Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Wir verwenden Ihre LinkedIn Profilangaben und Informationen zu Ihren Aktivitäten, um Anzeigen zu personalisieren und Ihnen relevantere Inhalte anzuzeigen. Sie können Ihre Anzeigeneinstellungen jederzeit ändern.
‫ارتفاع أسعار الغذاء العالمية تدفع األسعار في مجلس التعاون الخليجي إلى األعلى‬                                ‫أسعار الغذا...
‫عوامل مع بعضها. على أية حال، ترى مجموعة ‪ QNB‬أن‬                  ‫هناك عامالن لهما أهمية خاصة. أولهما، تحويل المحاصيل‬‫...
‫ملخص:‬‫*أسعار الغذاء العالمية، حسب منظمة الفاو، تستمر بالقرب من مستوياتها التاريخية بالرغم من التراجع الطفيف‬            ...
Nächste SlideShare
Wird geladen in …5
×

ارتفاع أسعار الغذاء العالمية تدفع الأسعار في مجلس التعاون الخليجي إلى الأعلى

475 Aufrufe

Veröffentlicht am

Veröffentlicht in: Wirtschaft & Finanzen
  • Als Erste(r) kommentieren

  • Gehören Sie zu den Ersten, denen das gefällt!

ارتفاع أسعار الغذاء العالمية تدفع الأسعار في مجلس التعاون الخليجي إلى الأعلى

  1. 1. ‫ارتفاع أسعار الغذاء العالمية تدفع األسعار في مجلس التعاون الخليجي إلى األعلى‬ ‫أسعار الغذاء في األسواق العالمية ومجلس التعاون الخليجي‬ ‫(0991-2102 )‬ ‫042‬ ‫5002‬ ‫5002‬ ‫022‬ ‫002‬ ‫081‬ ‫061‬ ‫041‬ ‫021‬ ‫001‬ ‫08‬ ‫29 0991‬ ‫49‬ ‫69‬ ‫20 0002 89‬ ‫40‬ ‫60‬ ‫80‬ ‫*21 01‬ ‫المصدر: منظمة األغذية والزراعة (الفاو) وهيئات اإلحصاء في دول مجلس التعاون الخليجي،‬ ‫*متوسط بيانات منظمة الفاو خالل الفترة بين يناير وابريل من عام 2102 وتوقعات مجموعة ‪QNB‬‬ ‫للعام ككل في دولة قطر وبقية دول مجلس التعاون الخليجي‬‫وقد أدت األزمة المالية العالمية إلى عملية تصحيح قوية في‬ ‫ال تزال أسعار الغذاء في أسواق السلع العالمية بالقرب من‬‫أسواق الغذاء العالمية خالل فصل الخريف من عام 8002،‬ ‫أعلى مستوياتها التاريخية رغم التراجع الطفيف الذي شهدته‬‫حيث تراجعت األسعار بمعدل الثلث. وطوال الثمانية عشر‬ ‫خالل شهر ابريل الماضي. كما أن أسعار الغذاء في أسواق‬‫شهرا التالية، تعافت األسعار بشكل تدريجي حتى أغسطس عام‬ ‫التجزئة في دول مجلس التعاون الخليجي تواصل ارتفاعها.‬‫0102. جاءت عقب ذلك موجة صاعدة أخرى لترتفع األسعار‬ ‫وترى مجموعة ‪ QNB‬أن أزمة الغذاء العالمية التي بدأت في‬‫إلى مستويات تاريخية جديدة في فبراير عام 1102 حيث‬ ‫عام 7002 ما تزال تراوح مكانها.‬‫تجاوزت المستويات المرتفعة السابقة في عام 8002 بنسبة‬ ‫شهدت أسعار الغذاء العالمية، طبقا لبيانات منظمة األغذية‬ ‫6%.‬ ‫والزراعة التابعة لألمم المتحدة (الفاو)، استقرارا نسبيا خالل‬‫ورغم أن األسعار تراجعت خالل بقية عام 1102 بنسبة‬ ‫الفترة بين عامي 5002-0991. وحتى عندما ارتفعت أسعار‬‫01%، إال أنها عاودت االرتفاع مع بداية عام 2102، إلى أن‬ ‫الغذاء في تلك الفترة لم يتجاوز هذا االرتفاع نسبة 51% عن‬‫تراجعت بشكل طفيف (4.1%) خالل الشهر الماضي – ومن‬ ‫متوسط أسعار الغذاء خاللها. عالوة على ذلك، وعلى أساس‬‫المبكر جدا تحديد ما إذا كان هذا التراجع هو مجرد تذبذب في‬ ‫األسعار الثابتة، فإن أسعار الغذاء في عام 5002 كانت‬‫األسعار أو مسار جديد هابط في األسواق. ومن المتوقع أن‬ ‫منخفضة بنسبة 05% عن أسعار الغذاء في عام 5791 نتيجة‬‫يؤثر مسار أسعار الغذاء خالل العام المقبل على األمن الغذائي‬ ‫لزيادة اإلنتاج وارتفاع النشاط التجاري في السلع الغذائية.‬‫في كثير من الدول، بل وحتى سيكون له تأثير على االستقرار‬ ‫لكن بحلول عام 7002، ظهر مسار جديد في أسعار الغذاء‬ ‫السياسي في بعضها.‬ ‫العالمية، حيث ارتفعت األسعار بنسبة 52% خالل ذلك العام.‬‫ساهمت عوامل كثيرة في ارتفاع أسعار الغذاء وتذبذبها خالل‬ ‫كما واصلت األسعار ارتفاعها لتبلغ ذروتها في يونيو من عام‬‫السنوات الخمس الماضية، بما في ذلك العوامل المتعلقة بالطلب‬ ‫8002، لتصل إلى ما يقارب ضعف مستويات األسعار في عام‬‫مثل ارتفاع دخل الطبقات المتوسطة على مستوى العالم مما‬ ‫5002.‬‫جعلها قادرة على طلب المزيد من اللحوم، باإلضافة إلى‬ ‫العوامل المتعلقة بالعرض مثل حاالت الجفاف والفيضانات.‬
  2. 2. ‫عوامل مع بعضها. على أية حال، ترى مجموعة ‪ QNB‬أن‬ ‫هناك عامالن لهما أهمية خاصة. أولهما، تحويل المحاصيل‬‫أهمية هذين العاملين تنبع من ارتباطهما الوثيق بالسياسات‬ ‫الزراعية إلى وقود حيوي مما أدى إلى تقليص إمدادات الغذاء.‬‫الحكومية. وبالتالي من الممكن إدارتهما لمنع أزمات غذاء في‬ ‫وحاليا يتم استخدام أكثر من ثلث محصول الذرة في الواليات‬‫المستقبل، وليس مثل األحداث الطبيعية أو تفضيل المستهلكين‬ ‫المتحدة (والتي تنتج 04% من المحصول العالمي) إلنتاج‬ ‫بين األغذية،.‬ ‫اإليثانول، مقارنة مع 6% فقط من محصولها في عام 0002.‬ ‫ويأتي هذا بسبب سياسات أمن الطاقة التي تتطلب إضافة‬‫وفي حال استمرت أسعار الغذاء عند المستويات المرتفعة‬ ‫اإليثانول إلى البنزين – ويمثل حاليا ما يقارب 01% من‬‫الحالية، أو ارتفعت مجددا للمرة الثالثة في عام 3102، فإن‬ ‫الوقود المستخدم في الواليات المتحدة- كما قدمت دعم هائل‬‫ذلك سيؤدي إلى صعوبات جمة في الدول الفقيرة وإلى‬ ‫للمزارعين.‬ ‫اضطرابات.‬ ‫وتعتبر الذرة أكبر محاصيل الحبوب على مستوى العالم، حيث‬‫من المحتمل أن يلعب انتهاء دعم الحكومة األميركية لاليثانول‬ ‫تمثل حوالي ثلث اإلنتاج السنوي العالمي من الحبوب والذي‬‫هذه العام دورا ايجابيا في تجنب ارتفاع جديد في أسعار الغذاء،‬ ‫يصل إلى 5.2 مليار طن. وفضال عن إمكانية تناولها مباشرة،‬‫وتتوقع وحدة معلومات االيكونومست انخفاض أسعار الذرة.‬ ‫فإنها تستخدم أيضا في إنتاج زيت الذرة وكعلف للماشية.‬‫لكن على النقيض، يمكن أن تؤدي ارتفاع أسعار النفط الخام‬ ‫ونتيجة لذلك، فإن تراجع المعروض من الذرة يمكن أن يؤثر‬ ‫إلى زيادة الطلب على الوقود الحيوي.‬ ‫في أسعار أربعة قطاعات من قطاعات األغذية في مؤشر‬‫كما أنه ليس بالضرورة أن يؤدي تراجع أسعار الغذاء في‬ ‫الغذاء التابع لمنظمة الفاو وهي: الحبوب وزيت الطعام واللحوم‬‫األسواق العالمية إلى انخفاض أسعار الغذاء في أسواق‬ ‫ومنتجات األلبان، باإلضافة إلى قطاع خامس وهو السكر.‬‫التجزئة. فأغلب األغذية التي يشتريها المستهلكين هي أغذية‬ ‫أما العامل الثاني فهو المضاربات في عقود السلع اآلجلة، حيث‬‫مصنعة، وبخاصة في الدول الغنية، وبالتالي فإن أسعار الغذاء‬ ‫أعطت عمليات تحرير األسواق منذ تسعينات القرن الماضي‬‫في األسواق العالمية تمثل جزء من سعر المنتج النهائي. كما‬ ‫المضاربين القدرة على االستثمار بمعدالت أكبر في الكثير من‬‫أن إجراءات التحكم في األسعار والدعم يمكن أن تؤدي إلى‬ ‫السلع. ودفعت انهيارات أسواق األسهم في عام 0002 وعام‬‫فروق بين توقيت انتقال االرتفاع في أسعار الغذاء العالمية إلى‬ ‫8002 المضاربين إلى تنويع استثماراتهم في أصول مختلفة.‬ ‫األسواق المحلية.‬ ‫وكانت السلع، بما في ذلك األغذية، وجهة لهذه االستثمارات،‬‫في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي ككل، يمثل قطاع‬ ‫حيث تعتبر منخفضة االرتباط باألسواق األخرى. كما أن‬‫األغذية (باإلضافة إلى المشروبات) 02% من متوسط أوزان‬ ‫ارتفاع معدالت السيولة نتيجة النخفاض أسعار الفائدة، ومؤخرا‬‫سلة البضائع والخدمات التي تحدد معدالت التضخم. ويتراوح‬ ‫نتيجة لبرامج التخفيف الكمي، أدت إلى ارتفاع االستثمارات‬‫وزن القطاع من 31% في دولة قطر إلى 03% في سلطنة‬ ‫التي تتجه إلى صناديق االستثمار في مؤشرات السلع.‬‫عمان، األمر الذي يعكس االختالفات في استهالك األسر‬ ‫هناك اختالفات هامة في تحليالت االقتصاديين حول تأثيرات‬ ‫والدعم الحكومي وإجراءات التحكم في األسعار.‬ ‫هذه العوامل وعوامل أخرى على أسعار الغذاء. فقد وجد تحليل‬‫وقد شهدت أسعار الغذاء في منطقة دول مجلس التعاون‬ ‫صدر مؤخرا عن معهد نيو انغلند لألنظمة الدقيقة أن زيادة‬‫الخليجي ارتفاعا كل عام خالل العقد الماضي. وهذا الثبات‬ ‫إنتاج اإليثانول يمكن أن يفسر بدقة المسار الصاعد طويل األمد‬‫يعني أنه بالرغم من ارتباط األسواق الخليجية باألسواق‬ ‫في أسواق الغذاء، في حين أن المضاربات تفسر التذبذب في‬‫العالمية، إال أنها أقل في التذبذبات. فقد ارتفعت األسعار في‬ ‫األسعار خالل الفترة الماضية. وهذا التحليل يتوافق بشكل كبير‬‫المنطقة بنسبة 51% في عام 8002، لكنها لم تتراجع في عام‬ ‫من النتائج التي توصلت إليها عدة أبحاث صدرت عن البنك‬‫9002 بل ارتفعت بمعدل أبطأ. وواصلت أسعار الغذاء‬ ‫الدولي.‬‫االرتفاع خالل عامي 11-0102 وتتوقع مجموعة ‪ QNB‬أن‬ ‫يبدو هذا التحليل غير مقنع تماما وبالتالي سيستمر النقاش، لكن‬‫ترتفع أسعار الغذاء في المنطقة بنسبة 1.4% خالل عام‬ ‫من المرجح أن ارتفاع أسعار الغذاء جاء نتيجة لتزامن عدة‬ ‫2102.‬
  3. 3. ‫ملخص:‬‫*أسعار الغذاء العالمية، حسب منظمة الفاو، تستمر بالقرب من مستوياتها التاريخية بالرغم من التراجع الطفيف‬ ‫في شهر ابريل الماضي‬‫*إنتاج الوقود الحيوي من المحاصيل والمضاربات في األسواق كانا أكبر عاملين الرتفاع أسعار الغذاء في‬ ‫8002 و1102‬ ‫*أسعار الغذاء في مجلس التعاون الخليجي ترتفع مع األسواق العالمية، لكنها أقل تذبذبا‬ ‫*مجموعة ‪ QNB‬تتوقع ارتفاع أسعار الغذاء في مجلس التعاون الخليجي بنسبة 1.4% خالل 2102‬

×