Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Wir verwenden Ihre LinkedIn Profilangaben und Informationen zu Ihren Aktivitäten, um Anzeigen zu personalisieren und Ihnen relevantere Inhalte anzuzeigen. Sie können Ihre Anzeigeneinstellungen jederzeit ändern.
Nächste SlideShare
What to Upload to SlideShare
Weiter
Herunterladen, um offline zu lesen und im Vollbildmodus anzuzeigen.

Teilen

الادارة بالاهداف - الادارة بالنتايج

Herunterladen, um offline zu lesen

الادارة بالاهداف - الادارة بالنتايج

Ähnliche Bücher

Kostenlos mit einer 30-tägigen Testversion von Scribd

Alle anzeigen

Ähnliche Hörbücher

Kostenlos mit einer 30-tägigen Testversion von Scribd

Alle anzeigen

الادارة بالاهداف - الادارة بالنتايج

  1. 1. ‫القرار‬ ‫واتخاذ‬ ‫المشاكل‬ ‫حل‬ ‫المشكلة‬ ‫تعريف‬ ‫يمكن‬‫القول‬‫بوجود‬‫مشكلة‬‫عندما‬‫يكون‬‫هناك‬‫اختالف‬‫أو‬‫فجوة‬‫أو‬‫انحراف‬‫بين‬‫المستوى‬‫الفعلى‬ ‫المحقق‬)‫والمستوى‬‫المستهدف‬(:‫نقول‬ ‫وهنا‬ ‫المخطط‬ •.‫كائن‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫ما‬ ‫بين‬ ‫انحراف‬ ‫هي‬ •.‫والمتوقع‬ ‫الفعلي‬ ‫بين‬ ‫انحراف‬ ‫هي‬ ‫أنواع‬‫المواقف‬‫التى‬‫تمثلها‬‫المشكلة‬ ‫يمكن‬‫التمييز‬‫بين‬‫نوعين‬‫من‬‫المواقف‬‫التى‬‫تمثلها‬‫المشكلة‬: •‫قصور‬‫أو‬‫األداء‬ ‫نقص‬ •‫وجود‬‫فرصة‬‫لتحسين‬‫األداء‬Performance Opportunity ‫المشاكل‬ ‫حل‬ ‫في‬ ‫المدراء‬ ‫انماط‬ •:‫المشكلة‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ •:‫الحلول‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫المشاكل‬ ‫تصنيف‬ ‫حسب‬ ‫المشاكل‬ ‫تصنيف‬ ‫يمكن‬:‫االعتبارات‬ ‫من‬ ‫عدد‬ •:‫أهميتها‬ ‫حسب‬ ✓:‫األولى‬ ‫الدرجة‬ ‫مشاكل‬ .‫تفصل‬ ‫سوف‬ ‫عملك‬ ‫تؤدي‬ ‫لم‬ ‫إذا‬ ‫مثال‬ ‫الموت‬ ‫أو‬ ‫بالحياة‬ ‫المتعلقة‬ ‫المشاكل‬ ‫وهي‬ ✓:‫الثانية‬ ‫الدرجة‬ ‫مشاكل‬ .‫العمل‬ ‫أداء‬ ‫في‬ ‫كفاءة‬ ‫قلة‬ ‫أو‬ ‫خطأ‬ ‫أو‬ ‫خلل‬ ‫وجود‬ ‫نتيجة‬ ‫تنتج‬ ‫التي‬ ‫المشاكل‬ ‫وهي‬ ✓:‫الثالثة‬ ‫الدرجة‬ ‫مشاكل‬ ‫شي‬ ‫كل‬ ‫أن‬ ‫وهي‬‫لتحسين‬ ‫أفضل‬ ‫أسلوب‬ ‫عن‬ ‫البحث‬ ‫في‬ ‫تكون‬ ‫والمشكلة‬ ‫يرام‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫ء‬ .‫الحالي‬ ‫الوضع‬ ‫وتطوير‬ •:‫تحتاجها‬ ‫التي‬ ‫القرارات‬ ‫نوعية‬ ‫حسب‬
  2. 2. ✓:‫استراتيجي‬ ‫قرار‬ ‫إلى‬ ‫تحتاج‬ ‫مشكالت‬ .‫العليا‬ ‫اإلدارة‬ ‫تدخل‬ ‫إلى‬ ‫وتحتاج‬ ‫بدايتها‬ ‫في‬ ‫إدراكها‬ ‫لعدم‬ ‫وتعقدت‬ ‫تفاقمت‬ ‫التي‬ ‫المشكلة‬ ‫وهي‬ ✓‫قرا‬ ‫إلى‬ ‫تحتاج‬ ‫مشكالت‬:‫تكتيكي‬ ‫ر‬ ‫المشاكل‬ ‫حل‬ ‫طرق‬ ❖:‫التقليدية‬ ‫الطريقة‬ ❖ ‫كم‬ ‫مرتب‬ ‫لمنهج‬ ‫وفقا‬ ‫المشكلة‬ ‫تحليل‬ ‫يتم‬ ‫حيث‬:‫يلي‬ ‫ا‬ 1-‫دقيقا‬ ‫تحديدا‬ ‫المشكلة‬ ‫تحديد‬ 2-‫المشكلة‬ ‫عن‬ ‫والمعلومات‬ ‫البيانات‬ ‫جمع‬ 3-.‫المشكلة‬ ‫لحل‬ ‫المختلفة‬ ‫البدائل‬ ‫تحديد‬ 4-:‫البدائل‬ ‫تقييم‬ 5-:‫البدائل‬ ‫انسب‬ ‫اختيار‬ 7-‫التنفيذ‬ ‫متابعة‬ ‫هذه‬ ‫تقييم‬ ‫ويتم‬ .‫له‬ ‫مخطط‬ ‫هو‬ ‫كما‬ ‫الحل‬ ‫تنفيذ‬ ‫لضمان‬ ‫جدا‬ ‫هامة‬ ‫خطوة‬ ‫وهى‬‫المرحلة‬ .)‫الراجعة‬ ‫(التغذية‬ ‫المرتدة‬ ‫المعلومات‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫الذهني‬ ‫العصف‬ ‫الذهني‬ ‫العصف‬ ‫تعريف‬ •.‫جديدة‬ ‫أفكار‬ ‫توليد‬ ‫عملية‬ ‫هو‬ ‫الذهني‬ ‫العصف‬ •‫أفكار‬ ‫وتطلق‬ ‫تشجع‬ ‫وأساليب‬ ‫قوانين‬ ‫مجموعة‬ ‫استخدام‬ ‫هو‬ ‫الذهني‬ ‫العصف‬‫ما‬ ‫جديدة‬ .‫العادية‬ ‫الظروف‬ ‫تحت‬ ‫توجد‬ ‫إن‬ ‫لها‬ ‫كان‬ ‫ت‬ ‫التي‬ ‫المراحل‬‫الذهني‬ ‫العصف‬ ‫جلسات‬ ‫بها‬ ‫مر‬ •‫بين‬ ‫العصف‬ ‫جلسات‬ ‫في‬ ‫المشاركين‬ ‫عدد‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫يجب‬6–12.‫شخصا‬ •.‫المشاركين‬ ‫بين‬ ‫الحواجز‬ ‫وإزالة‬ ‫جلسات‬ ‫وعقد‬ ‫العصف‬ ‫لجلسات‬ ‫التمهيد‬ ‫ضرورة‬ •.‫الكيف‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫والبدائل‬ ‫األفكار‬ )‫(كمية‬ ‫عدد‬ ‫على‬ ‫األولى‬ ‫المرحلة‬ ‫في‬ ‫التركيز‬ ‫يتم‬
  3. 3. •.‫المشكلة‬ ‫تعريف‬ ‫وشرح‬ ‫طرح‬ •.‫صياغتها‬ ‫وإعادة‬ ‫المشكلة‬ ‫بلورة‬ •‫لألفكار‬ ‫الحرة‬ ‫اإلثارة‬‫باال‬ ‫العمل‬ ‫مجموعة‬ ‫أفراد‬ ‫من‬ ‫الفعالة‬ ‫المشاركة‬ ‫عوائق‬ ‫تالفي‬ ‫يتم‬ .‫فكرة‬ ‫أي‬ ‫على‬ ‫األولى‬ ‫المرحلة‬ ‫في‬ ‫التعليق‬ ‫يتم‬ •.‫إليها‬ ‫التوصل‬ ‫تم‬ ‫التي‬ ‫األفكار‬ ‫تقيم‬ ‫يتم‬ ‫الثانية‬ ‫المرحلة‬ ‫في‬ •.‫التنفيذ‬ ‫حيز‬ ‫في‬ ‫األفكار‬ ‫لوضع‬ ‫اإلعداد‬ ‫مفهو‬‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫م‬ •‫موقف‬ ‫في‬ ‫معينة‬ ‫نتيجة‬ ‫إلى‬ ‫وصوال‬ ‫البدائل‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫اختيار‬ ‫عملية‬ ‫هي‬ ‫معينين‬ ‫ووقت‬. ‫القرار‬ ‫مراحل‬ • •‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫مرحلة‬ ‫القرارات‬ ‫أنواع‬ •: ‫إستراتيجية‬ ‫قرارات‬ ‫ع‬ ‫األعظم‬ ‫التأثير‬ ‫ذات‬ ‫القرارات‬ ‫وهى‬‫من‬ ‫وهى‬ ‫الطويل‬ ‫المدى‬ ‫في‬ ‫المنشأة‬ ‫نجاح‬ ‫لى‬ .‫العليا‬ ‫اإلدارة‬ ‫اختصاص‬ •: ‫تكتيكية‬ ‫قرارات‬ ‫اإلدارة‬ ‫اختصاص‬ ‫من‬ ‫وهى‬ ‫بالمنشأة‬ ‫العمل‬ ‫لنجاح‬ ‫الالزمة‬ ‫المرحلية‬ ‫القرارات‬ ‫وهى‬ ‫الوسطى‬‫إتباعها‬ ‫الواجب‬ ‫واإلجراءات‬ ‫العمل‬ ‫بتقدم‬ ‫تتصل‬ ‫التي‬ ‫اليومية‬ ‫المشكالت‬ ‫مثل‬ ‫وأسال‬ ‫التحفيز‬ ‫وأساليب‬‫االتصال‬ ‫يب‬. •: ‫تشغيلية‬ ‫قرارات‬ ‫اإلدارة‬ ‫اختصاص‬ ‫من‬ ‫وهى‬ ‫التكتيكية‬ ‫القرارات‬ ‫لتنفيذ‬ ‫الالزمة‬ ‫القرارات‬ ‫وهى‬ ‫اإلشرافية‬‫العمل‬ ‫وتوزيع‬ ‫والغياب‬ ‫الحضور‬ ‫مثل‬. ‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫خطوات‬ 2.:‫الالزمة‬ ‫والمعلومات‬ ‫البيانات‬ ‫جمع‬ 3.:‫البديلة‬ ‫الحلول‬ ‫ابتكار‬
  4. 4. 4.‫اختيار‬:‫البدائل‬ ‫أفضل‬ 5.:‫القرار‬ ‫تنفيذ‬ 6.:‫القرار‬ ‫متابعة‬ ‫القرارات‬ ‫اتخاذ‬ ‫في‬ ‫المدراء‬ ‫أنماط‬ ‫هناك‬5:‫هى‬ ‫القرارات‬ ‫اتخاذ‬ ‫في‬ ‫المدراء‬ ‫انماط‬ ‫من‬ ‫أنماط‬ •.‫الناس‬ ‫على‬ ‫يعلنه‬ ‫ثم‬ ‫القرار‬ ‫يتخذ‬ ‫مسئول‬ •.‫به‬ ‫العاملين‬ ‫اقناع‬ ‫يحاول‬ ‫ثم‬ ‫القرار‬ ‫يتخذ‬ ‫مسئول‬ •‫والتغيير‬ ‫المناقشة‬ ‫ويقبل‬ ‫القرار‬ ‫يقترح‬ ‫مسئول‬. •.‫االقتراحات‬ ‫ويقبل‬ ‫المشكلة‬ ‫يعرض‬ ‫مسئول‬ •.‫العاملين‬ ‫فيها‬ ‫يتحرك‬ ‫التي‬ ‫الحدود‬ ‫يرسم‬ ‫مسئول‬ ‫القرار‬ ‫فعالية‬ ‫على‬ ‫المؤثرة‬ ‫العوامل‬ 2.:‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫في‬ ‫المشاركة‬ ‫مدى‬ 3.:‫القرار‬ ‫التخاذ‬ ‫الالزمة‬ ‫والمعلومات‬ ‫البيانات‬ ‫توفر‬ ‫مدى‬ 4.:‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫توقيت‬ 5.‫ال‬ ‫واإلمكانيات‬ ‫الموارد‬:‫متاحة‬
  5. 5. ‫التغيير‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫وضرورياته‬ ‫التغيير‬ ‫مفهوم‬ •‫كفاءة‬ ‫أكثر‬ ‫مستقبلي‬ ‫وضع‬ ‫إلى‬ ‫نعيشه‬ ‫الذي‬ ‫الحالي‬ ‫الوضع‬ ‫من‬ ‫التحرك‬ ‫يعني‬ ‫التغيير‬ .‫وفاعلية‬ .‫مستمرة‬ ‫بصفة‬ ‫األمور‬ ‫ونستكشف‬ ‫فيها‬ ‫نتعلم‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫تلك‬ ‫هو‬ ‫فالتغيير‬ ،‫وبالتالي‬ •‫"تغي‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫وهو‬‫البيئي‬ ‫التكيف‬ ‫لتحقيق‬ ‫يسعى‬ ٍ‫ع‬‫ووا‬ ‫وهادف‬ ‫ومقصود‬ ‫موجه‬ ‫ير‬ ‫حل‬ ‫على‬ ‫قدرة‬ ‫أكثر‬ ‫تنظيمية‬ ‫حالة‬ ‫إلى‬ ‫االنتقال‬ ‫يضمن‬ ‫بما‬ )‫والخارجي‬ ‫(الداخلي‬ ‫المشكالت‬". •‫تغيير‬ ‫وإحداث‬ ‫للعاملين‬ ‫السلوكي‬ ‫النمط‬ ‫في‬ ‫ملموس‬ ‫"تغيير‬ ‫أنه‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫إلى‬ ‫وينظر‬ ‫التنظيمي‬ ‫السلوك‬ ‫في‬ ‫جذري‬‫متطلبا‬ ‫مع‬ ‫ليتوافق‬‫الداخلية‬ ‫التنظيم‬ ‫وبيئة‬ ‫مناخ‬ ‫ت‬ ."‫والخارجية‬ •‫أنه‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫يعرف‬ ‫كما‬‫َّاليته‬‫فع‬ ‫مستويات‬ ‫زيادة‬ ‫بغرض‬ ‫الحالي‬ ‫التنظيم‬ ‫تعديل‬ ‫"عملية‬ ‫المحددة‬ ‫أهدافه‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫وقدرته‬". •‫على‬ ‫المنظمة‬ ‫قدرة‬ ‫لتحسين‬ ‫المدى‬ ‫طويل‬ ‫مجهود‬ ‫أنه‬ ‫على‬ ‫أيضا‬ ‫التنظيمي‬ ‫التغيير‬ ‫ويعرف‬ ‫المشكالت،وتجدي‬ ‫حل‬‫في‬ ‫شامل‬ ‫تطوير‬ ‫إحداث‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫ذلك‬ ‫يتم‬ ‫أن‬ ‫عملياتها،على‬ ‫د‬ ‫العمل‬ ‫جماعات‬ ‫َّالية‬‫فع‬ ‫زيادة‬ ‫على‬ ‫خاص‬ ‫تركيز‬ ‫المنظمة،مع‬ ‫في‬ ‫السائد‬ ‫المناخ‬ ‫أعضاء‬ ‫بإقناع‬ ‫بدوره‬ ‫يقوم‬ ‫التغيير،الذي‬ ‫في‬ ‫خبير‬ ‫أو‬ ‫مستشار‬ ‫بمساعدة‬ ‫فيها،وذلك‬ .‫المنظمة‬ •‫تع‬ ‫"إحداث‬ ‫انه‬ ‫على‬ ‫التنظيمي‬ ‫التغيير‬ ‫إلى‬ ‫ينظر‬ ‫كما‬‫وسياسات‬ ‫أهداف‬ ‫في‬ ‫ديالت‬ ‫التنظيمي‬ ‫العمل‬ ‫عناصر‬ ‫من‬ ‫آخر‬ ‫عنصر‬ ‫أي‬ ‫اإلدارة،وفي‬‫أمرين‬ ‫ألحد‬ ‫استهدافا‬ ‫أساسيين‬:"‫وأوضاع‬ ‫تغييرات‬ ‫مع‬ ‫اإلدارة‬ ‫عمل‬ ‫وأساليب‬ ‫التنظيم‬ ‫أوضاع‬ ‫أولهما:مالءمة‬ ،‫بالتنظيم‬ ‫المحيط‬ ‫المناخ‬ ‫في‬ ‫جديدة‬‫التنظيم‬ ‫بين‬ ‫وتوافق‬ ‫تناسق‬ ‫إحداث‬ ‫بغرض‬ ‫وذلك‬ ‫الت‬ ‫الظروف‬ ‫وبين‬.‫بها‬ ‫يعمل‬ ‫ي‬ ‫نحتاج‬ ‫لماذا‬‫التغيير‬
  6. 6. ‫إجراء‬ ‫إلى‬ ‫المنظمة‬ ‫تدعو‬ ‫أسباب‬ ‫هناك‬ ‫وإنما‬ ،‫تلقائية‬ ‫أو‬ ‫عفوية‬ ‫بطريقة‬ ‫تحدث‬ ‫ال‬ ‫التغيير‬ ‫عملية‬ ‫إن‬ .‫التغيير‬:‫التغيير‬ ‫أسباب‬ ‫ألهم‬ ‫عرض‬ ‫يلي‬ ‫وفيما‬- 1:‫الفاعلة‬ ‫الحيوية‬ ‫على‬ ‫الحفاظ‬ .‫فالتغيير‬ .‫المنظمات‬ ‫داخل‬ ‫الحيوية‬ ‫تجديد‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫يعمل‬‫يؤدي‬ ‫ومن‬ ،‫والجماعية‬ ‫الفردية‬ ‫المبادرات‬ ‫تظهر‬ ‫ثم‬ ‫ومن‬ ،‫التفاؤل‬ ‫روح‬ ‫سيادة‬ ‫وإلى‬ ،‫اآلمال‬ ‫انتعاش‬ ‫إلى‬ .‫الزمن‬ ‫من‬ ‫طويلة‬ ‫لفترة‬ ‫الممتد‬ ‫واالستقرار‬ ‫الثبات‬ ‫عن‬ ‫الناجمة‬ ‫والسلبية‬ ‫الالمباالة‬ ‫روح‬ ‫تختفي‬ ‫ثم‬ 2.‫االبتكار‬ ‫على‬ ‫القدرة‬ ‫تنمية‬:‫مع‬ ‫للتعامل‬ ‫جهد‬ ‫إلى‬ ‫دائما‬ ‫يحتاج‬ ‫التغيير‬‫اإليجابي‬ ‫التعامل‬ ً‫ء‬‫سوا‬ ،‫ه‬ ‫وطرق‬ ‫وأدوات‬ ‫وسائل‬ ‫إيجاد‬ ‫يتطلب‬ ‫التعامل‬ ‫من‬ ‫النوعين‬ ‫وكال‬ ،‫بالرفض‬ ‫السلبي‬ ‫أم‬ ،‫بالتكيف‬ ‫الشكل‬ ‫وفي‬ ،‫األساليب‬ ‫في‬ ‫االبتكار‬ ‫على‬ ‫القدرة‬ ‫تنمية‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫يعمل‬ ‫ثم‬ ‫ومن‬ ،‫مبتكرة‬ .‫والمضمون‬ 3‫واالرتقاء‬ ‫والتحسين‬ ‫التطوير‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫إثارة‬ .‫التغ‬ ‫يعمل‬ :‫وإثارة‬ ‫المطالب‬ ‫تفجير‬ ‫على‬ ‫يير‬ .‫والتقدم‬ ‫االرتقاء‬ ‫نحو‬ ‫والحافز‬ ‫الدافع‬ ‫وتنمية‬ ‫الرغبات‬ 4.‫الحياة‬ ‫متغيرات‬ ‫مع‬ ‫التوافق‬:‫مع‬ ‫والتوافق‬ ‫التكيف‬ ‫على‬ ‫القدرة‬ ‫زيادة‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫يعمل‬ .‫ثابتة‬ ‫غير‬ ‫ومواقف‬ ،‫مختلفة‬ ‫ظروف‬ ‫من‬ ‫المنظمات‬ ‫تواجهه‬ ‫ما‬ ‫ومع‬ ،‫الحياة‬ ‫متغيرات‬ 5.‫مستوى‬ ‫زيادة‬‫األداء‬:‫التنفيذي‬ ‫األداء‬ ‫من‬ ‫درجة‬ ‫أعلى‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫على‬ ‫التغيير‬ ‫يعمل‬ ‫األداء‬ ‫انخفاض‬ ‫إلى‬ ‫أدت‬ ‫التي‬ ‫الضعف‬ ‫نقاط‬ ‫اكتشاف‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫وذلك‬ ‫التشغيلية‬ ‫والممارسة‬ .‫وتأكيدها‬ ‫القوة‬ ‫نقاط‬ ‫ومعرفة‬ ،‫ومعالجتها‬ ‫تف‬ ‫أسباب‬ ‫أربعة‬ ‫حددوا‬ ‫المديرين‬ ‫أن‬ ‫الدراسات‬ ‫بعض‬ ‫أوضحت‬ ،‫العملي‬ ‫الواقع‬ ‫وفي‬‫وتدفع‬ ‫رض‬ :‫هي‬ ‫التغيير‬ ‫إلى‬- •‫األزمة‬crisis:.‫وتتغير‬ ‫مكانها‬ ‫من‬ ‫تتحرك‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫األمور‬ ‫أن‬ ‫إدراك‬ ‫بمعنى‬ •‫الرؤية‬Vision:.‫بالتغيير‬ ‫إليه‬ ‫الوصول‬ ‫الممكن‬ ‫للمستقبل‬ ‫الواضحة‬ ‫الصورة‬ •‫ا‬‫لفرصة‬:Opportunity‫يجب‬ ‫ال‬ ‫وبالتالي‬ ،‫األفضل‬ ‫إلى‬ ‫سيكون‬ ‫التغيير‬ ‫بأن‬ ‫التنبؤ‬ ‫بمعنى‬ ‫ا‬ ‫هذه‬ ‫ترك‬.‫أيدينا‬ ‫من‬ ‫تفوت‬ ‫لفرصة‬ •‫التهديد‬Threat.‫المنظمة‬ ‫على‬ ‫سلبا‬ ‫سيؤثر‬ ‫المستقبل‬ ‫في‬ ‫شيء‬ ‫بحدوث‬ ‫التنبؤ‬ ‫أي‬ .‫واستمراريتها‬ ‫الدافعة‬ ‫القوى‬‫ل‬ ‫الحاجة‬ ‫إلى‬‫لتغيير‬ :‫الخارجية‬ ‫القوى‬‫تقع‬ ‫التي‬ ‫المؤثرات‬ ‫أو‬ ‫العوامل‬ ‫كافة‬ ‫للتغيير‬ ‫الداعمة‬ ‫الخارجية‬ ‫القوى‬ ‫تتضمن‬ ‫و‬ ،‫اإلدارة‬ ‫سيطرة‬ ‫خارج‬‫السوق‬ ‫قوى‬ ‫مقدمتها‬ ‫وفي‬ ،‫أهدافها‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫قدراتها‬ ‫في‬ ‫تؤثر‬ :‫يلي‬ ‫ما‬ ‫القوى‬ ‫هذه‬ ‫بين‬ ‫ومن‬ ‫العامة‬ ‫والبيئة‬ ‫والتكنولوجيا‬ ‫والمنافسة‬-
  7. 7. 1.‫العمالء‬ 2.:‫المنافسون‬ 3.:‫التكنولوجيا‬ 4.:‫العامة‬ ‫البيئة‬ ‫للتغيير‬ ‫الموظفين‬ ‫مقاومة‬ ‫أسباب‬ ‫و‬ ‫للتفوق‬ ‫المالزمة‬ ‫الصفة‬ ‫هو‬ ‫التغيير‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬‫ضروريات‬ ‫من‬ ‫ضرورة‬ ‫وأنه‬ ،‫التميز‬ ‫اإلدارية‬ ‫المستويات‬ ‫في‬ ‫الموظفين‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫يقاوم‬ ‫أنه‬ ‫إال‬ ،‫األيام‬ ‫هذه‬ ‫المنظمات‬ ‫في‬ ‫اإلداري‬ ‫العمل‬ :‫هي‬ ‫متباينة‬ ‫عديدة‬ ‫ألسباب‬- 1.‫يقابله‬ ‫ال‬ ‫التغيير‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫الموظفين‬ ‫خوف‬ ‫من‬ ‫النابعة‬ ‫موضوعية:وهي‬ ‫تنظيمية‬ ‫أسباب‬ ‫لتحقيقه‬ ‫المناسب‬ ‫التنظيمي‬ ‫االستعداد‬. 2.:‫سياسية‬ ‫تنظيمية‬ ‫أسباب‬‫التغيير‬ ‫يحدثه‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫الذي‬ ‫التنظيمي‬ ‫الخلل‬ ‫من‬ ‫الناتجة‬ ‫وهي‬ .‫المنظمة‬ ‫في‬ ‫القوة‬ ‫ومراكز‬ ‫الوظيفية‬ ‫المراكز‬ ‫في‬ 3.‫االجتماعية‬ ‫والعالقات‬ ‫الجماعية‬ ‫القيم‬ ‫تغيير‬ ‫من‬ ‫اجتماعية:الخوف‬ ‫شخصية‬ ‫أسباب‬ ‫تماسك‬ ‫من‬ ‫تزيد‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫وأن‬ ،‫الموظفين‬ ‫بين‬ ‫والقائمة‬.‫الجماعة‬ ‫وترابط‬ 4.:‫اقتصادية‬ ‫شخصية‬ ‫أسباب‬‫بسبب‬ ‫الوظائف‬ ‫إلغاء‬ ‫من‬ ‫الموظفين‬ ‫خوف‬ ‫في‬ ‫وتتمثل‬ ‫مالءمتهم‬ ‫لعدم‬ ‫إما‬ ،‫وظائفهم‬ ‫من‬ ‫العاملين‬ ‫تسريح‬ ‫من‬ ‫عليه‬ ‫يترتب‬ ‫وما‬ ‫التقنيةالجديدة‬ ‫ومستلزمات‬ ‫خصائص‬ ‫مع‬ ‫التكيف‬ ‫عن‬ ‫لعجزهم‬ ‫أو‬ ‫الجديدة‬ ‫والتقنية‬ ‫التغيير‬ ‫لمتطلبات‬ ‫م‬ ‫وهذا‬ ،‫الجديدة‬ ‫العمل‬.‫للتغيير‬ ‫جهود‬ ‫أية‬ ‫يناهضون‬ ‫يجعلهم‬ ‫ا‬ 5.‫يجلهم‬ ،‫للمألوف‬ ‫وارتياحهم‬ ،‫المجهول‬ ‫من‬ ‫الموظفين‬ ‫عاطفية:خوف‬ ‫شخصية‬ ‫أسباب‬ .‫مستقبلهم‬ ‫يهدد‬ ‫بما‬ ‫وإلحساسهم‬ ‫عليه‬ ‫ويتحفظون‬ ،‫التغيير‬ ‫يرفضون‬ 6.:‫ثقافية‬ ‫أسباب‬‫المسلمات‬ ‫من‬ ‫العميق‬ ‫بالمستوى‬ ‫التنظيمية‬ ‫بالثقافة‬ ‫الموظفين‬ ‫إلمام‬ ‫عدم‬ ‫إن‬ ‫واالعتقاد‬‫غير‬ ‫بصورة‬ ‫تعمل‬ ‫التي‬ ‫الواحدة‬ ‫المنظمة‬ ‫أعضاء‬ ‫فيها‬ ‫يشترك‬ ‫التي‬ ‫األساسية‬ ‫ات‬ ‫ولبيئتها‬ ‫لنفسها‬ ‫المنظمة‬ ‫رؤية‬ ‫وكيفية‬ ‫للنقاش‬ ‫قابلة‬ ‫غير‬ ‫مسلمة‬ ‫بطريقة‬ ‫مدركة،وتحدد‬ .‫الخارجية‬ 7.‫الدوافع‬ ‫وقلة‬ ‫التجديد‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫وعدم‬ ‫الفكري‬ ‫واالنغالق‬ ‫الجهل‬ :‫معرفية‬ ‫فكرية‬ ‫أسباب‬ ‫اإلد‬ ‫وعدم‬ ‫لإلنجاز‬‫بالعقبات‬ ‫المعرفة‬ ‫وعدم‬ ‫التقنية‬ ‫لعمليات‬ ‫الموظفين‬ ‫ِبل‬‫ق‬ ‫من‬ ‫راك‬ .‫سواء‬ ‫حد‬ ‫على‬ ‫والمنظمات‬ ‫للمجتمعات‬ ‫والتطور‬ ‫التقدم‬ ‫طريق‬ ‫في‬ ‫الموجودة‬ 8.‫االتصال‬ ‫مستويات‬ ‫ضعف‬ ‫إلى‬ ‫يعود‬ ‫قد‬ ‫وأنه‬ ‫التغيير‬ ‫أهمية‬ ‫إدراك‬ ‫عدم‬ :‫تنسيقية‬ ‫أسباب‬ .‫والمنفذين‬ ‫التغيير‬ ‫على‬ ‫والقائمين‬ ‫والتنسيق‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬‫تكون‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫....هل‬‫إيجابية‬ ‫ظاهرة‬‫؟‬ ‫االفراد‬ ‫ان‬ ‫التنظيمى‬ ‫السلوك‬ ‫مجال‬ ‫فى‬ ‫الباحثين‬ ‫بين‬ ‫اختالف‬ ‫عليها‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬ ‫التى‬ ‫االمور‬ ‫من‬ ‫و‬ .‫التغيير‬ ‫يقاومون‬:‫التالية‬ ‫لالعتبارات‬ ‫ذاتها‬ ‫بحد‬ ‫صحية‬ ‫ظاهرة‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ •‫اال‬ ‫من‬ ‫درجة‬ ‫توفير‬ ‫في‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫تساعد‬.‫بالسلوك‬ ‫والتنبؤ‬ ‫ستقرار‬‫بعض‬ ‫توجد‬ ‫لم‬ ‫فإذا‬ .ً‫ا‬‫عشوائي‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫مشوش‬ ‫يصبح‬ ‫قد‬ ‫التنظيمي‬ ‫السلوك‬ ‫فإن‬ ‫المقاومة‬ •‫قد‬ ‫مما‬ ‫والوظيفية‬ ‫الفردية‬ ‫النظر‬ ‫وجهات‬ ‫إلثارة‬ ‫مصدر‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ .‫جيدة‬ ‫قرارات‬ ‫إلى‬ ‫التوصل‬ ‫في‬ ‫يساهم‬‫في‬ ‫تغييرات‬ ‫إحداث‬ ‫أو‬ ‫التنظيم‬ ‫إعادة‬ ‫خطة‬ ‫فمقاومة‬ ‫التوصل‬ ‫في‬ ‫يساعد‬ ‫ثم‬ ‫ومن‬ ‫األفكار‬ ‫تلك‬ ‫جدوى‬ ‫حول‬ ً‫ا‬‫صحي‬ ً‫ا‬‫نقاش‬ ‫يولد‬ ‫قد‬ ‫المنتج‬ ‫خطوط‬ .‫والقبول‬ ‫بالجودة‬ ‫تتمتع‬ ‫قرارات‬ ‫إلى‬
  8. 8. •‫المنظمة‬ ‫داخل‬ ‫المختلفة‬ ‫الجماعات‬ ‫بين‬ ‫للتفاعل‬ ‫صحيا‬ ‫مناخا‬ ‫تفرض‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫إن‬ ،‫العليا‬ ‫اإلدارة‬ ‫وبين‬‫المفاهيم‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫تطبيق‬ ‫إمكانية‬ ‫عليه‬ ‫يترتب‬ ‫ما‬‫الحديثة‬ ‫اإلدارية‬ ‫الخ‬ ... ،‫الجودة‬ ‫وحلقات‬ ‫والتمكين‬ ‫اإلدارات‬ ‫بين‬ ‫والتنسيق‬ ‫العمل‬ ‫فرق‬ ‫مثل‬‫بالمقابل‬ ‫.لكن‬ :‫فى‬ ‫تتمثل‬ ‫التغيير‬ ‫لمقاومة‬ ‫سلبية‬ ‫جوانب‬ ‫هناك‬ ❖‫التنظيمية‬ ‫المهام‬ ‫إنجاز‬ ‫أو‬ ‫األهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫والقدرة‬ ‫التكيف‬ ‫إعاقة‬. ❖‫نم‬ ‫بطرق‬ ‫عنها‬ ‫التعبير‬ ‫يتم‬ ‫ال‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫إن‬،‫موحدة‬ ‫أو‬ ‫طية‬‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫حيث‬ .‫مباشر‬ ‫غير‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫كما‬ ً‫ا‬‫مباشر‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫كما‬ ‫صريحا‬،‫عامة‬ ‫وبصفة‬‫على‬ ‫السهل‬ ‫من‬ .ً‫ا‬‫مباشر‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫صريح‬ ‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫عندما‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫اإلدارة‬‫التغيير‬ ‫فمقاومة‬ ،‫باإلضراب‬ ‫التهديد‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫اإلبطاء‬ ‫أو‬ ‫الشكاوى‬ ‫شكل‬ ‫تأخذ‬ ‫التي‬‫يمكن‬‫معها‬ ‫التعامل‬ ‫وارتفاع‬ ‫للعمل‬ ‫الدافعية‬ ‫وانخفاض‬ ‫الوالء‬ ‫ضعف‬ ‫شكل‬ ‫تأخذ‬ ‫التي‬ ‫تلك‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫بطريقة‬ .‫أخطاء‬ ‫وكثرة‬ ‫الغياب‬ ❖‫ومدي‬ ‫المختلفة‬ ‫اإلدارية‬ ‫األنظمة‬ ‫علي‬ ‫سلبية‬ ‫تداعيات‬ ‫إلي‬ ‫تؤدي‬ ‫قد‬ ‫التغيير‬ ‫مقاومة‬ ‫إن‬ .‫بفعالية‬ ‫تطبيقها‬ ‫إمكانية‬‫تبنيها‬ ‫يتم‬ ‫التي‬ ‫المختلفة‬ ‫اإلستراتيجيات‬ ‫وكذلك‬.‫التغيير‬ ‫إلحداث‬ ‫المقاومة‬ ‫وتقليل‬ ‫المؤسسة‬ ‫تهيئة‬ ‫أساليب‬ ‫للتغيير؟‬ ‫واألفراد‬ ‫المنظمات‬ ‫تهيئة‬ ‫يمكن‬ ‫كيف‬ :‫يلي‬ ‫بما‬ ‫المجال‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫الوسائل‬ ‫بعض‬ ‫تلخيص‬ ‫يمكن‬- 1:‫بضرورته‬ ‫واالقتناع‬ ‫التغيير‬ ‫وعي‬ ‫.إيجاد‬‫المجال‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫خطوة‬ ‫أول‬ ‫إن‬-‫شيء‬ ‫كل‬ ‫وقبل‬-‫هي‬ ‫الف‬ ‫والقرارات‬ ‫المفاجآت‬ ‫تجنب‬‫يراد‬ ‫بما‬ ً‫ا‬‫مسبق‬ ً‫ا‬‫علم‬ ‫العاملين‬ ‫إحاطة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ،‫االرتجالية‬ ‫أو‬ ‫وقية‬ ‫عمله‬ ‫في‬ ‫والمساهمة‬ ‫التغيير‬ ‫بضرورة‬ ‫يشعرون‬ ‫الجميع‬ ‫جعلنا‬ ‫إذا‬ ‫ذلك‬ ‫من‬ ‫واألفضل‬ ،‫ودواعيه‬ ‫وأهدافه‬ ‫الجديد‬ ‫ّل‬‫ب‬‫وتق‬ ‫للنقلة‬ ‫ّوا‬‫د‬‫يستع‬ ‫حتى‬ ،‫القرار‬ ‫اتخاذ‬-‫عنه‬ ‫والدفاع‬ ‫بل‬-‫كبير‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫الحفاظ‬ ‫مع‬ ‫وح‬ ‫الثقة‬ ‫من‬‫لألفراد‬ ‫والسماح‬ ،‫واللقاءات‬ ‫االجتماعات‬ ‫أسلوب‬ ‫إتباع‬ ‫ويمكن‬ .‫باإلدارة‬ ‫الظن‬ ‫سن‬ .‫التغيير‬ ‫وطرق‬ ‫مجاالت‬ ‫في‬ ‫ومناقشتهم‬ ‫الرأي‬ ‫بإبداء‬ 2.:‫وأسبابه‬ ‫ودواعيه‬ ‫ودوافعه‬ ‫التغيير‬ ‫بمضامين‬ ‫العاملين‬ ‫إفهام‬ ‫على‬ ‫العمل‬‫يدركون‬ ‫بحيث‬ ‫ال‬ ‫دابر‬ ‫يقطع‬ ‫ما‬ ‫وراءه؛‬ ‫من‬ ‫الحقيقية‬ ‫األسباب‬ ‫ّمون‬‫ه‬‫ويتف‬‫اإلشاعات‬ ‫سبل‬ ‫ويقطع‬ ،‫والقلق‬ ‫شكوك‬ .‫الخواطر‬ ‫ويقلقوا‬ ‫اإلفهام‬ ‫ّشوا‬‫و‬‫ليش‬ ‫المعارضين‬ ‫بعض‬ ‫يثيرها‬ ‫قد‬ ‫التي‬ ‫واإلرباكات‬ 3.‫ّاء‬‫ر‬‫ج‬ ‫من‬ ‫لهم‬ ‫ّق‬‫ق‬‫تتح‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫التي‬ ‫والمكاسب‬ ‫باألرباح‬ ‫المعنيين‬ ‫العاملين‬ ‫إشعار‬ ‫ضرورة‬ :‫التغيير‬‫بالجميع‬ ‫الوصول‬ ‫منه‬ ‫يراد‬ ‫عمل‬ ‫أنه‬ ‫اعتبار‬ ‫على‬-‫ومؤس‬ ً‫ا‬‫أفراد‬‫سـة‬-‫األمر‬ ‫األفضل؛‬ ‫إلى‬ ‫كلما‬ ‫أنه‬ ‫الواضح‬ ‫ومن‬ ،‫للعاملين‬ ‫والمعنوية‬ ‫المادية‬ ‫المكاسب‬ ‫زيادة‬ ‫في‬ ‫فاعلة‬ ‫مساهمة‬ ‫يسهم‬ ‫الذي‬ ‫تدبيرها‬ ‫وحسن‬ ‫لإلدارة‬ ‫العاملون‬ ‫اطمأن‬-‫نفوس‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫جيد‬ ً‫ا‬‫موقع‬ ‫تحتل‬ ‫اإلدارة‬ ‫كانت‬ ‫ّما‬‫ل‬‫وك‬ ‫بل‬ ‫معها‬ ‫العاملين‬-‫النجاحات‬ ‫وتزداد‬ .‫أكبر‬ ‫النجاح‬ ‫عملية‬ ‫كانت‬ ‫كلما‬،‫باإلنصاف‬ ‫الجميع‬ ‫شعر‬ ‫إذا‬ ،‫والواجب‬ ‫والحق‬ ‫والعقاب‬ ‫بالثواب‬ ‫فقط‬ ‫تتعامل‬ ‫ال‬ ‫اإلدارة‬ ‫بأن‬ ‫العاملون‬ ‫اطمأن‬ ‫إذا‬ ‫أكثر‬ ‫وستزداد‬ .‫والمحبة‬ ‫واللطف‬ ‫والفضل‬ ‫اإلحسان‬ ‫من‬ ‫لمسة‬ ‫ذلك‬ ‫على‬ ‫تزيد‬ ‫بل‬
  9. 9. 4.:‫اآلخرين‬ ‫على‬ ‫فاعل‬ ‫تأثير‬ ‫لهم‬ ‫الذين‬ ‫واألطراف‬ ‫باألفراد‬ ‫االستعانة‬‫المؤسسة‬ ‫خارج‬ ‫من‬ ‫ولو‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫ذلك‬ ‫فإن‬ ،‫وفوائده‬ ‫وأسبابه‬ ‫دوافعه‬ ‫وبيان‬ ‫التغيير‬ ‫لشرح‬ ،‫المعنيين‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫أو‬ .‫السيئة‬ ‫والظنون‬ ‫للشكوك‬ ‫أبعد‬ ‫الحاالت‬ 5:‫ّة‬‫ف‬‫كا‬ ‫التغيير‬ ‫مراحل‬ ‫في‬ ‫العاملين‬ ‫إشراك‬ .‫بعض‬ ‫في‬ ‫اإلشراك‬ ‫إن‬ ‫كما‬ ،‫ممكنا‬ ‫ذلك‬ ‫كان‬ ‫كلما‬ ‫االستغنا‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫الضرورات‬ ‫من‬ ‫والكليات‬ ‫األصول‬‫اإلنسان‬ ‫فإن‬ ‫األحوال؛‬ ‫من‬ ‫بحال‬ ‫عنها‬ ‫ء‬ ‫أكثر‬ ‫ّل‬‫ب‬‫يتق‬ ‫بطبيعته‬-‫أمور‬ ‫من‬ ‫صورته‬ ‫في‬ ‫يوضع‬ ‫أو‬ ‫فيه‬ ‫يستشار‬ ‫ما‬-‫من‬ ‫فيه‬ ‫يشترك‬ ‫عما‬ ً‫ال‬‫فض‬ .‫وتنفيذ‬ ‫تخطيط‬ ‫منظمة‬ ‫أية‬ ‫على‬ ‫يجب‬ ‫وهكذا‬-‫ودورها‬ ‫وحجمها‬ ‫عملها‬ ‫طبيعة‬ ‫كانت‬ ‫مهما‬-‫اإلدارة‬ ‫نوع‬ ‫كان‬ ‫ومهما‬ ‫االبت‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫تعمل‬ ‫أن‬ ،‫فيها‬ ‫المستخدمة‬‫ضمان‬ ‫ضرورية،بهدف‬ ‫تراها‬ ‫التي‬ ‫والتغييرات‬ ‫كارات‬ ‫بقائها‬-‫واستمرارها‬ ‫ونجاحها‬ ‫بل‬-.‫القمة‬ ‫في‬ ‫للتغيير‬ ‫الصحي‬ ‫المناخ‬ ‫لتهيئة‬ ‫نصائح‬ 1.‫رؤية‬ ‫على‬ ‫وتساعدهم‬ ،‫للعاملين‬ ‫اإلدراكية‬ ‫العمليات‬ ‫من‬ ‫تستفيد‬ ‫أن‬ ‫اإلدارة‬ ‫تستطيع‬ ‫ت‬ ‫ثم‬ ،‫والسيئة‬ ‫الحسنة‬ ‫بجوانبها‬ ،‫حقيقتها‬ ‫على‬ ‫األحداث‬،‫الصحيح‬ ‫الواقعي‬ ‫التفسير‬ ‫فسيرها‬ .‫المالئمة‬ ‫االستجابة‬ ‫على‬ ‫يساعد‬ ‫الذي‬ 2.‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫بناءة‬ ‫سليمة‬ ‫لقيم‬ ‫وتبنيها‬ ‫بنشرها‬ ،‫للتغيير‬ ً‫ا‬‫صحي‬ ً‫ا‬‫مناخ‬ ‫تنشئ‬ ‫أن‬ ‫لإلدارة‬ ‫يمكن‬ .‫السليمة‬ ‫الوجهة‬ ‫لتغيير‬ ‫الصراحة‬ ‫قوامها‬ ،‫العاملين‬ 3.‫اإلدارة‬ ‫تستطيع‬-‫الص‬ ‫العاملين‬ ‫اتجاهات‬ ‫على‬ ‫التعرف‬ ‫خالل‬ ‫من‬‫المالئمة‬ ‫وغير‬ ‫حيحة‬-‫أن‬ .‫للتغيير‬ ‫السليم‬ ‫التخطيط‬ ‫تضع‬ 4.‫وتقديم‬ ،‫المطلوب‬ ‫التغيير‬ ‫نحو‬ ‫توجهها‬ ‫في‬ ،‫العاملين‬ ‫دوافع‬ ‫من‬ ‫اإلدارة‬ ‫تستفيد‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫التي‬ ‫المزايا‬ ‫وإعطاءها‬ ،‫الحوافز‬ ‫من‬ ‫المناسب‬ ‫المشروع‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫المالئم‬ ‫اإلشباع‬ ‫العام‬ ‫لحاجات‬ ‫اإلشباع‬ ‫من‬ ‫مزيد‬ ‫لتقديم‬ ‫التغيير‬ ‫يحملها‬.‫لين‬
  10. 10. ‫للتغيير‬ ‫الصحي‬ ‫المناخ‬ ‫عناصر‬ 1.‫للتغيير‬ ‫السليم‬ ‫اإلدراك‬. 2..‫للتغيير‬ ‫السليم‬ ‫القيمي‬ ‫اإلطار‬ 3..‫التغير‬ ‫تجاه‬ ‫للعاملين‬ ‫المواتية‬ ‫االتجاهات‬ 4..‫التغير‬ ‫المالئمة‬ ‫العاملين‬ ‫دوافع‬ ‫التغيير‬ ‫عملية‬ ‫على‬ ‫الحفاظ‬ 1.‫ا‬ ‫المخططة‬ ‫بالنتائج‬ ‫ومقارنتها‬ ‫التطوير‬ ‫تطبيق‬ ‫لنتائج‬ ‫المستمرة‬ ‫المتابعة‬‫ومناقشة‬ ‫لمطلوبة‬ .‫عالجها‬ ‫ومحاولة‬ ‫المحتملة‬ ‫االنحرافات‬ 2..‫التطوير‬ ‫لعملية‬ ‫والمبادىء‬ ‫االسس‬ ‫تطوير‬ ‫فى‬ ‫والمشاركين‬ ‫العاملين‬ ‫تدريب‬ ‫فى‬ ‫االستمرار‬ 3.‫المرتبطة‬ ‫المعلومات‬ ‫كافة‬ ‫توفير‬ ‫مع‬ ‫التطوير‬ ‫فى‬ ‫المشاركين‬ ‫بين‬ ‫منفتحة‬ ‫اتصاالات‬ ‫توفير‬ .‫به‬ 4.‫ا‬ ‫واالفراد‬ ‫االقسام‬ ‫تشجع‬ ‫حوافز‬ ‫أنظمة‬ ‫بناء‬.‫التطوير‬ ‫عملية‬ ‫فى‬ ‫المساهمة‬ ‫فى‬ ‫لناجحين‬ 5..‫التطوير‬ ‫فى‬ ‫المساهمين‬ ‫والمديرين‬ ‫العمل‬ ‫وجماعات‬ ‫االشخاص‬ ‫تكريم‬ 6.‫السلوك‬ ‫وتشجع‬ ‫الجديدة‬ ‫والتغيرات‬ ‫بالتطورات‬ ‫الخاصة‬ ‫االقتراحات‬ ‫تشجع‬ ‫أنظمة‬ ‫انشاء‬ .‫واالبتكار‬ ‫االبداعى‬ ‫بالسلوك‬ ‫الخاصة‬ ‫والتصرفات‬ 7.‫المستمرة‬ ‫واالجتماعات‬ ‫المناقشات‬ ‫اجراء‬.‫العالج‬ ‫سبل‬ ‫وتحديد‬ ‫ومشاكلها‬ ‫التطوير‬ ‫لعملية‬ 8.‫هؤالء‬ ‫محل‬ ‫يحل‬ ‫داخلى‬ ‫نظام‬ ‫وانشاء‬ ‫بالتدريج‬ ‫الخارجيين‬ ‫المستشارين‬ ‫دور‬ ‫انهاء‬ .‫المستشارين‬ “Inputs, Processes, Outputs” “Outcomes Impacts”
  11. 11. “Progress Monitoring” “Performance Monitoring” :
  12. 12. 9.
  13. 13. ISO 9000 ISO9000 INTERNATIONAL ORGANISATION OF STANDARDIEATIO
  • MohamedSamy348

    Aug. 8, 2021

الادارة بالاهداف - الادارة بالنتايج

Aufrufe

Aufrufe insgesamt

69

Auf Slideshare

0

Aus Einbettungen

0

Anzahl der Einbettungen

0

Befehle

Downloads

7

Geteilt

0

Kommentare

0

Likes

1

×