Diese Präsentation wurde erfolgreich gemeldet.
Wir verwenden Ihre LinkedIn Profilangaben und Informationen zu Ihren Aktivitäten, um Anzeigen zu personalisieren und Ihnen relevantere Inhalte anzuzeigen. Sie können Ihre Anzeigeneinstellungen jederzeit ändern.

الحاجات

725 Aufrufe

Veröffentlicht am

  • Als Erste(r) kommentieren

الحاجات

  1. 1. ‫للحاجات‬ ‫ماسلو‬ ‫نظرية‬ ‫اعداد‬ ‫لا العفنان‬‫ل‬‫لا عبدا‬‫ن‬‫لا ب‬‫ى‬‫لا عل‬.‫د‬ ‫لا الرياض‬-‫لا المعلمين‬‫ة‬‫لا كلي‬‫د‬‫عمي‬
  2. 2. ‫لا للحاجات‬‫و‬‫لا ماسل‬‫م‬‫لا هر‬‫ط‬‫تخطي‬ ‫لا الفسيولوجية‬‫ت‬‫الحاجا‬ ‫لا المن‬‫ت‬‫حاجا‬ ‫لا والتنتماء‬‫ب‬‫لا الح‬‫ت‬‫حاجا‬ ‫لا الذات‬‫ر‬‫لا بتقدي‬‫ر‬‫لا الشعو‬‫ت‬‫حاجا‬ ‫لا الذات‬‫ق‬‫لا تحقي‬‫ت‬‫حاجا‬ ‫لا والفهم‬‫ة‬‫المعرف‬ ‫الجمالية‬
  3. 3. 1‫الفسيولوجية‬ ‫الحاجات‬ - ‫لا‬‫ى‬‫لا وه‬‫م‬‫لا الهر‬‫ة‬‫لا قاعد‬‫ى‬‫لا ف‬‫ى‬‫لا وه‬‫ة‬‫لا الفطري‬‫و‬‫لا ا‬‫ة‬‫لا البيولوجي‬‫ى‬‫وتسم‬ ‫لا‬‫ء‬‫لا الهوا‬– ‫لا‬‫ء‬‫لا الما‬– ‫لا‬‫ب‬‫لا الشرا‬– ‫لا‬‫م‬‫لا الطعا‬) ‫لا‬‫د‬‫لا للفر‬‫ة‬‫لا اساسي‬‫ت‬‫حاجا‬ ‫لا‬‫ه‬‫لا هذ‬‫م‬‫لا وتقو‬( ‫لا‬‫ر‬‫لا الح‬‫ب‬‫لا تجن‬– ‫لا‬‫د‬‫لا البر‬‫ب‬‫لا تجن‬– ‫لا‬‫ة‬‫لا الراح‬– ‫لا‬‫م‬‫لا النو‬– ‫لا‬‫ء‬‫لا اثنا‬‫ى‬‫لا ف‬‫ت‬‫لا الحاجا‬‫ه‬‫لا هذ‬‫ر‬‫لا اثا‬‫ر‬‫لا وتظه‬‫ا‬‫لا سلوكن‬‫ه‬‫لا بتوجي‬‫ت‬‫الحاجا‬ ‫لا‬‫ى‬‫لا عل‬‫ن‬‫لا المهيم‬‫و‬‫لا ه‬‫ا‬‫لا اشباعه‬‫ح‬‫لا يصب‬‫ث‬‫لا حي‬‫د‬‫لا الشدي‬‫ن‬‫الحرما‬ ‫لا‬‫ى‬‫لا ف‬‫ا‬‫لا العلي‬‫ت‬‫لا المستويا‬‫ى‬‫لا ال‬‫د‬‫لا الفر‬‫ل‬‫لا ينتق‬‫ل‬‫لا و‬. ‫لا‬‫د‬‫لا الفر‬‫ك‬‫سلو‬ .‫لا الحاجة‬‫ه‬‫لا هذ‬‫ع‬‫لا اشب‬‫ا‬‫لا اذ‬‫ل‬‫لا إ‬‫م‬‫الهر‬
  4. 4. 2‫المن‬ ‫حاجات‬ - ‫لا‬‫ة‬‫لا والسلم‬‫ن‬‫لا بالمطمئنا‬‫د‬‫لا الفر‬‫ر‬‫لا شعو‬‫ن‬‫لا ع‬‫ر‬‫لا تعب‬‫ى‬‫وه‬ ‫لا‬‫ن‬‫لا يتعرضو‬‫ن‬‫لا الذي‬‫ل‬‫لا المطفا‬‫د‬‫لا عن‬‫ا‬‫لا هذ‬‫و‬‫لا ويبد‬‫ن‬‫والم‬ ‫لا‬‫ا‬‫لا عندم‬‫ر‬‫لا الكبا‬‫ا‬‫لا وأيض‬‫ة‬‫لا مألوف‬‫ر‬‫لا غي‬‫ف‬‫لا مواق‬‫ى‬‫ال‬ ‫لا‬– ‫لا‬‫ث‬‫لا الكوار‬) ‫لا‬‫م‬‫لا بقائه‬‫د‬‫لا تهد‬‫ء‬‫لا لشيا‬‫ن‬‫يتعرضو‬ ‫لا‬‫ن‬‫لا البراكي‬– ‫لا‬‫ض‬‫لا المرا‬– ‫لا‬‫ب‬‫لا الحرو‬– ‫لا‬‫ت‬‫الفيضاتنا‬ ‫لا‬‫ى‬‫لا النفس‬‫ن‬‫لا الم‬‫ى‬‫لا ال‬‫ن‬‫لا الم‬‫د‬‫لا (ويمت‬‫ل‬‫لا الزللز‬– .‫لا الروحى‬‫ن‬‫والم‬
  5. 5. 3‫لا والتنتماء‬‫ب‬‫لا الح‬‫ى‬‫لا ال‬‫ة‬‫لا الحاج‬- ‫لا‬‫ن‬‫لا يكو‬‫ن‬‫لا ا‬‫ى‬‫لا وال‬‫ب‬‫لا يح‬‫ن‬‫لا ا‬‫ى‬‫لا ال‬‫د‬‫لا الفر‬‫ر‬‫لا يشع‬‫ن‬‫لا ا‬‫د‬‫لا يري‬‫ا‬‫هن‬ ‫لا‬‫ء‬‫لا التنتما‬‫ى‬‫لا ا‬‫ة‬‫لا الجماع‬‫ن‬‫لا م‬‫ء‬‫لا جز‬‫ن‬‫لا يكو‬‫ن‬‫لا ا‬‫ى‬‫لا وال‬‫ب‬‫محبو‬ ‫لا‬‫د‬‫لا افرا‬‫ع‬‫لا وم‬‫ه‬‫لا أسرت‬‫د‬‫لا افرا‬‫ع‬‫لا م‬‫ف‬‫لا يتعامط‬‫و‬‫لا فه‬‫ا‬‫لا هن‬‫ن‬‫وم‬ ‫لا‬‫ء‬‫لا الدصدقا‬‫ب‬‫لا غيا‬‫د‬‫لا عن‬‫ق‬‫لا بالضي‬‫ر‬‫لا يشع‬‫و‬‫لا وه‬‫ه‬‫لا أسرت‬‫ج‬‫خار‬ ‫لا‬‫ن‬‫لا يتعاو‬‫ا‬‫لا عندم‬‫ة‬‫لا الحاج‬‫ه‬‫لا هذ‬‫ر‬‫لا وتظه‬‫ى‬‫لا تتجل‬‫ا‬‫لا وهن‬‫ة‬‫عن‬ ‫لا العكس‬‫ى‬‫لا .وعل‬‫ة‬‫لا مجتمع‬‫د‬‫لا افرا‬‫ع‬‫لا م‬‫د‬‫الفر‬ ‫لا‬‫ه‬‫لا هذ‬‫ع‬‫لا اشبا‬‫م‬‫لا عد‬‫ة‬‫لا تنتيج‬‫ى‬‫لا المدتن‬‫ن‬‫لا والعصيا‬‫د‬‫لا التمر‬‫ن‬‫فا‬ ‫لا‬‫ة‬‫الحاج‬
  6. 6. 4‫لا الذات‬‫ر‬‫لا بتقدي‬‫ر‬‫لا الشعو‬‫ت‬‫لا حاجا‬- ‫لا‬‫ر‬‫لا الدو‬‫م‬‫لا ويعظ‬‫ة‬‫لا الشخصي‬‫ه‬‫لا قيمت‬‫ق‬‫لا تحقي‬‫د‬‫لا يري‬‫ا‬‫لا هن‬‫د‬‫الفر‬ ‫لا‬‫م‬‫لا واحترا‬‫ز‬‫لا بالتمي‬‫ه‬‫لا وشعور‬‫ع‬‫لا المجتم‬‫ى‬‫لا ف‬‫ه‬‫لا ب‬‫م‬‫لا يقو‬‫ى‬‫الذ‬ ‫لا‬‫ة‬‫لا والثق‬‫ة‬‫لا بالقو‬‫د‬‫لا الفر‬‫ر‬‫لا يشع‬‫ا‬‫لا هذ‬‫ع‬‫لا وإشبا‬‫ه‬‫لا ل‬‫ة‬‫مجتمع‬ ‫لا‬‫ى‬‫لا وعل‬‫ة‬‫لا الجماع‬‫ط‬‫لا وس‬‫ه‬‫لا وقيمت‬‫ة‬‫لا الكفاء‬‫و‬ ‫لا‬‫س‬‫بالنف‬ . ‫لا‬‫ف‬‫لا والضع‬‫ز‬‫لا والعج‬‫ة‬‫لا بالدوتني‬‫ر‬‫لا يشع‬‫د‬‫لا ق‬‫س‬‫العك‬ .‫لا المدرسية‬‫ة‬‫لا اعمال‬‫ى‬‫لا ف‬‫د‬‫لا الفر‬‫ح‬‫لا بنجا‬‫ط‬‫لا مرتب‬‫ر‬‫لا الشعو‬‫ا‬‫وهذ‬
  7. 7. 5‫الذات‬ ‫تحقيق‬ ‫حاجات‬ - ‫وامكاناتة‬ ‫استعداداته‬ ‫اقصى‬ ‫بلوغ‬ ‫فى‬ ‫الفرد‬ ‫رغبة‬ ‫حسب‬ ‫وجود‬ ‫تأكيد‬ ‫على‬ ‫الحاجة‬ ‫هذه‬ ‫وتعمل‬ ‫ومواهبه‬ ‫بقدراته‬ ‫حسب‬ ‫يتحقق‬ ‫وهذا‬ ‫فيه‬ ‫يعيش‬ ‫الذى‬ ‫المجتمع‬ ‫فى‬ ‫النسان‬ ‫عالم‬ ‫او‬ ‫طبيب‬ ‫يكون‬ ‫ان‬ ‫يريد‬ ‫فرد‬ ‫فهناك‬ ‫فرد‬ ‫كل‬ ‫رغبة‬ ‫متمتع‬ ‫الفرد‬ ‫يجعل‬ ‫هذا‬ ‫وتحقيق‬ ‫متفوق‬ ‫تلميذ‬ ‫او‬ ‫رياضيات‬ ‫الفرد‬ ‫طموح‬ ‫بمستوى‬ ‫مرتبط‬ ‫وهذا‬ ‫السوية‬ ‫النفسية‬ ‫بالصحة‬ . ‫واقعى‬ ‫غير‬ ‫ام‬ ‫واقعى‬ ‫هو‬ ‫هل‬ ‫ذاته‬ ‫عن‬ ‫ومفهومة‬ ‫وقدرات‬
  8. 8. 6‫والفهم‬ ‫المعرفة‬ ‫حاجات‬ - ‫مظاهر‬ ‫وهناك‬ ‫والمعرفة‬ ‫العلم‬ ‫فى‬ ‫الفرد‬ ‫رغبة‬ ‫الى‬ ‫تشير‬ : ‫وهى‬ ‫لذلك‬ -‫البحث‬ ‫الى‬ ‫تحتاج‬ ‫مشكلت‬ ‫بوجود‬ ‫الفرد‬ ‫شعور‬ ‫والتقصى‬ -. ‫الكتشاف‬ ‫الى‬ ‫يهدف‬ ‫الذى‬ ‫الستطل ع‬ ‫حب‬ -. ‫المشكلت‬ ‫لحل‬ ‫اسلوب‬ ‫الستكشافى‬ ‫السلوب‬ ‫اتخاذ‬ . ‫والتقصى‬ ‫الستعلم‬ ‫حب‬ -
  9. 9. 7‫الجمالية‬ ‫الحاجات‬ - ‫حيث‬ ‫الجمالية‬ ‫القيم‬ ‫الى‬ ‫الناس‬ ‫بعض‬ ‫ميل‬ ‫فى‬ ‫وتظهر‬ ‫والكمال‬ ‫والتساق‬ ‫النظام‬ ‫و‬ ‫والترتيب‬ ‫التنظيم‬ ‫يفضلون‬ ‫والتى‬ ‫القبيحة‬ ‫الوضا ع‬ ‫عن‬ ‫وابتعادهم‬ ‫والجمال‬ ‫الجمالية‬ ‫القيم‬ ‫وهذة‬ . ‫النظام‬ ‫وعدم‬ ‫الفوضى‬ ‫تسودها‬ ‫كل‬ ‫فى‬ ‫نجد‬ ‫ولكن‬ ‫الناس‬ ‫كل‬ ‫بين‬ ‫منتشرة‬ ‫غير‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫هذة‬ ‫لشبا ع‬ ‫مدفوعة‬ ‫الناس‬ ‫من‬ ‫فئة‬ ‫الثقافات‬ ‫الحاجات‬.
  10. 10. ‫الرخرى‬ ‫الدافعية‬ ‫لنظريات‬ ‫التربوية‬ ‫التطبيقات‬ ‫استثارة‬ ‫وتوجية‬ ‫اهتمامات‬ ‫المتعلمين‬ ‫استثارة‬ ‫حاجات‬ ‫المتعلمين‬ ‫للجنجاز‬ ‫والنجاح‬ ‫استخدام‬ ‫برامج‬ ‫تعزيز‬ ‫مناسبة‬ ‫فى‬ ‫المتعلمين‬ ‫مساعدة‬ ‫وتحقيقها‬ ‫اهدافهم‬ ‫صياغة‬ ‫مناخ‬ ‫توفير‬ ‫مثير‬ ‫غير‬ ‫تعليمى‬ ‫والحباط‬ ‫للقلق‬
  11. 11. ‫يمكن‬ ‫التى‬ ‫التطبيقية‬ ‫القتراحات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫لماسلو‬ ‫الحاجات‬ ‫مستويات‬ ‫ضوء‬ ‫فى‬ ‫تقديمها‬
  12. 12. ‫الفسيولوجية‬ ‫الحاجات‬ •.‫للمحتاجين‬ ‫غذائية‬ ‫وجبات‬ ‫تقديم‬ •. ‫الدراسية‬ ‫الصفوف‬ ‫فى‬ ‫الحرارة‬ ‫درجة‬ ‫تعديل‬ •.‫الستراحة‬ ‫فترات‬ ‫خلل‬ ‫خفيفة‬ ‫مشروبات‬ ‫تقديم‬
  13. 13. ‫النمن‬ ‫حاجات‬ •. ‫نمنظم‬ ‫بشكل‬ ‫وتقديمها‬ ‫للدروس‬ ‫جيد‬ ‫تخطيط‬ •. ‫الصف‬ ‫داخل‬ ‫والهدوء‬ ‫الضنضباط‬ ‫توفير‬ •‫على‬ ‫والعتاب‬ ‫الصحيحة‬ ‫الجابة‬ ‫نمقابل‬ ‫والمدح‬ ‫الثناء‬ ‫تقديم‬ . ‫الضعيفة‬ ‫الضنجازات‬
  14. 14. ‫والضنتماء‬ ‫الحب‬ ‫حاجات‬ •‫اتجاهاته‬ ‫تكون‬ ‫وان‬ ‫والعدل‬ ‫بالصبر‬ ‫المعلم‬ ‫يتميز‬ ‫ان‬ . ‫بهم‬ ‫اهتمانمه‬ ‫يظهر‬ ‫وان‬ ‫المتعلمين‬ ‫ضنحو‬ ‫ايجابية‬ •.‫التلنميذ‬ ‫سلوكيات‬ ‫على‬ ‫نمشجعة‬ ‫تعليقات‬ ‫يقدم‬ ‫ان‬ •.‫ورغباتهم‬ ‫المتعلمين‬ ‫اهتمانمات‬ ‫على‬ ‫التعرف‬ •.‫بأضنفسهم‬ ‫الثقة‬ ‫لزيادة‬ ‫العمال‬ ‫ببعض‬ ‫المتعلمين‬ ‫تكليف‬
  15. 15. ‫الذات‬ ‫بتقدير‬ ‫الشعور‬ ‫حاجات‬ •. ‫الصف‬ ‫ضنشاطات‬ ‫فى‬ ‫المتعلمين‬ ‫اضنخراط‬ •.‫الخرين‬ ‫سماع‬ ‫او‬ ‫نمشاهدة‬ ‫دون‬ ‫التلنميذ‬ ‫عتاب‬ •.‫لتلنميذ‬ ‫نمريح‬ ‫ايجابى‬ ‫صفى‬ ‫نمناخ‬ ‫اعداد‬ •. ‫السبوع‬ ‫ضنجم‬ ‫ليكون‬ ‫المتعلمين‬ ‫نمن‬ ‫ضنجم‬ ‫اختيار‬ •‫نمجموعات‬ ‫بين‬ ‫الثقة‬ ‫لتنمية‬ ‫الجماعى‬ ‫العمل‬ ‫الى‬ ‫اللجوء‬ . ‫المتعلمين‬
  16. 16. ‫الذات‬ ‫تحقيق‬ ‫حاجات‬ •.‫ابداعية‬ ‫اضنشطة‬ ‫فى‬ ‫المتعلمين‬ ‫اضنخرط‬ •. ‫للمتعلمين‬ ‫الفضل‬ ‫الداء‬ ‫توقع‬ •. ‫لمتعلمين‬ ‫نمعنى‬ ‫ذا‬ ‫التعليم‬ ‫جعل‬ •. ‫المتعلمين‬ ‫لدى‬ ‫التفكير‬ ‫يثير‬ ‫بشكل‬ ‫الدروس‬ ‫تخطيط‬
  17. 17. ‫والفهم‬ ‫المعرفة‬ ‫حاجات‬ •‫وحب‬ ‫اهتمانمهم‬ ‫نمجالت‬ ‫لكتشاف‬ ‫للتلنميذ‬ ‫الوقت‬ ‫اعطاء‬ .‫استطلعهم‬ •.‫التعلم‬ ‫فى‬ ‫الستكشافية‬ ‫الطريقة‬ ‫استخدام‬ •.‫التلنميذ‬ ‫قدرات‬ ‫تتحدى‬ ‫دروس‬ ‫تقديم‬
  18. 18. ‫الجمالية‬ ‫الحاجات‬ •.‫جيدة‬ ‫بطريقة‬ ‫الصف‬ ‫اثاث‬ ‫تنظيم‬ •. ‫نمغرية‬ ‫بطريقة‬ ‫الفنية‬ ‫المتعلمين‬ ‫اعمال‬ ‫عرض‬ •. ‫جديدة‬ ‫الوان‬ ‫او‬ ‫بطريقة‬ ‫الصف‬ ‫جدران‬ ‫طلء‬ •. ‫وتعطيرها‬ ‫الدراسية‬ ‫الصفوف‬ ‫تنظيف‬
  19. 19. ‫المراجع‬ ‫قائمة‬ •) ‫جادو‬ ‫أو‬ ‫صالح‬1998‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، (1.‫عمان‬ ، ‫المسيرة‬ ‫دار‬ ( •) ‫لهادي‬ ‫عبدا‬ ‫جودت‬2000‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النففس‬ ‫علفم‬ ، (1، ‫للنشر‬ ‫العلميفة‬ ‫الدار‬ ( .‫عمان‬ •) ‫نشواتي‬ ‫المجيد‬ ‫عبد‬1991‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، (4.‫عمان‬ ، ‫الفرقان‬ ‫دار‬ ( •) ‫نجاتي‬ ‫عثمان‬ ‫محمد‬2001‫)ط‬ ‫اليومية‬ ‫حياتنا‬ ‫في‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، (20، ‫القلم‬ ‫دار‬ ، ( .‫الكويت‬ •) ‫عل م‬ ‫أو‬ ‫محمود‬ ‫رجاء‬1976‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، (4.‫الكويت‬ ، ‫القلم‬ ‫دار‬ ( •) ‫العناني‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬ ‫حنان‬2001‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ،(1.‫عمان‬ ، ‫الصفاء‬ ‫دار‬ ( •) ‫نشواتي‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬1987‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، (3.‫عمان‬ ، ‫لقلم‬ ‫ا‬ ‫دار‬ ( •) ‫الهادي‬ ‫عبفد‬ ‫جودت‬2000‫)ط‬ ‫التربوي‬ ‫النففس‬ ‫علفم‬ ، (1، ‫الدولية‬ ‫العلميفة‬ ‫الدار‬ ( .‫عمان‬
  20. 20. ‫المراجع‬ ‫قائمة‬ •) ‫السميري‬ ‫صالح‬ ‫لطيفة‬1998‫مدارس‬ ‫في‬ ‫السلوكية‬ ‫الدهداف‬ ‫استخدا م‬ ‫تقويم‬ ،( ‫المجلد‬ " ‫التربوية‬ ‫،المجلة‬ ‫المعلمات‬ ‫نظر‬ ‫جهة‬ ‫من‬ ‫مكة‬ ‫في‬ ‫البنات‬ ‫تعليم‬12‫العدد‬ ، 48‫ص‬ ‫ص‬35‫ف‬75. •) ‫صادق‬ ‫مختار‬ ‫أحمد‬ ‫وآمال‬ ‫حطب‬ ‫أو‬ ‫اللطيف‬ ‫عبد‬ ‫فؤاد‬1994‫النفس‬ ‫علم‬ ،( .‫القادهرة‬ ، ‫المصرية‬ ‫النجلو‬ ‫مكتبة‬ ،‫التربوي‬ •) ‫عل م‬ ‫أبو‬ ‫محمود‬ ‫رجاء‬1986.‫الكويت‬ ، ‫القلم‬ ‫دار‬ ، ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ، ( •) ‫نشواتي‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬1998.‫لبنان‬ ‫الرسالة‬ ‫مؤسسة‬ ، ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ( •) ‫الكندري‬ ‫مبارك‬ ‫محمد‬ ‫أحمد‬ ، ‫الكناني‬ ‫المنعم‬ ‫عبد‬ ‫ممدوح‬1995‫سيكولوجية‬ ، ( .‫الكويت‬ ، ‫الفلح‬ ‫مكتبة‬ ، ‫التعليم‬ ‫وأنماط‬ ‫التعلم‬ •) ‫حطب‬ ‫أبو‬ ‫فؤاد‬ ، ‫صادق‬ ‫آمال‬1994، ‫المصرية‬ ‫النجلو‬ ، ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ،( .‫القادهرة‬
  21. 21. ‫المراجع‬ ‫قائمة‬ •) ‫تركي‬ ‫آمنة‬ ، ‫الخليفي‬ ‫سبيكة‬ ، ‫فخرو‬ ‫حصة‬ ، ‫الرحيم‬ ‫عبد‬ ‫رياض‬ ‫أنور‬1996، ( .‫الدوحة‬ ،‫الشروق‬ ‫دار‬ ، ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ •) ‫الشرقاوي‬ ‫محمد‬ ‫أنور‬1991، ‫المصرية‬ ‫النجلو‬ ، ‫وتطبيقات‬ ‫نماذج‬ ‫التعلم‬ ، ( .‫القادهرة‬ •) ‫جابر‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬ ‫جابر‬1994، ‫العربية‬ ‫النهضة‬ ‫دار‬ ، ‫التربوي‬ ‫النفس‬ ‫علم‬ ،( . ‫القادهرة‬ •) ‫الخطيب‬ ‫جمال‬1994، ‫النسانية‬ ‫للخدمات‬ ‫الشارقة‬ ‫مدينة‬ ، ‫السلوك‬ ‫تعديل‬ ، ( .‫الشارقة‬ •.‫وآخرون‬ ‫الطواف‬ ‫سيد‬ ‫ترجمة‬ ‫النفس‬ ‫لعلم‬ ‫المدخل‬
  22. 22. ‫للجميع‬ ‫والتقدير‬ ‫الشكر‬ ‫خالص‬ ‫بخير‬ ‫وأنتم‬ ‫عام‬ ‫وكل‬ ‫العمال‬ ‫صالح‬ ‫ومنكم‬ ‫منا‬ ‫ال‬ ‫تقبل‬

×