬ ‫أتكلك؟‬‫كيف‬ ‫ـدرج‬: ‫للغـ‬ ‫التواصليـ‬‫الوتيفـ‬‫لنا‬ ‫يبين‬ ‫ين‬ ‫الباح‬‫احد‬ ‫رأيا‬ ‫اعطار‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫ي‬ ‫اللغـ‬ ‫من‬ ‫تتخ‬ ‫التي‬ ‫الدراسات‬ ‫و‬ ‫اابحا‬ ‫من‬ ‫متموعـ‬ ‫هي‬ ‫الوتيفيـ‬ ‫االلساـيات‬ .‫التواصليـ‬‫الوتيفـ‬‫علت‬ ‫مفكزة‬ ،‫لها‬ ‫موضوعا‬ ‫الوتيفي‬‫بعدها‬ ‫بحاجـ‬ ‫ااـمنـ‬ ‫عبف‬ ‫اللغات‬ ‫ور‬ ‫ت‬ ‫الوتيفيـ‬ ‫اللساـيات‬ ‫رواد‬ ‫يفبط‬ ‫و‬‫التي‬ ‫التواصل‬ ‫ـ‬ ‫اللغويـ‬ ‫اهفة‬ ‫ال‬ ‫هك‬ ‫أن‬ ‫علت‬ ‫يفكدون‬ ‫و‬ ،‫اعجتماعيـ‬ ‫الحياة‬ ‫تـتضيها‬ ‫لغويا‬ ‫عم‬ ‫باعتبار‬ ‫اته‬ ‫اللغو‬ ‫النـا‬ ‫من‬ ‫بل‬ ،‫المبنت‬ ‫من‬ ‫لو‬ ‫ين‬ ‫ـ‬ ‫اللغـ‬ ‫بوتيفـ‬ ‫اـهتمام‬ ‫ينبغي‬ ‫ل‬ ‫اجل‬ .‫اعليا‬‫تف‬ ‫اجتماعيا‬ ‫يا‬ ‫تلف‬ ‫اعل‬‫التف‬ ‫يفاعي‬ ‫تواصلي‬ ‫ج‬ ‫ـمو‬ ‫بناء‬ ‫قصد‬ ‫ا‬َ‫ه‬ِ‫ت‬َ‫ي‬ْ‫ن‬ِ‫ب‬ِ‫ب‬‫الموجود‬ ‫التباد‬ ‫و‬ ‫اللغـ‬ ‫ـ‬ ‫اــ‬ ‫وتيفي‬ ‫تحليل‬ ‫من‬ ‫يمكن‬ ‫و‬ ،‫اـجتماعي‬ ‫السياق‬ ‫و‬ ‫اللغـ‬ ‫بين‬ ‫معينـا‬ ‫جماعـ‬‫أو‬‫ـ‬ ‫ا‬‫ـ‬ ‫ب‬ ‫الخاصـ‬xix . ‫اظ‬‫االف‬ ‫توتيف‬ ‫ان‬ ،‫الصفي‬ ‫البيداغوجي‬ ‫التواصل‬ ‫ي‬ ‫كبيفة‬ ‫أهميـ‬ ‫اللغـ‬ ‫تكتسي‬ ‫ااجنبيـ‬ ‫اللغات‬ ‫اصـ‬ ،‫التعليميـ‬ ‫الوضعيـ‬ ‫و‬ ‫التعلك‬ ‫بموضو‬ ‫رهين‬ ‫االففـسي‬‫منها؛‬ ‫المغفبي‬ ‫التلمي‬ ‫تمكن‬ ‫عدم‬ ‫ـمحظ‬ ‫التي‬ ‫اعـتليزيـ‬ ‫و‬ ‫ـ‬ ‫بديلـ‬ ‫صيي‬ ‫أو‬ ‫ات‬ ‫مفاد‬ ‫استعما‬ ‫إلت‬ ‫المتعلك‬ ‫معه‬ ‫يلتأ‬ ‫ال‬ ‫اامف‬ ‫اباعستفاتيتيـ‬ ‫عليه‬ ‫ل‬ ‫يص‬ ‫ما‬ ‫أو‬ ،‫للفسالـ‬ ‫همه‬ ‫عن‬ ‫للتعبيف‬ ‫الواجب‬ ‫ااصليـ‬ ‫التملـ‬ ‫أو‬ ‫الكلمـ‬ ‫استبدا‬ ‫ي‬ ‫أليس‬ ‫التعويضيـالكن‬ ‫أو‬‫بكلمـ‬ ‫استعمالها‬‫أن‬‫يتب‬ ‫التي‬‫المعاـي‬‫أو‬‫للفكفة‬ ‫تناثفا‬ ‫فتين‬ ‫أ‬‫جملـ‬ .‫واضحـ‬ ‫و‬ ‫مفكزة‬ ‫تكون‬
  29. 29. 29 ‫تصب‬ ‫بالتالي‬ ‫و‬ ،‫الصفي‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫علت‬ ‫تفثف‬ ‫قد‬ ‫التعويت‬ ‫عمليـ‬ ‫أن‬ ‫ن‬ ‫ـ‬ ‫سيصعب‬ ‫معين؛‬ ‫هد‬ ‫لها‬ ‫التي‬ ‫للفسالـ‬ ‫متناقضـ‬ ‫و‬ ‫متعددة‬ ‫قفاءات‬ ‫والتواصل‬ ‫اش‬‫للنـ‬ ‫المناسبـ‬‫اارضيـ‬‫يف‬ ‫تو‬ ‫يتك‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬‫بلوغه‬. ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫بل‬ ،‫الصفي‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫تنت‬ ‫لكي‬ ‫غنيا‬ ‫اللغو‬ ‫الفصيد‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫يكفي‬ ‫ـ‬ ‫ووضعيـ‬ ‫التعلك‬ ‫بموضو‬ ‫وطيدة‬ ‫عمقـ‬ ‫لها‬ ‫التي‬ ‫الملفوتات‬ ‫اقتناء‬ ‫من‬ ‫يـو‬ ‫كما‬ ‫و‬ ‫المتلـي؛‬ ‫و‬ ‫المفسل‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫مستول‬ ‫و‬ ،‫التكوينيـ‬ ‫المتابهـ‬ .‫ا‬ ‫ا‬‫مـ‬ ‫ام‬‫مـ‬ ‫الكل‬ ‫ل‬ ‫الم‬ ‫ال‬‫أهميـ‬‫ين‬ ‫الباح‬‫أحد‬‫لنا‬ ‫يوض‬ ‫و‬: ‫بالـو‬ ‫التواصليـ‬‫العمليـ‬‫ي‬ ‫توتيفها‬ ‫و‬ ‫لغـ‬ ‫اللساـيـ‬‫الـدرة‬‫تنميـ‬ ‫تستهد‬ ‫أـها‬‫التصنيفيـ‬‫الوصفيـ‬‫اربـ‬‫المـ‬ ‫م‬ ‫من‬ ‫لنا‬ ‫اتض‬‫او‬ ‫ه‬ ‫تنميـ‬ ‫أن‬ ‫غيف‬ .‫عليها‬ ‫بيو‬ ‫والت‬ ‫همها‬ ‫و‬ ‫جمل‬ ‫تفكيب‬ ‫علت‬ ‫مـكمت‬ ‫يحل‬ ‫ـ‬ ‫إـه‬ ،‫ضفوريا‬ ‫كان‬ ‫إن‬ ‫و‬ ،‫المتعلمين‬ ‫لدل‬ ‫الـدرات‬ ‫عل‬ ‫بالـدرة‬ ‫تتعلو‬‫ي‬ ‫ا‬‫سوسيوثـ‬ ‫سياق‬ ‫ي‬ ‫توتيفها‬ ‫و‬ ‫باللغـ‬ ‫التواصل‬ ‫ت‬ ‫أكدت‬ ‫لـد‬ ...‫لغويـ‬ ‫حاجات‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫و‬ ،‫معينـ‬ ‫تواصليـ‬ ‫وضعيات‬ ‫ي‬ ‫أو‬ ‫هايمزا‬ ‫أبحا‬Hymes‫ـ‬ ‫اللغو‬ ‫التواصل‬ ‫أن‬ ‫متا‬ ‫من‬ ‫ف‬ ‫أك‬ ‫ي‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫بل‬ ،‫ـط‬ ‫اللسني‬ ‫امها‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫اللغـ‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ‫عند‬ ‫يتوقف‬ ‫اجتماع‬ ‫سياق‬ ‫ي‬ ‫اللغـ‬ ‫استعما‬ ‫قواعد‬‫و‬ ‫النوايا‬ ‫و‬ ‫ام‬‫المـ‬ ‫حسب‬ ‫ي‬ ...‫اادوار‬ ‫ا‬ ‫ويداوسن‬ ‫يفكد‬ ‫و‬Widowson‫يـف‬ ‫ـ‬ ‫اللغـ‬‫تعلك‬ ‫اأن‬ ‫اعتبف‬‫حين‬‫الموقف‬‫ا‬ ‫ه‬ ‫استعما‬ ‫يعني‬ ‫إـه‬ ‫بل‬ ،‫صحيحـ‬ ‫جمل‬ ‫هك‬ ‫و‬ ‫بناء‬ ‫كيفيـ‬ ‫تعلك‬ ‫حدود‬ ‫عند‬ ‫الـدرة‬ ‫إن‬ ‫ل‬ ‫ل‬ ،‫معينـ‬ ‫تواصليـ‬ ‫ـوايا‬ ‫اداء‬ ‫مـ‬ ‫مم‬ ‫بكيفيـ‬ ‫جمل‬ ‫الت‬ ‫بالـفو‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ‫التواصليـ‬‫ا‬‫ـسـ‬ ‫باعتبار‬ ‫لغو‬ ‫ـسو‬ ‫يها‬ ‫يتحـو‬ ‫ي‬ ‫.ا‬ ‫اجتماعيـ‬‫ات‬‫سياق‬ ‫ي‬ ‫مستعمم‬xx ‫اللغو‬ ‫الفعل‬ ‫وتأويل‬ ‫واستيعاـ‬ ‫هك‬ ‫ي‬ ‫ودور‬ ‫اـجتماعي‬ ‫السياق‬ ‫أهميـ‬ ‫يفكد‬ ‫ومما‬ ‫ين‬ ‫الباح‬‫أحد‬‫كمم‬ ‫ي‬ ‫جاء‬‫ما‬: ‫بل‬ ،‫أغلبه‬ ‫ي‬ ‫ا‬ ‫ا‬‫شف‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ‫المعنت‬ ‫أحاد‬ ‫عم‬ ‫ليس‬ ‫اـعتبار‬ ‫ا‬ ‫به‬ ‫اللغو‬ ‫الفعل‬ ‫اإن‬ ‫للمـ‬‫إـتاجه‬‫ـ‬ ‫لح‬ ‫بناء‬ ‫يـوم‬ ‫إ‬ ،‫إـتاجه‬‫عمليـ‬ ‫ي‬ ‫ي‬ ‫بنا‬ ‫دور‬ ‫السياق‬‫و‬ ‫ام‬ ‫بين‬ ‫الضفوريـ‬‫بالممءمـ‬ ‫الـيام‬‫علت‬ ‫المتلـي‬‫قدرة‬ ‫به‬ ‫ك‬ ‫ا‬‫الـ‬‫تفاض‬ ‫ا‬‫علت‬ ‫تفو‬ ‫المتلـي‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫يستحضف‬ ‫و‬ ،‫اميـ‬‫المـ‬ ‫ه‬ ‫تفو‬ ‫و‬ ‫يـ‬ ‫اللف‬ ‫صيغته‬
  30. 30. 30 ‫صاحب‬ ‫مـصد‬ ‫إلت‬ ‫يصل‬ ‫حتت‬ ‫بالتأويل‬ ‫يـوم‬ ‫هو‬ ‫و‬ ،‫الفعل‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫إـتاج‬ ‫الكمم‬‫.ا‬xxi ‫طف‬ ‫من‬ ‫الفسالـ‬ ‫تأويل‬ ‫إعادة‬ ‫و‬ ‫اللغـ‬ ‫توتيف‬ ‫أن‬ ‫الـولتين‬ ‫هاتين‬ ‫من‬ ‫ـستنتج‬ ‫و‬ ‫متعادلـ‬ ‫اءات‬‫كف‬ ‫لب‬ ‫يت‬ ،‫ف‬ ‫حينا‬‫المفسل‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫و‬ ‫حينا‬‫المتلـي‬ ‫تتوطد‬ ‫إيتابي‬ ‫تفبو‬ ‫منال‬ ‫يسود‬ ‫حتت‬ ‫بينهما‬ ‫اربـ‬‫متـ‬ ‫لغويـ‬ ‫بنيات‬ ‫يما‬ ‫والتممي‬ ، ‫التممي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫بين‬ ‫ـيـ‬ ‫اا‬ ‫ات‬‫العمق‬ ‫بموجبه‬،‫بينهك‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫المـتفك‬ ‫التماعي‬ ‫للعمل‬ ‫يـ‬ ‫والكا‬ ‫المـمـ‬ ‫اعمت‬‫التف‬ ‫وتنـأ‬ ‫علت‬ ‫المنفتحـ‬ ‫التدريس‬ ‫وطفيــ‬ ‫العمل‬ ‫ـ‬ ‫ييسف‬ ‫صفي‬ ‫تواصل‬ ‫تحـيو‬ . ‫التلمي‬ ‫والتي‬ ، ‫التلمي‬ ‫مخاطبـ‬ ‫عند‬ ‫يوتفها‬ ‫التي‬ ‫الملفوتات‬ ‫إلت‬ ‫المدرس‬ ‫ينتبه‬ ‫أن‬ ‫يتب‬ ‫يعتبف‬ ‫قد‬ ،‫ودــتها‬ ‫اللغو‬ ‫معناها‬ ‫عن‬ ‫ف‬ ‫الن‬ ‫بغت‬‫إشارة‬ ‫المتعلك‬ ‫ها‬ .‫الدراسي‬‫الفصل‬‫ل‬ ‫دا‬ ‫ومـاركته‬ ‫الفكف‬ ‫لمتهود‬ ‫إحبا‬‫أو‬‫تـتيع‬ ‫من‬ ‫والمفاد‬ ‫الهد‬ ‫بحسب‬ ‫ل‬ ‫و‬ ، ‫أصنا‬ ‫عدة‬ ‫إلت‬ ،‫الكمميـ‬ ‫الملفوتات‬ ‫تنـسك‬ ‫لب‬ ‫ل‬ ‫أو‬ ،‫للتعتب‬ ‫أن‬ ‫تعف‬ ‫اهل‬ ‫باريـ‬ ‫إ‬ ‫تكون‬ ‫ـد‬ .‫استعمالها‬ ‫...الخ‬ ‫كيف‬ ‫تعف‬ ‫هل‬ ‫ا‬ ‫يـ‬ ‫إجفا‬‫أو‬ ‫يمكن‬ ‫هل‬ ‫ا‬ ‫المساعدة‬ ‫الغفـ‬‫ي‬ ‫كما‬ ‫الـفق‬‫ي‬ ‫وإــاءا‬ ‫بف‬ ‫ا‬ : ‫اثنين‬‫قسمين‬ ‫إلت‬‫الكمم‬‫ون‬ ‫الباح‬‫يصنف‬ ‫و‬ ‫صنفين‬ ‫بين‬ ‫تمييزا‬ ‫ام‬‫أق‬ ‫ال‬ ‫أوستين‬ ‫ا‬ ‫الم‬ ‫سبيل‬ ‫علت‬ ‫ا‬ ‫وحدي‬ ‫قديما‬ ‫اعـتاـيـ‬‫أو‬ ‫ا‬ ‫يـ‬ ‫اعــا‬ ‫عا‬ ‫اا‬‫يضك‬ ‫ااو‬‫الصنف‬ ،‫الملفوتات‬‫من‬ Performatifs‫الخبفيـ‬‫الملفوتات‬‫اـي‬ ‫ال‬‫الصنف‬‫ويضك‬ ،Constatatifs‫ا‬xxii : ‫بـوله‬ ‫الملفوتات‬ ‫ه‬ ‫بـأن‬ ‫توضيحا‬ ‫ـينز‬ ‫جون‬ ‫ويضيف‬ ‫يـ‬ ‫اعــا‬ ‫الملفوتات‬ ‫و‬ ‫الخبفيـ‬‫الملفوتات‬ ‫بين‬ ‫التمييز‬ ‫أن‬ ‫الـو‬ ‫يمكن‬ ‫العموم‬ ‫اعلت‬ ‫وبين‬ ‫ما‬ ‫شيء‬ ‫قو‬ ‫بين‬ ‫التمييز‬‫علت‬ ‫تـوم‬ ،‫ااصل‬‫ي‬ ‫صياغتها‬ ‫تم‬ ‫كما‬ ‫ا‬ ‫ـ‬‫اللغ‬‫ـ‬ ‫بواس‬ ‫ما‬ ‫شيء‬ ‫عل‬xxiii . ‫يد‬ ‫أن‬ ‫يكفي‬ ‫ـ‬‫أو‬ ‫باريـ‬ ‫إ‬ ‫إلت‬ ‫ويصنفها‬ ‫الملفوتات‬ ‫والمتلـي‬ ‫المفسل‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫رك‬ ‫ديمـفاطي‬ ‫جو‬‫لو‬ ‫علت‬ ‫المساعدة‬ ‫فو‬ ‫ال‬‫ف‬ ‫تو‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫ـ‬ ‫بل‬ . ‫يـ‬ ‫إــا‬ ‫ـ‬ ‫ـسميه‬ ‫ما‬ ‫أو‬ . ‫منهما‬ ‫واحد‬ ‫كل‬ ‫صوصيات‬ ‫يه‬ ‫تفاعت‬‫׃‬‫جودة‬ ‫شفو‬ . ‫التواصل‬ III-‫الصفي‬‫التواصل‬‫جودة‬ ‫شفو‬:
  31. 31. 31 ‫يتب‬ ،‫رسالـ‬ ‫المدرس‬ ‫يصوغ‬ ‫عندما‬‫ل‬ ‫يد‬ ‫و‬ ،‫اـعتبار‬ ‫بعين‬ ‫يأ‬ ‫أن‬ ‫عليه‬ ‫بل‬ ، ‫للتلمي‬ ‫اللغو‬ ‫والمعتك‬ ‫ي‬ ‫المعف‬ ‫المستول‬ ‫ـط‬ ‫ليس‬ ،‫الحسبان‬ ‫ي‬ ‫و‬ ،‫معينـ‬ ‫مادة‬ ‫دراسـ‬ ‫من‬ ‫ه‬ ‫أهدا‬ ‫و‬ ،‫المتلـي‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬ ‫باـت‬ ‫أيضا‬ ‫يهتك‬ ‫أن‬ ‫متموعـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫تسود‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫العمق‬ ‫طبيعـ‬ ‫و‬ ‫؛‬ ‫بأستا‬ ‫الخاصـ‬ ‫مته‬ ‫تم‬ .‫الفصل‬ ‫إقن‬‫و‬ ‫ما‬ ‫كفة‬ ‫تبليي‬ ‫إن‬،‫استيعابها‬‫و‬ ‫همها‬ ‫من‬ ‫يتمكن‬ ‫كي‬ ‫بها‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫ا‬ ‫التواصل‬ ‫عمليـ‬ ‫يتود‬ ‫أن‬ ‫شأـه‬ ‫من‬ ‫ما‬ ‫لكل‬ ‫ا‬‫دقيـ‬ ‫ا‬‫توتيف‬ ‫لبان‬ ‫يت‬ ‫كالصوت‬ :‫الصفي‬ ‫البيداغوجي‬-‫المستعملـ‬ ‫لحات‬ ‫المص‬ ‫و‬-‫و‬ ‫غالبا‬ ‫الوجه...؛‬ ‫وتعابيف‬ ‫اعيماءات‬ ‫و‬ ‫المسخفة؛‬ ‫الديداكتيكيـ‬ ‫اادوات‬ ‫يعبف‬ ‫بحفكات‬ ‫ابه‬ ‫المتكلك‬ ‫و‬ ‫يف‬ ‫ما‬‫اهتمامه‬ ‫مدل‬ ‫عن‬ ،‫ملها‬ ‫من‬ ‫ه‬ ‫أن‬ ‫كما‬ .‫يه‬ ‫التأثيف‬ ‫و‬ ‫المستـبل‬ ‫إقنا‬ ‫ل‬ ‫ب‬ ‫محاوـ‬ ، ‫بالموضو‬ ‫وكيفيـ‬ ‫الفسالـ‬ ‫شفح‬ ‫يصاحب‬ ‫ال‬ ‫لو‬‫الـ‬ ‫من‬ ‫الففد‬ ‫تحفر‬ ‫الحفكات‬ ‫ابو‬ ‫ت‬ ‫فيــ‬ ‫ب‬ ‫تفكيبها‬ ‫،و‬ ‫لحات‬ ‫مص‬ ‫إيتاد‬‫السهل‬‫من‬ ‫ليس‬ ‫اـه‬ ‫تبليغها؛‬ ‫تتسد‬ ،‫الفسالـ‬ ‫موضو‬ ‫عن‬ ‫ليـ‬ ‫الدا‬ ‫متنا‬ ‫تم‬‫أجل‬ ‫من‬ ‫معينـ‬ ‫كفة‬ .‫ف‬ ‫اآل‬‫مع‬ ‫اقتسامها‬ ‫من‬ ‫إـه‬ ،‫الوجه‬ ‫تعابيف‬ ‫من‬ ‫ـها‬ ‫ا‬‫ف‬‫ي‬ ‫وما‬ ‫الحفكات‬ ‫ه‬ ‫اهميـ‬ ‫فا‬ ‫وـ‬ ‫أو‬ ‫يفتب‬ ‫ـ‬ ‫كي‬ ،‫ومتزن‬ ‫جيد‬ ‫بـكل‬ ‫المدرس‬ ‫يوتفها‬ ‫أن‬ ‫الضفور‬ ‫بين‬ ‫وتناقت‬ ‫لبس‬ ‫يه‬ ‫الفسالـ‬ ‫موضو‬ ‫بأن‬ ‫التلمي‬ ‫لدل‬ ‫باعا‬ ‫اـ‬ ‫يكون‬ ‫الـخصي‬‫ليـ‬ ‫الدا‬‫قناعاته‬ ‫وبين‬ ‫يـصد‬ ‫ما‬.‫ـ‬ ‫لن‬ ‫اـ‬ ‫؛‬ ‫تتبنا‬ ‫وـ‬ ‫به‬ ‫تفمن‬ ‫ـ‬ ‫بما‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫إقنا‬ ‫الصعب‬ ‫من‬ ‫يغدو‬ ‫ـد‬ ،‫التواصل‬ ‫لعمليـ‬ ‫حدا‬ ‫وتضع‬ ‫الحوار‬ ‫من‬ ‫وستنسحب‬ ‫كفت‬ ‫عن‬ ‫ع‬ ‫تدا‬ ‫أن‬ ‫شأـه‬ ‫من‬ ‫ا‬ ‫وه‬ . ‫والبفهنـ‬ ‫والحتاج‬ ‫اآلراء‬ ‫تباد‬ ‫علت‬ ‫تفتكز‬ ‫التي‬ ‫؛‬ ‫المتعلك‬ ‫علت‬ ‫فته‬ ‫سي‬ ‫فض‬ ‫إلت‬ ‫ااحيان‬ ‫بعت‬ ‫ي‬ ‫بالمدرس‬ ‫ع‬ ‫يد‬ ‫يفغمه‬‫له‬ ‫يـفح‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ‫؛‬ ‫ه‬ ‫بحف‬ ‫يأمف‬ ‫ما‬ ‫كل‬ ‫هضك‬ ‫و‬ ‫الخضو‬ ‫علت‬ ‫العمقـ‬ ‫تأـم‬ ‫إلت‬ ‫الوضعيـ‬ ‫تفد‬ ‫ما‬ ‫وغالبا‬ ‫؛‬ ‫يحاور‬ ‫أو‬ ‫الفسالـ‬ ‫موضو‬ ‫أو‬ ،‫يفهمه‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ‫اـ‬ ‫الخ‬ ‫يستـبل‬ ‫ال‬ ‫التلمي‬ ‫و‬ ‫المدرس‬ ‫بين‬ ‫علت‬ ‫سلبيـ‬ ‫فيــ‬ ‫وب‬ ‫حتما‬ ‫الوضع‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫يفثف‬ ، ‫اصد‬‫مـ‬ ‫يستوعب‬ ‫ت‬ ‫تعف‬ ‫التي‬ ‫المتعلك‬ ‫مفدوديـ‬‫و‬ ،‫اـستيعاـ‬ ‫شفو‬ ‫أو‬ ‫ان‬ ،‫دـيا‬ ‫ايات‬‫الكف‬‫توتيف‬
  32. 32. 32 ‫إعادة‬ ‫،و‬ ‫بالفهك‬ ‫رهينـ‬ ‫؛‬ ‫التكوين‬ ‫و‬ ‫التعلك‬ ‫سيفورة‬ ‫ي‬ ‫والتحكك‬ ‫اتيـ‬ ‫ال‬ . ‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫عن‬ ‫التلمي‬‫مت‬ ‫وتم‬ ‫و‬ ‫تتوا‬ ‫فيــ‬ ‫ب‬ ‫الفسالـ‬‫صياغـ‬ ‫لو‬ ‫و‬ ‫الدراسيـ‬‫الحصـ‬‫عغناء‬ ‫ضفوريا‬ ‫ا‬‫ف‬‫أم‬ ‫المتعلك‬ ‫عل‬ ‫رد‬ ‫ار‬ ‫اـت‬ ‫ويبـت‬ ‫منال‬‫للمتعلك‬ ‫يسم‬ ‫ال‬ ‫النـد‬ ‫و‬ ‫الفأ‬ ‫إبداء‬ ‫حفيـ‬ ‫علت‬ ‫مبني‬ ‫تفبو‬ ‫و‬ ‫توضيحا‬ ‫لب‬ ‫ت‬ ‫التي‬ ‫العالــ‬ ‫ا‬‫النـ‬ ‫و‬ ‫اعشكاليات‬ ‫طفح‬ ‫ي‬ ‫مليـ‬‫باستـ‬ .‫هما‬ : ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫الفأ‬‫ي‬ ‫تم‬ ‫اـ‬‫عن‬ ‫ديكارت‬ ‫يـو‬ ‫ف‬ ‫أك‬ ‫صواـ‬ ‫علت‬ ‫البعت‬ ‫أن‬ ‫إلت‬ ‫ليس‬ ‫مفد‬ ‫فـا‬ ‫ـ‬ ‫وجهـ‬ ‫تم‬ ‫ا‬ ‫اإن‬ ‫ا‬ ‫ـط‬ ‫لكن‬ ‫و‬ ،‫فين‬ ‫اآل‬ ‫من‬‫ـهتك‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ،‫مختلفـ‬ ‫فق‬ ‫ب‬ ‫تفكيفـا‬ ‫ـوجه‬ ‫ـنا‬ ‫ااشياءا‬‫بنفس‬xxiv . ‫البين‬ ‫اعمت‬‫بالتف‬ ‫رهين‬ ‫الفصل‬ ‫جماعـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫الففد‬ ‫ــا‬ ‫إن‬-‫قنوات‬ ‫و‬ ،‫شخصيـ‬ ‫كفة‬ ‫من‬ ‫موقف‬ ‫اتخا‬ ‫و‬ ‫رأيه‬ ‫عن‬ ‫بالتعبيف‬ ‫له‬ ‫تسم‬ ‫التي‬ ‫التواصل‬ ‫التي‬ ‫المواقف‬ ‫هي‬ ‫ف‬ ‫اآل‬ ‫عن‬ ‫فد‬ ‫كل‬ ‫شخصيـ‬ ‫يميز‬ ‫ما‬ ‫ان‬ ‫معينـ؛‬ ‫كل‬ ‫يتبناها‬.‫منهما‬ ‫واحد‬ ‫أ‬ ‫يولي‬ ‫ـ‬ ‫إـه‬ ‫مدرس‬ ‫أو‬ ‫اتلمي‬ ‫ف‬ ‫باآل‬ ‫ه‬ ‫تفب‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫بالعمق‬ ‫التلمي‬ ‫يحس‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫تك‬ ‫ال‬ ‫المـفو‬ ‫ي‬ ‫إيتابي‬ ‫بـكل‬ ‫ينخف‬ ‫ـ‬ ‫و‬ ،‫التعلك‬ ‫لموضو‬ ‫اهتمام‬ ‫سمت‬ ‫قد‬ ‫و‬ .‫يتعلمه‬ ‫ما‬ ‫معنت‬ ‫يدرك‬ ‫ـ‬ ‫اـه‬ ‫المدرس‬ ‫طف‬ ‫من‬ ‫تبنيه‬‫أـبل‬ ‫مع‬ ‫بدون‬ ‫ااستيعاـ‬ :‫اهفة‬ ‫ال‬ ‫ه‬‫التلمي‬ ‫يكفر‬ ‫هنا‬ ‫و‬ :‫نت‬ ‫و‬ ‫التعلك‬ ‫عمليـ‬ ‫إن‬ ‫ا‬ ‫وهك‬ .‫ليا‬ ‫ها‬ ‫يحف‬ ‫حين‬ ‫هك‬ ‫بدون‬ ‫المعلومات‬ :‫حالتين‬‫ي‬ ‫ل‬ ‫و‬ ‫معنت‬ ‫ات‬ ‫غيف‬ ‫تكون‬ ‫سو‬ ‫ـتيتته‬ ‫يـ؛‬ ‫ببغا‬ ‫أو‬‫تعسفيـ‬ ‫فيــ‬ ‫ب‬ ‫التديد‬‫التعلمي‬‫العمل‬‫المتعلك‬‫ستوعب‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ‫تعسفيـ....اسيد‬ ‫يـ‬ ‫لف‬ ‫ارتباطات‬ ‫من‬ ‫ـفسه‬ ‫التعلمي‬ ‫الموقف‬ ‫تألف‬ ‫ا‬ ‫إ‬‫محمد‬ ‫اهلل‬‫يف‬-‫الكناـي‬‫عبدالمنعك‬ ‫ممدوح‬ ،‫والنـف‬ ‫باعـ‬ ‫لل‬ ‫العفبيـ‬ ‫النهضـ‬ ‫ادار‬ ‫بيو‬ ‫والت‬ ‫فيـ‬ ‫الن‬ ‫بين‬ ‫التعلك‬ ‫اسيكولوجيـ‬ ،‫بيفوت‬1983‫،ص‬136 ‫باـ‬ ‫المدرس‬‫أغلو‬ ‫إ‬ ،‫والفهك‬ ،‫التعلك‬‫تعلك‬ ‫و‬ ،‫اتي‬ ‫ال‬‫التعلك‬‫عن‬ ‫ـتحد‬ ‫أن‬‫يمكن‬ ‫ـ‬ ‫االتعلميـا‬ ‫بالعمليـ‬ ‫الخاصـ‬ ‫طفيـته‬ ‫فض‬ ‫و‬ ،‫اش‬‫النـ‬‫يفسك‬ ‫ال‬ ‫هو‬ ‫إ‬ ‫؛‬ ‫و‬ ‫العناصف‬ ‫له‬ ‫يحدد‬ ‫و‬ ،‫المتعلك‬ ‫بها‬ ‫يـوم‬ ‫أن‬ ‫يتب‬ ‫التي‬ ‫وات‬ ‫الخ‬ ‫يـفر‬ ‫و‬ . ‫عند‬ ‫حدوثها‬‫يتوقع‬ ‫و‬ ‫يكتسبها‬ ‫أن‬‫يتب‬ ‫التي‬‫السلوكات‬
  33. 33. 33 ‫عملياته‬ ‫علت‬ ‫معتمدا‬ ‫قدراته‬ ‫تنميـ‬ ‫و‬ ‫ايات‬‫الكف‬ ‫باكتساـ‬ ‫المتعلك‬ ‫يـوم‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫لحل‬ ‫مـ‬ ‫مم‬ ‫تبدو‬ ‫التي‬ ‫الخاصـ‬ ‫تعلمه‬ ‫سيفورة‬ ‫و‬ ‫هنيـ‬ ‫ال‬‫التي‬ ‫المـكلـ‬ ‫و‬ ‫التفبو‬ ‫المنال‬ ‫تتويد‬ ‫يبـت‬ ‫ا‬ ‫ل‬ .‫لديه‬ ‫الفهك‬ ‫يحصل‬ ‫و‬ ‫يواجهها‬ : ‫أهمها‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫التفبويـ‬ ‫ج‬ ‫النما‬ ‫من‬ ‫بمتموعـ‬ ‫رهينا‬ ‫الصفي‬ ‫التواصل‬ .‫الفصل‬‫جماعـ‬‫و‬ ‫المتعلك‬ ‫حو‬‫المتمفكز‬‫التعليك‬‫ج‬ ‫ـمو‬ 1-‫المتعلك‬ ‫حو‬‫المتمفكز‬‫التعليك‬‫ج‬ ‫ـمو‬: ‫من‬ ،‫اسيـ‬‫ر‬‫الد‬ ‫ات‬‫ر‬‫المـف‬ ‫كاـ‬ ‫مهما‬‫ي‬ ‫ـاقصـ‬ ‫تبـت‬ ‫إـها‬ ،‫علميـ‬ ‫بصفـ‬ ‫ومهيأة‬ ‫اة‬‫تـ‬ ‫التي‬ ‫المعار‬ ‫يوتف‬ ‫لك‬ ‫و‬ ،‫ويفهمها‬ ‫يستوعبها‬ ‫لك‬ ‫ا‬ ‫إ‬ ،‫المتعلك‬ ‫ف‬ ‫ـ‬ ‫جدول‬ ‫من‬ ‫التحـو‬ ‫إمكاـيـ‬ ‫له‬ ‫تتي‬ ‫تعلميـ‬ ‫وضعيات‬ ‫ي‬ ‫عليها‬ ‫حصل‬ ‫تكوينه‬ ‫ي‬ ‫أهميتها‬ ‫مدل‬ ‫ويدرك‬ ،‫الدراسيـ‬ ‫والمحتويات‬ ‫البفامج‬ ‫ه‬ .‫عامـ‬ ‫بصفـ‬ ‫الـخصيـ‬‫وحياته‬ ‫اتي‬ ‫ال‬ ‫التعليميـ‬ ‫الوضعيات‬ ‫هك‬ ‫و‬ ‫تـبل‬ ‫علت‬ ‫المتعلك‬ ‫تحفيز‬ ‫ي‬ ‫التواصل‬ ‫أهميـ‬ ‫تبدو‬ ‫ثك‬ ‫من‬ ‫حو‬ ‫مته‬ ‫تم‬ ‫وتصحي‬ ،‫أقفاـه‬ ‫بين‬ ‫اآلراء‬ ‫وتباد‬ ،‫المدرس‬ ‫يـتفحها‬ ‫التي‬ ‫و‬ . ‫التعليميـ‬ ‫المفسسـ‬ ‫ل‬ ‫دا‬ ‫له‬ ‫يـدم‬ ‫ما‬ ‫أهميـ‬ ‫وإدراك‬ ،‫التعلك‬ ‫موضو‬ ‫من‬ ‫الدراسيـ‬ ‫المـفرات‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫يكفي‬ ‫ـ‬ ‫إـه‬ ‫بالتالي‬‫ات‬‫ر‬‫لـد‬ ‫اسبـ‬ ‫معها‬ ‫يتتاوـ‬ ‫أن‬ ‫يتب‬ ‫بل‬ ،‫الوجداـيـ‬ ‫ومفهمته‬ ‫يـ‬ ‫المعف‬ ‫التلمي‬ ‫يتأتت‬ ‫لن‬ ‫ا‬ ‫وه‬ ‫؛‬ ‫دتها‬ ‫ا‬ ‫ويستوعب‬ ،‫حولها‬‫اته‬ ‫ممح‬ ‫ويبد‬ ،‫ويفهمها‬ .‫بينهك‬ ‫يما‬ ‫والتممي‬ ،‫والمدرس‬ ‫التلمي‬‫بين‬ ‫الحف‬‫التواصل‬‫بفضل‬ ‫إـ‬ ‫تعلك‬ ‫طفيــ‬ ‫اـعتبار‬ ‫بعين‬ ‫اا‬ ‫ايات‬‫الكف‬ ‫اربـ‬‫مـ‬ ‫علينا‬ ‫تففض‬‫التفكيز‬ ‫و‬ ، ‫التلمي‬ ‫للوصو‬ ‫تعلمه‬ ‫سيفورة‬ ‫اأ‬ ‫بها‬ ‫يـوم‬ ‫التي‬ ‫اعجفاءات‬ ‫و‬ ‫العمليات‬ ‫علت‬ .‫المـتفك‬ ‫المـفو‬‫تحـيو‬ ‫أو‬ ‫الهد‬‫بلوغ‬ ‫و‬ ‫الحـيــ‬‫إلت‬ ‫وريز‬ ‫ا‬ ‫لنا‬ ‫قدمها‬ ‫التي‬ ‫المحوريـ‬ ‫م‬ ‫ال‬ ‫الخيارات‬ ‫اعطار‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬ ‫ـدرج‬ ‫و‬Fourez 1994‫روماـفيل‬ ‫؛‬Romanville 1995: ‫هي‬ ‫و‬ ‫ا‬1-.‫المادة‬ ‫بد‬ ‫التلمي‬ ‫حو‬‫متمفكز‬ ‫تعلك‬ 2-‫ي‬ ‫عله‬ ‫يع‬ ‫يست‬ ‫ما‬ ‫أ‬ ، ‫التلمي‬ ‫إمكاـات‬ ‫حو‬ ‫متمفكز‬ ‫تعلك‬ ‫ي‬ ‫تعلمها‬ ‫التي‬ ‫ااشياء‬ ‫و‬ ‫المكتسبات‬ ‫علت‬ ‫التفكيز‬ ‫بد‬ ،‫المستـبل‬ .‫الماضي‬ 3-‫الفعل‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ‫تعلك‬Savoir faire‫التفكيف‬ ‫ـ‬ ‫معف‬ ‫و‬ ،Savoir réfléchir‫وال‬ ‫المعار‬‫تعلك‬ ‫بد‬ ‫و‬ ‫فا‬ ‫ال‬‫و‬‫محتوياتا‬xxv .

×