Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Wir verwenden Ihre LinkedIn Profilangaben und Informationen zu Ihren Aktivitäten, um Anzeigen zu personalisieren und Ihnen relevantere Inhalte anzuzeigen. Sie können Ihre Anzeigeneinstellungen jederzeit ändern.
‫‪QNB Economics‬‬                                                                                                       ‫‪...
‫‪QNB Economics‬‬                                                                                              ‫‪economics...
Nächste SlideShare
Wird geladen in …5
×

مجموعة بنك قطر الوطني جهود إنقاذ البنوك الاسبانية غير كافية

700 Aufrufe

Veröffentlicht am

Veröffentlicht in: Wirtschaft & Finanzen
  • Als Erste(r) kommentieren

  • Gehören Sie zu den Ersten, denen das gefällt!

مجموعة بنك قطر الوطني جهود إنقاذ البنوك الاسبانية غير كافية

  1. 1. ‫‪QNB Economics‬‬ ‫‪economics@qnb.com.qa‬‬ ‫مجموعة ‪ :QNB‬جهود إنقاذ البنوك االسبانية غير كافية‬‫هي إال البداية نظراً ألن البنوك األسبانية تمر بعملية طويلة‬ ‫على الرغم من قرار االتحاد األوروبي الذي صدر مؤخراً‬ ‫لتنظيف ميزانياتها العمومية.‬ ‫بزيادة الدعم المقدم إلى البنوك األسبانية، ترى مجموعة‬ ‫‪ QNB‬أن هذه اإلجراءات قد ال تكون كافية والبد من الكشف‬‫ال تزال البنوك األسبانية تعاني من ضغوط األصول‬ ‫عن تفاصيل إجراءات اإلنقاذ وتعافي االقتصاد األسباني‬‫المسمومة والتي يعود معظمها إلى انفجار فقاعة القطاع‬ ‫لوضع البنوك االسبانية على ارض صلبة.‬‫العقاري منذ أربع سنوات. فقد ارتفعت معدالت ملكية‬‫السكان للمنازل إلى أكثر من 57% نتيجة لتغيير قوانين‬ ‫ارتفعت القروض التي حصلت عليها البنوك األسبانية من‬‫الضرائب وتشجيع امتالك المنازل مما أدى إلى زيادة‬ ‫البنك المركزي األوروبي إلى مستويات قياسية بلغت 733‬‫قروض الرهن العقاري والتي وصلت حسب التقديرات إلى‬ ‫مليار يورو بحلول شهر يونيو 2102، وهو ما يمثل سبعة‬ ‫726 مليار يورو في نهاية عام 1102.‬ ‫أضعاف حجم القروض في يونيو عام 1102. ويأتي هذا‬ ‫االرتفاع المفرط في القروض التي حصلت عليها البنوك‬‫ويشير تقرير أصدره مؤخراً صندوق النقد الدولي إلى أن‬ ‫األسبانية بشكل أساسي نتيجة لقرار البنك المركزي األوروبي‬‫نسبة القروض المتعثرة في البنوك األسبانية ارتفعت من‬ ‫منح قروض للبنوك في منطقة اليورو بقيمة 1.1 تريليون‬‫9.0% في عام 7002 إلى 6.7% في عام 1102 ليصل‬ ‫يورو بفائدة مخفضة بنسبة 1% من خالل شريحتين صدرتا‬‫مجموعها إلى 631 مليار يورو من إجمالي القروض. وتمثل‬ ‫خالل شهر ديسمبر 1102 وشهر فبراير 2102.‬‫القروض المتعثرة في قطاع العقارات واإلنشاء 27% من‬ ‫إجمالي هذه القروض المتعثرة.‬ ‫قروض البنك المركزي األوروبي ألسبانيا وأسعار مقايضة‬ ‫االئتمان االفتراضي‬‫ستأتي حزمة إنقاذ االتحاد األوروبي للقطاع البنكي األسباني‬‫من صندوق االستقرار المالي لدول منطقة اليورو والذي‬‫وافق بالفعل على تقديم 03 مليار يورو في شهر يونيو. ومن‬ ‫5‬ ‫5‬‫المقرر تقديم 54 مليار يورو أخرى من خالل ثالث شرائح‬ ‫2.733‬ ‫053‬ ‫009‬‫خالل السنة القادمة والتي ستعتمد على دراسة وتقييم خطط‬ ‫1.1‬ ‫8.782‬ ‫003‬ ‫057‬‫زيادة رأس مال كل بنك على حدة. كما سيتم توفير 52 مليار‬ ‫995‬ ‫052‬ ‫6.722‬ ‫455‬‫يورو لشراء الديون التي سيكون من الصعب بيعها في أسواق‬ ‫674‬ ‫006‬ ‫002‬ ‫الدين.‬ ‫753‬ ‫704‬ ‫4.251‬ ‫625‬ ‫054‬ ‫051‬ ‫162‬ ‫9.811‬ ‫003‬‫على الرغم من هذه اإلجراءات، ال تزال األسواق ومؤسسات‬ ‫001‬ ‫9.96‬ ‫0.67‬ ‫8.74‬ ‫211‬ ‫89‬ ‫38 201‬‫التصنيف االئتماني غير مقتنعة بجدواها وترى أن جهود‬ ‫05‬ ‫14‬ ‫97‬ ‫58‬ ‫051‬‫اإلنقاذ غير كافية. وارتفعت أسعار مقايضة االئتمان‬ ‫0‬ ‫0‬‫االفتراضي، وهي وسيلة للتأمين ضد التعثر في السداد، على‬‫السندات األسبانية المستحقة بعد خمس سنوات إلى 995 نقطة‬ ‫21‬ ‫11‬ ‫21‬ ‫21‬ ‫11‬ ‫11‬ ‫11‬ ‫21‬‫في شهر مايو. وبالرغم من اإلعالن عن خطط اإلنقاذ الجديدة‬‫ظلت أسعار مقايضة االئتمان االفتراضي مرتفعة عند 455‬ ‫* في 31 يوليو 2102‬ ‫المصدر: مصرف اسبانيا المركزي وبلومبرغ وتحليل مجموعة ‪QNB‬‬‫نقطة في 31 يوليو. كما أن مؤشر آخر على نظرة األسواق‬‫وهو العائد على السندات الحكومية المستحقة بعد 01 سنوات‬ ‫غير أن توفير هذه السيولة الرخيصة أثبت أنه لم يكن كافيا ً‬‫ارتفع إلى مستويات جديدة ليتجاوز 7% خالل الشهر‬ ‫وبالتالي قدم االتحاد األوروبي في 9 يونيو دعما ً إضافيا ً بقيمة‬‫الجاري. ويظهر االرتفاع في مستوى المخاطر في التغييرات‬ ‫001 مليار يورو، بل إنه في 92 يونيو قرر تقديم هذا الدعم‬‫على التصنيف االئتماني حيث قامت مؤسسة موديز في 62‬ ‫مباشرة إلى البنوك وليس عن طريق الحكومة األسبانية‬‫يونيو، أي قبل يوم واحد من القمة األوروبية، بتخفيض‬ ‫المثقلة بالديون. وترى مجموعة ‪ QNB‬أن هذه اإلجراءات ما‬
  2. 2. ‫‪QNB Economics‬‬ ‫‪economics@qnb.com.qa‬‬‫وسط هذه األوضاع، تصبح مقبولة تقديرات األسواق والتي‬ ‫التصنيف االئتماني لديون الحكومة األسبانية باإلضافة إلى‬‫ترى أن أسبانيا بحاجة إلى أكثر مما هو معروض حاليا ً لكي‬ ‫82 بنك أسباني.‬‫تستطيع تحسين األوضاع في النظام البنكي. وترى مجموعة‬‫‪ QNB‬أن قيام الحكومة االسبانية بمزيد من الجهود الستعادة‬ ‫يرجع أحد أهم األسباب وراء رد الفعل السلبي لألسواق إلى‬‫النمو في االقتصاد سيكون العامل األساسي في خروج النظام‬ ‫ضخامة النظام المصرفي األسباني سواء بالنظر إليه في حد‬ ‫المصرفي من أزمته.‬ ‫ذاته أو بالمقارنة مع األنظمة المصرفية األخرى حيث‬ ‫يتجاوز حجمه ثالثة تريليون يورو وهو أكثر ثالث مرات من‬ ‫الناتج المحلي اإلجمالي في أسبانيا.‬ ‫كما أن تطبيق إجراءات تشريعية جديدة يتطلب زيادة‬ ‫المخصصات ضد الديون المتعثرة من 7% حاليا ً إلى 03%،‬ ‫وهو ما سيؤدي إلى فجوة في رأس مال البنوك في ميزانياتها‬ ‫العمومية بقيمة 03 مليار يورو. عالوة على ذلك، يتعين على‬ ‫البنوك األسبانية إعادة تمويل سندات مستحقة خالل العام‬ ‫الجاري بقيمة 006 مليار يورو، والتي يبدو اإلقبال عليها‬ ‫ضعيفا ً في حين ترتفع تكلفة خدمة هذه الديون.‬ ‫إجمالي أصول القطاع المصرفي مقارنة مع الناتج المحلي‬ ‫اإلجمالي (1102)‬ ‫(إجمالي األصول كنسبة مئوية من الناتج المحلي اإلجمالي)‬ ‫%184‬ ‫%274‬ ‫%243‬ ‫%023‬ ‫%222‬ ‫%421‬ ‫%011‬ ‫%89‬ ‫%17‬ ‫%07‬ ‫المصدر: المصارف المركزية وصندوق النقد الدولي وتحليل مجموعة ‪QNB‬‬ ‫يؤدي الضعف االقتصادي والوضع المالي إلى مزيد من‬ ‫التعقيد في أوضاع القطاع البنكي نظراً الستمرار االنهيار في‬ ‫القطاع العقاري األسباني حيث تراجع المؤشر العقاري بنسبة‬ ‫3.8% في شهر يونيو مقارنة مع نفس الشهر من عام‬ ‫1102. كما ارتفعت معدالت البطالة إلى 42%، وارتفع‬ ‫معدل الدين العام بالنسبة للناتج المحلي اإلجمالي ليتجاوز‬ ‫041%، وبلغ العجز 5.8% من الناتج المحلي اإلجمالي.‬

×